Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الخميس 6 مايو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

تعدوننا بليبيا الغد فهل الخبير التعليمي بلندن نموذجا؟
"دعوة للتأمل في تصرفات الخبير التعليمي بقسم العلاقات الثقافية"

تعود الناس أن يوجهوا خطابهم لأولي الأمر للشكوى ضد ظلم أو لاسترداد حق لهم، وفي هذه المذكرة أحذر من أفعال و من ردة أفعال تتم أمام مرأى الجميع و يعلم بها المسئولون في ليبيا ، ويعلم بها افراد الجالية الليبية في الساحة البريطانية و بخاصة ذكور البط بمنطقة تشيتام هل.

أستغرب أن الدولة الليبية تعد الليبيين داخل البلاد و خارجها بليبيا الغد بالمساواة و المشاركة في بناء الدولة و أن ليبيا لكل الليبيين ، لكن تصرفات الخبير التعليمي التي تتسم بالغباء و الفوضى و التخبط و الشللية و الفساد تحكي قصة أخرى، فالعقلية الفاسدة و قصر النظر تظهر للناظر من أول مقابلة معه، بل أن اقرب الناس إليه بدا يدرك ضرره على الطلبة بصفة خاصة و على الجالية بصفة عامة.

حتى لا يتهمنا البعض بالتجني على الخبير التعليمي أطلب من المسئولين في الدولة الليبية أن يجروا تحقيقاً في حسابات قسم الشؤون الثقافية ، و بخاصة من صدرت لهم قرارات للدراسة أمضاها اصحابها في التسوق و التسكع في حانات لندن ، الجامعات البريطانية و مراكز اللغة التي يتعامل معها قسم الشؤون الثقافية ، حالات تمديد المدد الدراسية للطلبة و التي يتمتع بها البعض بدون حدود ( مدد طويلة ) و يتم التشدد مع البعض الأخر وطلب اصدار قرارات من قسم البعثات في ليبيا ، الأمر الأخر هو تحديد قائمة بجامعات لا يسمح للطلبة الليبيين الالتحاق بها، و لكن هذه القائمة فيها نوع من الانتقائية ففيها بعض جامعات سمعتها سيئة لكن اصدقاء و ابناء عمومة الخبير بها يدرسون بها، لذلك فهو يغض الطرف عنها.

الاستعانة بفريق العمل الثوري و الاعتماد عليهم و تجنيدهم لجمع المعلومات عن الطلبة الليبيين ، و اشراكهم في لجان التحقيق و دسهم في المدارس. التخريب المتعمد للمدرسة ، فبعد استقرار المدرسة و بدأ الناس يلتفون حولها ليعلموا أولادهم و يلتقون فيها ، قام بتنحية المدير المقبول من قبل أفراد الجالية و عين مدير ضعيف جداً و عين معه مساعدة مدير و مشرف اقوى من المدير، هؤلاء المدسوسين عاثوا فساداً بالمدرسة ، أولادهم يقبلوا في منزلية التعليم لتفادي شرط العمر وفي العام الثاني يدخلون كتلاميذ نظاميين ، يتم اختيار مشرفات صديقات أو قريبات حتى يضمن نجاح أولادهعم بدرجات عالية، يتم اقصاء أو اساءة معاملة من لا يقبلون أو من يخالفهم الرأي و الموقف. عمت الفوضى بالمدرسة ، فتعيين المدرسين يتم بالمجاملة و التوصية ، فاصبحنا نجد مدرسين معينيين و زوجاتهم معهم في نفس المدرسة ، و هم أولياء أمور ايضاً ، و في موسم الامتحانات يشرف الأزواج و الزوجات على أولادهم ، طلبنا لقاء مع الخبير التعليمي لمناقشة أمور المدرسة و الجالية لكن دون جدوى ، فهو يعلم جيداً أن منطقة مانشستر عانت من قراراته و أن الجميع ينتظره و لكنه لا يجروء على المجيء. في الشهر الماضي عمل هذا الأرعن عملة تدل على الجهل و التهور وقلة الذوق ، حيث قام بنشر اسماء المعلمين و المعلمات و رواتبهن مخترقاً بذلك خصوصية هؤلاء الناس و عرضهم للمساءلة ولم يسحب فعلته الشنيعة الا بعد ما تعرض للتهديد و الوعيد.

المسئولين يزورون مانشسترللتقريب بين أبناء الجالية و لارسال رسالة بأن الليبيين اخوة متساوون في الحقوق و الواجبات ، لكن ما يراه افراد الجالية أمام أعينهم على أرض الواقع من شللية ، و تخريب متعمد للمدرسة الليبية و الفساد المستشري فيها يعطي رسالة مختلفة ، فالجالية الليبية تستغرب تمسك السلطات الليبية بهذا الأجوف الزاطل ، و تتساءل هل هذا المعتوه نموذجاً للمسئول الذي سنجده في ليبيا الغد، ألا يوجد في الجامعات الليبية خبير تعليمي وطني يخدم ابناء وطنه، ألا يوجد بين القذاذفه شخص محترم يخدم الناس ويكون قدوة لهم.

سالم احنيش


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home