Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 6 سبتمبر 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

ليس كل شي تمام يأفندم ..؟!

لازال الإعلام الليبي يقدم صورة ليست هي الصورة وبذات المضمون ولم يعكس واقع الشعب الليبي الذي أصبح شعب غنى يعيش فيه عدد ليس بالقليل من هذا الشعب محروما وفقيرا أيضا وهنا يكمن الغموض الذي لا يتحدث عنه الإعلام الذي يشيد بانجازات الثورة التي نفذتها الحكومة الليبية التي لم تكن يوما حكومة مختارة من الشعب ... وهنا أيضا يكمن غياب خطاب الإعلامي الليبي الذي ينبغي ويصير.

الإعلام الليبي لا زال يسترزق فى قوت يوم العاملين فيه الدين يمدون أيديهم و يأخذون صدقة العقود مرة كل عام وفى شهر رمضان المبارك كل عام ومع شهادة تمنحها الإذاعة لهم او لرموزهم تشكرهم فيها على مجهوداتهم وإبداعهم الفني والثقافي والفكري والرقص والغناء كذلك ......

فلقد نالوا رضاء الحكومة الليبية او حكومة الإذاعة على ماقدموه من مادة إذاعية لم تخرج عن النص ..واى نص .. فكل شي تمام يافندم .

والأفندم هنا قد يكون الأخ أمين اللجنة الشعبية العامة دون غيره من الأمناء...؟

وهو الموضوع الغائب حتى ألان عن الخطاب الاعلامى وصورة ليبيا والليبيين كما يراها الآخرون ..وقد حاولت قناة المتوسط فى هذه المناسبة إن تجرؤ وتبادر بتقديم برنامج مرئى حواري على الهواء تحت عنوان ليبيا الغد بين الواقع والطموح ... فلم يستمر دقائق وقطع الصوت ثم الإرسال .. واختفى البرنامج تحت مبرر خلل فني وقريب سنعود و طبعا لم يعود ...؟ فهي محاولة جريئة لم يحسب أصحابها نتائجها لأنهم متفرجون و بتشفي في إظهار خراب الدار فهم المصلحون.....

الدين عادوا لقارض الوطن بلغة مختلفة وبثقافة مختلفة وطموح لنهب مزيد من ثروة الليبيين كما ظهر يستفز الليبيين مباشرة عبر البرنامج – قوقلها من تأليف سليمان دوغه ومحمد طرنيش الذي وجد نفسه ضمن مجموعة من الناس يفكرون عكس تفكير الليبيين ..؟ وأداء الفنان حاتم الكور الذي بدوره قبل ودون دراسة منه تقديم هذا البرنامج هكذا كببغاء ودون ان يعى حجم إمكانياته الفنية كممثل نال إعجاب الليبيين خلال سنوات ماضية كان فيها فنان يؤدى دوره وبكل اهتمام ام ان مايدفع له كفيل بالقبول وبلا كلام ... وكل شئ تمام يأفندم..؟

فهل من المفيد أن نسأل ما فائدة قناة المتوسط الليبية .. ولماذا فى ظل وجود اكثر من 6 قنوات مرئية فضائية ليبية لم تستوعب بعد عطاء كل الفنانين وتتمتع بذات المساحة المرئية المخصصة للحوار والنقاش ولا اعتقد ان ذكاء وحذق أو حذاقة الإخوة فى قناة المتوسط غير متوفرة عند زملائهم بقنوات الهيئة العامة لإذاعات الجماهيرية العظمى . ام ان مدير هذه القناة اكثر شجاعة وفهم ووعى من آمين الهيئة او الإخوة مدراء القنوات ...

فالصورة ليست هي الصورة وليست بذات المضمون ...ولم تعكس الخطاب الإعلامي الليبي على الواقع الليبي وفق هذا الطموح وهو أيضا ما يعكسه العمل الكبير الذي تقوم به ليساعد انجاز هذه المشاريع الضخمة التنموية سكنية وتعلميه وصحية وبنية تحتية بصورة باهته تتجاهل التفاصيل وكيف هو العبث والكذب والخراب الذي يقوم به من يفكر عكس تفكير الليبيين .

وإنها فرصة مناسبة ونحن نحتفل بالعيد الـ41 للثورة ان نقول يمكن ان تستمر الصورة بذات المضمون إذا ما وضعنا أيدينا الآمنة الواعية والمثقفة والمسئولة على وسائل الإعلام ... وليس كل شي تمام يأفندم ..؟!

بشير العربى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home