Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 6 اكتوبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

وفاء الاخ القائد للشعب الليبى فى عيد الوفاء..!

يالله امد الاخ القائد معمر القذافي بالصحه والعافيه وطول العمر لنعيش معه وفي ظل وجوده اكتر امن وامان..وفي غيابه نخاف ان يحاصرنا الظلم والمهانه والاستغلال..!؟
هكذا هو حال لسان المواطن الليبي مثلي وهو يعايش الان رغم التفاؤل شعور بالخوف يلاحقه ويلتصق به عبر هذه الانتقلابات التي لاحقت القيم والمبادئ والاخلاق برزت عبر سلوك الحكومه الليبيه المركز وشخوصها وقراراتهم التي تزيد من وجع المواطن ومزيدا لارقام ارصدتهم المصرفيه واملاكهم مستغلين في ذلك الخطط التنمويه والتطويريه وماتحتاجه من مشروعات تنفيذيه تتجاوز مزانياتها ومخصصاتها مئات الملايين والمليارات وكيف وكم هي العموله..فكما يقال لصاحب التوقيعه الاولى اكبر نسبه من العموله..!؟
انقلابات على القوانين وعلى القرارات التي صدرت بفعل الثوره والجماهير طيلة هذه السنوات لتصنع حياة جديده للمجتمع الليبي على النهج الاشتراكي الجديد وتجدير قيمه وتوجيهات انسانيه مبنيه على العدل والمساواة بين الليبين...جاؤا هؤلاء النفر القليل غير الملتزمين اخلاقيا من الليبين ليغيروا كل شئ بعد ان مكنوا وتمكنوا في الاداره الليبيه المركز واختيروا كاامناء على مقدرات الليبين في كل القطاعات فاشاعوا فيها الفساد ونشروا من خلالها سلوكيات يخجل المجتمع الليبي اوالليبين ان تحسب عليهم ولهم مثل الواسطه والمحسوبيه والرشوه والسرقه والحسد والكذب والنفاق الى ان اصبحوا يشكلون غول يهدد حياة الليبين ومستقبل ليبيا بل ويورطوها في مشاكل ولان الموضوع لايحتاج لتقديم اثباتات ومستندات او كثرة الكتابه والحديت واقع معاش ويعيشه كل الليبين من اكبرهم الى اصغرهم وان الحل عند الاخ القائد صانع الثوره ومبدع نظرية عصر الجماهير فهو يعرفهم جيدا و يعرف ايضا لماذا هم هكذا الان..!
ولماذا لم يعد يخافون من احد بعد ان اتخمت ليبيا بهذا الحجم الكبير من القرارات والتعاقدات والالتزامات المترتبه ولما يجعل المعني بذلك في احراج..!
فمن هذا الذي يجرؤ على احراج الاخ القائد او يحرج الجماهير..؟!
ولانه اصبح بصورته البشعه معروف لدى الجميع تأْتي هذه المناسبه الرائعه المتمثله في يوم الوفاء الذي سيتم احيائه يوم 7 التمور هذا الشهر بمدينة سبها لتصحيح هذه الصوره وازالة عنها مايلوثها ويشوهها وليقف الاخ القائد امام مؤتمر الشعب العام شاهدا منتصرا ليؤكد ان الوفاء في قيمته تكمن في التحقيق والتطبيق الثوري لسلطة الشعب..وعبر سلطة الشعب تصبح القطط السمان فئران وتصبح التماسيح سحليات وتنجلى الجماهير عبرها وتنتصر لحالها وفاء للثوره ذاتها...
