Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإربعاء 7 ابريل 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

أسرة ليبية :
نحمل ايطاليا مسئولية تجنيد والدنا وارساله الى الحبشه
واعتقال الوالدة والجد بالعقيلة

نحن ابناء واحفاد السيد عمر عطية عمرالعبيدى (المنصورى) الذى انتقل الى رحمة الله سنة 2005 عن عمر يتجاوز 87 عاما , فهو من مواليد عام 1918, ومن سكان مدينة بنغازى, شاء القدر ان تكون بلادنا تحت رحمة الاستعمار الايطالى فى عهده, كما شاء القدر ان يكون والدى فى عز شبابه حينها فهو لم يتجاوز السابعة عشر عندما تم تجنيده من قبل الاستعمار الايطالى, وتم ارساله الى الحبشه فى ذلك الوقت لتنفيذ المصالح الاستعمارية للجيش الايطالى.

لقد كان الشباب الليبى تحت رحمة الاستعمار الايطالى وسياسته فى تلك الحقبه, ولم يكون هناك مجالا لرفض التجنيد او المراوغه, فقد كان الجيش الايطالى لا يعرف الراءفه , ويعتبر كل الشباب الليبى مواطنون تحت مظلة الحكم الايطالى , وليس هناك مجالا للرفض او الهروب, هذه هى السياسة المتبعة, والجميع يخضع لقوانينها.

فى الجانب الاخر قامت السلطات الايطالية باعتقال اسر كثيره فى منطقة الجبل الاخضر حتى يتم السيطره على المقاومة حين ذاك, وقد كانت والدتى السيده رابحه يونس عبدالجواد العبيدى مع والدها المرحوم يونس عبدالجواد العبيدى قد تم اعتقالهما وارسالهما الى المعتقلات الايطاليه فى ذلك الوقت, وقد كانت والدتى لا يزيد عمرها عن 8 سنوات, وهى لا تزال على قيد الحياة لتسرد كل احداث الاعتقال كشاهدا على العصر.

كان هناك شقيق اخر لوالدتى فترة الاعتقال, وقد ذكرت الوالده ان اخاها قد تم تركه مع اسرة ليبية اخرى حتى لا يتم اعتقاله, ومنذ ذلك اليوم لم ترى والدتى اخاها, فقد اختفى واختفت ايضا الاسرة التى ترك معها, ولا توجد اية معلومات عنهم سوى بعض المعلومات التى تقول انهم قد هاجروا الى تركيا.

ان الحكومه الايطالية مسئوله مسئولية مباشرة عن الاضرار التى اصابت اسرتى, وهى المسئول الاول عن اختفاء شقيق الوالده, كما هى مسئوله عن تجنيد والدى رغم عدم رغبته فى ذلك, واكراهه وارغامه بالمشاركة فى محاربة الحبشيون لاغراض استعمارية, ونحن نحمل ايضا ادارة الشئون الاوروبية باللجنة العامة للاتصال الخارجى, ونحمل بهذا الخصوص السيد الاستاذ سليمان عطية ابوسدره رئيس شئون ايطاليا ,والامين المساعد لصندوق التقاعد الاستاذ مصطفى عبدالقادر الرقعى, بالبحث فى سجلات وارشيف الحكومه الايطاليا, والبحث والتدقيق مع اللجنة المكلفة فى هذا الخصوص لاسترداد حقوق اسرتنا.

لقد تم تعويض حكومتنا بهذا الخصوص, وقامت الحكومه الايطالية بالقبول بتعويض المجندون وكافة المتضررون, والاعتذار عن جرائمها السابقة, وهذا من حق الليبين جميعا للتخفيف عن ما اصابهم من جرائم ضد الانسانية, ومن تهجير واعتقال للاسر البريئه , وتشريد, والتعدى على حريات الانسان وكرامته, وممتلكاته.

نحن نطالب اللجنة الشعبية العامة للاتصال الخارجى والتعاون الدولى شئون ايطاليا بتسجيل الوالد بسجلات المستحقين للمعاشات التقاعدية من قبل الحكومه الايطالية, وايضا تعويض الوالدة عن مدة اعتقالها فى المعتقلات الايطالية وهى طفله صغيره مع والدها, وتحميل ايطاليا مسئولية اختفاء اخيها فى الفترة التى قضتها والدتى بالمعتقل, وتقصى الحقائق عن هذا الاختفاء , ومداولته مع اللجنة الايطالية المكلفة بهذا الخصوص.

الاسرة على استعداد بتزويدك بجميع المعلومات الهامه, ونحمد الله على ان الوالده لا تزال على قيد الحياة وندعو الله ان يطيل فى عمرها لتسرد لكم قصت اعتقالها, واختفاء شقيقها, وايضا يوجد اخوة الوالد اللذين عاشوا هذه الحقائق فترة الاستعمار الايطالى وحتى نهاية الحرب العالمية الثانية وانهزام القوات الايطالية.

التعويضات هى علاج للاضرار التى اصابة المواطنين, وتخفيف جراح الماضى, وبناء الطريق السريعة فى البلاد سوف لن يضمد الجراح, ويخفف الالام, وعليه يجب ان تصل هذه التعويضات الى مستحقيها, ومنح كل ذى حقا حقه, وترشيد المواطنون فى الاعلام بهذ الحق.

لمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال:
هاتف: 0925119507
هاتف: 0925325013
هاتف:0031654727767
omarelabeidi@hotmail.com

اسرة ليبية


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home