Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإربعاء 6 يناير 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

اكاذيب القذافي بشأن المراجعات للمقاتلة

عودنا القذافي وعصابته علي الكذب والخداع والتمويه كوسيلة لتمرير مخططه لاحكام قبضته علي شعبنا ، لا يتواني القذافي لتوظيف اي شئ وكل شئ من اجل خداعنا جميعا والقضاء علي اي صوت للتعبير عن رفض الاستبداد والظلم من اي فئة من فئات الشعب الليبي .

بعد تكشف جريمة مجزرة سجن ابوسليم في طرابلس عام 1996 وابادة اكثر من 1200 من ابناء ليبيا والذين اتهموا بعضويتهم في تنظيم المقاتلة الليبية اوبالانتماء الي تنظيمات تسمي الاسلامية ، بأنهم حملوا السلاح ومحاولة الاطاحة بتنظيم القذافي . ادرك القذافي ونظامه حجم ورطة هذه الجريمة الوحشية . كما ادرك العواقب القانونية محليا ودوليا التي قد تطال نظامه الاجرامي بما فيهم هو واعــوانه المقربين في الدائرة الاولي والذين اعتمد عليهم في تنفيذ الجريمة و جرائم اخري كثيرة .

فى اعتقادي الجازم لاتوجد مراجعات اجريت من قبل قادة المقاتلة الليبيية الذين لازالوا قابعين في سجون القذافي ولم يطلق سراحههم حتي الان . كيف يفسر نظام القذافي عدم اطلاق سراح قادة واعضاء المقاتلة اذا؟

وحتي ما اذا افترضنا جدلا بأن المقاتلة قامت بمراجعات في سياساتها المتعلقة بموجهات النظام ، فأن هذا لا يعني بأن نظام القذافي هو نظام شرعي يملك الشرعية القانونية والاخلاقية او الدينية . نظام القذافي نظام ارهابي اشهر السلاح في وجه المجتمع الليبي واستولي علي السلطة بقوة السلاح وان حمل السلاح ضد المعتدي القذافي وعصابته يعتبر حق مشروع للدفاع عن النفس العرض والاهل والارض .

نظام القذافي الغير شرعي هو من يحتاج الي مراجعات تقود الي تسليم السلطة والبلاد لاهل ليبيا والخضوع للمحاسبة علي ما ارتكبه من جرائم ودمار تسبب في خسائر فادحة وهائلة يصعب تعويضها .

اننا نتحدي القذافي واجهزته الامنيه الارهابية ان تطلق سراح المعتقلين السياسيين بما فيهم اعضاء تنظيم المقاتلة وتعطيهم الفرصة للتصريح بأنهم فعلا اجروا هذه المراجعات ، علي الرغم باننا علي ثقة بان المراجعات الحقيقية والحرة لا تجري في السجون وتحت حراب حراس المعتقلات وخصوصا اذا كانت هذه السجون مسر حا لجريمة قتل جماعية وابادة لاكثر من 1200 سجن اغلبهم من تنظيمات اسلامية من بينها المقاتلة .

ونقول لنظام القذافي مهما وظفتوا من شيوخ الدولاروالعار الذين فقدوا الاحساس بالدين الحقيقي والوطنية وكرامة ابناء الوطن وانحازوا الي سلطان ظالم فأنهم فقدوا ايضا المصداقية بين الشعب الليبي ومصيرهم مزابل التاريخ . مثلهم مثل الاخوان المسلمين الذين يعلمون وهم شهودا علي جرائم القذافي ونظامه ولكنهم فضلوا مداهنة المجرم والركون والخنوع له فاصبحوا ضحية صفقات سخية تمت بين تنظيمهم الام في مصر وبين نظام القذافي المستبد .

احمد مسعود القبائلي
31 ديسمبر 2009


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home