Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الخميس 9 ديسمبر 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

من جبل نفوسه :
تجاهل النظام الحاكم وتعمده الإبقاء على قضايا اغتصاب الاراضي
مؤامرة خبيثه يدبرها لإشغال المواطنين

توثر بين اهالى منطقه كباو والصيعان وان التوثر حصل بعد ان قام بعض من اهالى الصيعان بحرق بعض المزارع لاهالى كباو والتهجم عليهم حيث ان شهود عيان شاهدوا سيارة شرطة بالقرب من المزرعه والبيث اللذان ثم حرقهما الامر الذى اغاض سكان بلدة كباو واعتبر تواطى من الدوله لكون البوليس بمركز تيجى له علاقه مباشره بهذه العمليه الامر الذى تسبب فى وقوع عدد من الجرحى والاصابات مع العلم ان موضوع النزاع هى اراضى لكباو استولى عليها بعض من ابناء الصيعان وتغاطى الحكومه على اغتصاب تلك الاراضى رغم مئات الشكاوى من اهالى كباو ولكن دون مجيب مع العلم ان العديد من العقلاء من كباو وجهوا العديد من الرسائل والشكاوى والى اعلى السلطات فى ليبيا لحل تلك الاشكاليه والتى امتدت ومند عشرات السنين الا ان سياسة الامر الواقع والاستيطان وضم الاراضى استمرت تحت سمع وبصر النطام الحاكم ونحن هنا نعتقد انه .
فى اطار الحمله التى ينتهجها النطام بطرابلس وذلك بتغديه كافه النعرات والنزعات بين كافه القبائل الليبيه فالنطام الحاكم فى طرابلس وسرت همه الوحيد رسم استراتيجيه شيطانيه لأبادة الليبين واشغالهم فى الخلافات والنزاعات على امور بأمكان النطام الحاكم حلها الا ان النطام يتعمد عدم حل تلك الاشكالات بل ويغديها لتكون له رصيدا للفتنه يستعملها متى يشاء وبامكانه انهاء تلك النزعات وخاصة على الاراضى لكون انها قضايا واضحه وضوح الشمس واعادة الحق لأصحابه .
ولكن النطام الحاكم يحاول ومند قدومه الى االحكم الابقاء على كل مواضيع الخلاف على ما هى عليه لأمر خبيت فى نفس الفئه الحاكمه مع العلم ان الخلاف المذكور بين تلك القبائل ومند قدوم هذا النطام الى السلطه وغضه النطر على كافه انواع اغتصاب الأراضى تطبيقا لمقوله الارض لمن يملكها وبذلك سلك بعض ضغاف النفوس ذلك المسلك الظالم واستولوا على اراضى الغير مدعومين بمقولات الكتاب الاخضر واستولوا على الاراضى ظلما وعدوانا والاذهى من ذلك استمرار حملات الاغتصاب للاراضى ووقوف النطام موقف المتفرج بل والمغدى لأولئك الانتهزيون ومستغلى التواطوا وغض العين المتعمد .
ان نظام طرابلس همه الوحيد اثارت النعراث وزرع الفتنه بين ابناء ليبيا والهائهم فى خلافات ونزعات بل ان النطام فى طرابلس ينتطر ويتفرج الى يسقط الضحايا بين تلك القبائل لتكون وقودا للفتنه يحتفط بها النطام الى اجل ليحرق الليبين بعضهم بعضا ويقف النطام متفرجا على اهالينا وهم يحاولون استرجاع حقوقهم بانفسهم معرضين انفسهم وغيرهم للخطر.
من هنا نهيب بابناء ليبيا الحدر والحيطه لما يكيده النطام لشعب ليبيا وما يزرعه من فتن ولا اريد ان اعدد واسرد تلك الفتن التى زرعها النطام بين القبائل الليبيه ولكن العاقل والمتتبع للاحداث يعى ما زرعه النطام ويزرعه لتكون له رصيدا يغدى به اجندته الخفيه .
ان نظام طرابلس يتسابق الى كافه اصقاع الارض متظاهرا تدخله لحل المشاكل بين القبائل والدول بل وتدفع مئات الملايين لتسويه العديد من الخلافات واطلاق العديد من المخطوفين والثمن من خزينه الشعب الليبيى الاولى ياحكومة طرابلس وسرت ان تقوموا بحل كل الاشكالات بين القبائل الليبيه وتكليف اناس دو كفأه ونزاهه ويخشون الله جل جلاله فى حل كافه تلك الخلافات والتى بدأت وتغدت من الثوره وحطب ووقود تلك الخلافات اولئك العنصريون والذين همهم الوحيد اظهار اصحاب الحق بانهم اعداء للوطن وانفصاليون وغيرها من التهم والتى تعطيهم الضوء الاخضر لأغتصاب اراضى الغير على النطام الحاكم اعادة الحقوق المغتصبه الى اهلها وان يتقوا الله فى اصحاب الحق .

ابن البلد
6/12/2010


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home