Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 6 يناير 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

هل عمر المختار مجاهداً حقاً؟؟؟!!!

والله ما كتبت هذا السؤال وفي قلبي درة من شك في أن شيخنا المجاهد هو بالفعل شيخ الشهداء، بل لم يعرف التاريخ الإنساني له مثل حتى اليوم، فقد اعتلى هذا البطل صهوة جواده وانبرى يقود الجهاد يدافع عن وطنه ضد مستعمر غاشم وقد تجاوز عمره السبعون سنة وهو لا يملك سوى بندقية في مواجهة اعتى الدول الاستعمارية في ذلك الوقت تملك الجيوش الجرارة مجهزة بالقنابل والمدافع والمدرعات والدبابات وحتى الطائرات التي تستخدم لأول مرة في تاريخ الحروب. فيا ترى لو كان كتاب اليوم وفضائيات اليوم حاضرة فماذا كانت ستقول عن هذا العجوز الذي امتشق بندقية صيد ليحارب من يملك الدبابة والطائرة؟ اعتقد أن البعض ومنهم الكاتب سيقول انه متهور ومجنون!!! ولكن يا سيدي الأمور بخواتيمها فها هو التاريخ يذكر عمر المختار كبطل وشهيد ولكنه كيف يذكر صديقه الغرياني الذي أراد أن بثنيه عن الجهاد والرضوخ والتفاوض مع المستعمر؟. فما أشبه اليوم بالبارحة، أنهم نفس الأشخاص ولكن بأسماء مختلفة.
ما جعلني أتطرق لهذا الموضوع مقال لكاتب ليبي صب جام غضبه على حماس وحزب الله لما يجري حاليا في غزة التي حوصرت وجوعت لمدة عامين وما حدث في لبنان عام 2006. لقد رأى الكاتب أن ما يحدث في غزة من جرائم هو بسبب قادة حماس وما حدث في لبنان بسبب السيد حسن نصرالله وأنا أقول له وهل الحروب والماسي في عام 48 وعام 67 وعام 73 كانت بسبب حماس أو حزب الله؟ وهل الخسائر البشرية والمادية في تلك الحقبة كانت اقل مما يحدث الآن؟ لا والله الخسائر كانت فادحة والهزائم متواصلة للجيوش العربية مجتمعة وكنا اجبن من اليهود وصرنا نحن من يحرص على أي نوع من الحياة، أنها مجرد أعذار واهية يستخدمها قادة إسرائيل وحلفائهم ومن المعيب أن نكررها كالببغاوات.
لم يشهد العرب في عصرنا منذ تحرير الجزائر انتصاراً مثل انتصار حزب الله وفي أكثر من ثلاث حروب حتى لا يكون للصدفة محل وبات العدو يحسب له آلف حساب. وها هو العدو يستعرض قواته في غزة لعله يستعيد بعض معنوياته التي مرغها حزب الله في التراب، أما بخصوص الخسائر فالقتلى والجرحى في لبنان خلال 2006 فهم لا يتعدوا نصف ضحايا حوادث السيارات في العظمى خلال هذا العام الذين تعدوا ثلاثة آلاف قتيل وأكثر من عشرة آلاف جريح، أما الخسائر المادية المباشرة تزيد عن 80 مليون دولار. ولهذا نقول تعددت الأسباب والموت واحد فيا سيدي كيف سيذكر التاريخ هؤلاء وأولئك؟.
الكاتب يستهتر بصواريخ حماس ويظن أنها مجرد فرقعات صوتية ولو رجع بالذاكرة بضع سنوات لعلم أن صواريخ حماس هي صناعة محلية وكان مداها لا يزيد عن 5 كيلومترات واليوم أصبحت تصل أكثر من أربعون كيلومتراً وربما ابعد والمستوطنات صارت مرعوبة وشبه معطلة ويختبئ سكانها في الملاجئ، هذه الصواريخ تذكرني بصواريخ الفاتح1 والفاتح2 والفاتح3 وكان لدي صديق يعمل في برنامج صناعة هذه الصواريخ فاخبرني انه في كل مرة يجتمع العميد احمد محمود مع المسئولين في هذا البرنامج وتوضع الخطط لصناعة الصاروخ وترصد الميزانيات ولكن تنفق الملايين دون تحقيق أي تقدم وسرعان ما يحفظ الملف ويفتح ملف جديد لصاروخ جديد وبنفس الطريقة تضيع الميزانية المرصودة وينتهي البرنامج بالفشل وانجح صاروخ لم يرتفع أكثر من بضع مئات من الأمتار رغم المصاريف التي بلغت المليارات، وكما هو معلوم فان العميد احمد محمود كلف من طرف القردافي نفسه وأعطاه الصلاحيات الكاملة والميزانية مفتوحة برقم غير محدد يصرف كيفما يشأ من المجنب، بل رفض القردافي أن يعين كأمين للجنة شعبية عامة من طرف مؤتمر الشعب العام بحجة أنه مكلف بمهمة خاصة من طرفه. كما اخبرني بأنهم صرفوا مئات الملايين حتى يكتشفوا صبغة (زواق) تشبه تلك التي تستخدمها أمريكا في طائرات الشبح التي لا يكتشفها الرادار. كما أنهم اشتروا طائرة بدون طيار ولم يتمكنوا من تشغيلها وسقطت من أول محاولة. هذه بعض الأعمال الفاشلة لجهاز فاشل سرق المسئول الأول فيه المليارات وحولها لحسابه الخاص في دولة تملك المليارات فكيف إذا قارناها بصواريخ من صنع محلي في ورش بسيطة. أخيراً اعتقد انه لشرف أن يموت أهل غزة وجنوب لبنان بالسلاح الإسرائيلي على أن يموتوا بالحوادث والايدز والمخدرات كما يحدث في جماهيرية القردافي التعيسة وجمهورية مبارك المفلسة.

عاشق ليبيا


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home