فالثروه للجماهير ومن سرق ماليس له سيسحب منه...وتتأْمم كل الاملاك والاموال غير الشرعيه..وكلام رائع يكمن في وفاء القائد للجماهير فالذي قال ان الشعب الليبي لايريد سلطه الشعب ولايريد تطبيقها وممارستها قال ذلك بوجع وبانطباع ترسخ في عقله نتيجة التقارير التي وصلته عن حالة سلطة الشعب وعلاقة الليبين بذلك واغلبها كيديه وغير واعيه..!الذى قال لك ذلك يستند على كثرة حجم المخالفات التي سجلت على اللجان الشعبيه بالمؤتمرات الشعبيه الاساسيه وبالشعبيات الى العامه شاركت فيها قطاعات نفود اخرى مثل رجالات القوات المسلحه والاجهزه الامنيه وبشهادة اللجان الثوريه وحركة الضباط الوحدويين الاحرار والقيادات العامه وابنائهم اللذين تورطوا بنسبه كبيره في صناعة هذه المخالفات..!
فالخلل والمشاكل والسلبيات والكسب غير المشروع عبر استغلال المنصب والوظيفه في تحقيق ذلك مرتبطه ومحسوبه على افراد واشخاص معروفين بأسمائهم انخدع فيهم الشعب واختارهم وصعدهم في مؤتمراتهم الشعبيه الاساسيه وعلى مستوى الشعبيه في صوره اقرب وابشع من صور الانتخابات والصراع على السلطه بين الاحزاب في دول العالم...صراع قادته ولازالت تقوده في ليبيا وبامتياز وخبت احزاب القبائل الليبيه..!؟
ولان الحديت عن هذا الموضوع ليس في حاجه لمزيد من التفصيل..فان هذه المناسبه الكبيره الذكري48للمسيره الوحدويه التي قادها الاخ القائد في سبها والذكري50لتأسيس اول خليه ثوريه والاحتفاء بها يوم7التمور[اكتوبر]الحالي في عيد الوفاء التي تستضيف فاعلياته وتتشرف برعايته شعبية سبها..
وهي مناسبه رائعه التي تتزامن مع العيد39لعيد الثأر..عيد الاعتذار..سيضيف عبرها حضور الاخ القائد المزيد من التألق وسيضع النقاط على الحروف ليجعل الواقع المحلي اكثر تألقا وبما ينهي هذه الاساءات لسطة الشعب ويزيح هؤلاء المخالفين الذين اكلوا الاخضر واليابس ويوقف استمرار خداعهم ونفاقهم ودجلهم على الجماهير..فسلطة الشعب الحقيقيه هي التي يمارسها الشعب دون نيابه من احد من خلال بناء اليات جديده قويه للرقابه والمتابعه والمحاسبه..وخلاف ذلك عبث ومجامله غير مبرره...!؟
لانه ثبت عمليا خلال هذه السنوات خاصه في العقد الثالت والرابع للثوره ان غياب اليات الرقابه والمتابعه والمحاسبه الجادة هو السبب في استمرار هذه السلبيات وتضاعف نتائجها السلبيه السيئه..!؟
وتصبح سلطة الشعب مهدده في اي وقت وفي اي مكان في ظل غياب هذه الاليات الرقابيه القويه المختارة بعنايه انطلاقا من المؤتمر الشعبي الاساسي فالشعب هو الرقيب على نفسه بعد ان ثبت فشل وقصور دور امانات هذه المؤتمرات الشعبيه في القيام بهذه المهام..قد تأكد ذالك في عجز امانة مؤتمر الشعب العام وفشلها في أيقاف اللجنه الشعبيه العامه وقراراتها المتطاوله على سلطة الشعب وتسفيهها..مثل قرار ازالت سوق الثلاتاء وتمييع توجيه الاخ القائد في الخصوص..!؟
ولان الاخ القائد هو المبدع لنظرية عصر الجماهير وهو الذي سلم السلطه للشعب في2مارس1977سيكون المبدع عبر حكمته في كيفية معالجة هذا التطاول الموجع على سلطة الشعب..!؟
وتألق الاخ القائد بزهو اكثر مرتبط بتألق الشعب الليبي بسلطة الشعب ..وكثيرا من الاسماء الوفيه الصادقه الامينه للثوره وقائدها والجماهير لن نجدها كالعاده ضمن قائمة المكرمين في يوم الوفاء.. وكل عام والجميع بخير.

بقلم : بشير العربى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home