Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأثنين 9 مارس 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

لماذا يخون بيوك والشامس وأبوزعكوك؟

كان بيوك و الشامس و أبوزعكوك من أنصار سيف الإسلام فى مشروع الإصلاح وقد فتح لهم سيف ذراعية و وثق بهم وتعامل معهم بأخلاق الفرسان.

وكانت الثقة فى غير مستحقيها فالخيانة فى دمهم وليست بجديدة عليهم فقد خانوا والد سيف الإسلام و خانوا المعارضة الوطنية الشريفة التى آوتهم.

و لم يعد لخيانتهم لوناً واحد فقد تعددت من خيانة الرفيق والصديق إلى خيانة الهدف نفسه فقد و جهه الخونة ضربة تحت الحزام ليسف الإسلام ولكل من وثق بهم وتبنى معهم برنامج الإصلاح.

بلا شك هذه خيانة للنفس و الوطن لكنها فى وجهة نظرهم مشروعة و المبرر بعض الدولارات من جهة يدعمها الصهاينة لزعزة أمن الدول العربية و المسلمة ولم يستحى الخونة فى كتابة التقارير عن وطنهم يقيمون فيها الرأى العام وغيرة من معلومات تجمعها هذه المنظمة الصهيونية.

تمادى الخونة حتى مع زوجاتهم وبناتهم فقد إستعملوا أسماء زوجاتهم و بناتهم من أجل الحصول على بعض الدولارات ولم يمانعوا فى إخراج المحصنات من اجل هذا الهدف الرخيص.

هؤلاء الجواسيس العملاء الخونة المثقفين بعد أن سهلت لهم ضمائرهم إن وجدت فعل كل هذه الخيانات للنفس والوطن والرفيق و الزوجة و الإبنة سيسهل عليهم فعل أى شىء من أجل الحصول على بعض الدولارات.

ولم يجد العقل مبرر لخيانة بيوك والشامس و أبوزعكوك سوى أنهم لا يمتون لا للمعارضة و لا برنامج الإصلاح بصلة بل هم خونة وحسب.

الطاهر


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home