Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 8 ديسمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

رسالة إلى القسم الثقافي والطلبه ببريطانيا والجهات المسئوله بليبيا

إلى القسم الثقافي والطلبه ببريطانيا والجهات المسئوله بليبيا
بعد التحية

إن أسؤ أنواع المعاملة هى اللى فيها الواحد يبخس عمل الغير واللى يحاول فيها ان يغطى الشمس بالغربال ومشى هكى بس يتنكر للشئ الملموس و يؤمن فى الشئ الخيالى.

لما نقروا اللى يكتب على القسم الثقافي من مقال وراء مقال نتفكر المريض اللى يعطوا فيه حقنه فى جرت حقنه. تمادى و تهاتك و تزوير و ضحك على عقول طلبة هم فى الواقع يعتبرون من خيرة وصفوة المجتمع الليبي و ذخيرة الغد. وباش نكون منصف تعالوا نلخص اللى على القسم و اللى ليه وحده وحده:

المكتوب:

1- يشكوا انه فى إختلاس و سرقة حقوق الطلبة ومنحة ناقصة ومنحة كتب مافيش ومنحة حاسوب. هل يوجد دليل ملموس واحد. نوا ماى دير.

الواقع:

منحة قبل نهاية الشهر فى الحساب وتوا غيروها بعد الإستبيان اصبحت أول الشهر وبينى وبينكم بالنسبة ليه ماتفريقش واجد الفرق بين أول الشهر و آخر الشهر.

منحة الكتب و الحاسوب أيام زمان لا زم قرار من ليبيا وبعدها طلب كتابي وتوا تنزل تلقائيا.

المكتوب:

2 – التأمين الصحى منهوب وغير موجود و بزنس على ودنه والطالب معنداش راى فيه وليش مايعطوش كل واحد مستحقات التامين ويمشى يأمن بروحه. الدليل الملموس غير موجود على التهكم

الواقع:

يوجد أكثر من إعلان تشاورى بخصوص التأمين الصحى . هل يوجد بزنس طبعا أكثر واحد يمكن يتاكد هى الجهات المسئوله فى ليبيا . فى دليل واحد على البزنس او شنو نوع البزنس للاسف كل اللى كتبوا مافيش واحد قدم دليل دامغ. ليش مايعطوش كل واحد فلوسه فى يده و يمشى يأمن بروحه. هذا مفروض يرد عليه التعليم العالى قبل القسم الثقافى لان التحويل أصلا يجى من غادى يعنى فى أكثر من جهة متابعة للموضوع ولما فى أكثر من جهة يعنى أكثر من 10 -20 شخص متورط. عموما هاضى التامين تم تجديده مع تحسين بعض الإمتيازات ممكن مش فى المستوى المطلوب بس يدل على ان رأى الطالب مسموع .

سلبيات القسم والقصور اللى موجود فيه كمايلي:

فى الواقع اللى نشوف فيه انه لا توجد متابعة فعلية لدراسة الطالب. يعنى افتح ملف بره اقرا مع نهاية المدة جيب شهادتك أعتمدها خوذ اللى ليك من مستحقات سكر ملفك و تشاو. هذا جى بنتيجة وحده وهى ان العديد من الطلبة خصوصا اللى يتحصل على الشهادة قبل نهاية المدة بعدها يخش فى مرحلة سبات يجمع مايمكنه من المنحة أو يقوم بالسفر الى ليبيا تم يعود قبل نهاية التأشيرة أو المنحة ويجمع ما تراكم فى حسابه. ويعنى أن الطالب يضيع فترة من عمره و ينسى ما درسه من أجل إستنزاف المنحة الدراسية و تمديداتها ان وجدت. وا أنا لا ألومه لأن الواقع يفرض عليه فالعودة إلى أرض الوطن بشهادة فقط لا تكفى فمعظم الطلبة أصحاب عائلات و تتدخر مايمكنها من اجل شراء شقه تستر نفسها فيها.

ماهو الحل:

أنا شخصيا أؤمن بهذا الحل الذى أتمنى من الله العزيز القدير ان يوفقنا إليه و أسأل جميع المسئولين أن يتجاوبوا له لما فيه من فائده عظيمة على الطالب و الجماهيرية:

الحل الأول:

يجب أن يتم إنتزاع قرار يضمن لكل طالب موفد إسترجاع ما تبقى من مدة منحته الدراسية لحسابه المصرفى بدل من أن يقوم بصرفه فى البلد الموفد له فى شكل إيجارات و فواتير كهرباء و غاز ومعيشة و بالتالى يمكنه المبلغ من شراء مايلزمه من بدء حياة كريمة بتوفر المسكن و المركوب اللائق و بالتالى البذرة التى زرعتها الدولة و نمت أصبح لها مكان تثمر فيه و تنمو. بدل من ان يضيع الجهد و المال فى بلاد الغربه. وخصوصا أن قرار المنحة أصلا يعنى وجود مبلغ مالى خصص لدراسة الموفد بالرغم من أن يتم تحويله على دفعات كل ثلاثة أشهر.

الحل الثانى:

تسمح الدولة لكل من تخرج قبل إنتهاء المنحة بالعمل فى البلد الموفد له من أجل الحصول على الخبرة و توفير المال الكافى ليتمكن من شراء مايلزمه من متطلبات الحياة. كما يحق للدولة أن تفرض قيمة مالية معينة مقابل مساعدة الطالب على حصول الإذن بالعمل من الدولة الموفد لها. وهو مايمكن تحقيقه عن طريق الإتفاقيات التى يمكن أن تتم على مستوى الحكومة. وبالتالى تستفيد الدوله على جميع الجهات منها الدخل اللى سوف يأتى به الطالب لبلده وطبعا الخبرة العملية. وخير دليل التجربة الصينية بصفة خاصة و الأسيوية بصفة عامة.

طبعا يجب على القسم أن يقوم بخلق آلية متابعة بناءة بحيث تساعد الطالب و تدعم موقفه ليتمكن من الحصول على شهادته بكل يسر و سهولة. أما ترك الطالب ليتولى أموره بحجة أنه يخدم على رأسه فهى حجة ضعيفة.

مع تمنياتى بنقاش ومقالات هادفه تخدم أبناء بلدنا و بلدنا و تساعد القائمين على مؤسساتنا فى قيادتها والسلام لكم منى جميعا .

د. ابولقاسم صليل


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home