Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 6 أغسطس 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

حول مقال.. "جثامة الثوريين والمثابة غولة اسمها صندوق الاقتراع .."
المنشور في موقع ليبيا وطننا بتاريخ 21 ناصر 2010م

رغم أن كاتب المقال لم يذكر اسمه ، إلا أن مقاله المذكور يكشف عن ضحالة ثقافته ولغته ، وهو أيضا يدل على إفلاسه الجلي لكل قارئ ، فهو قلم لم يكتب من قبل ووجد نفسه وهو المجهول – أن حاجته للتسول ممن وعدوه بالتبني تفرض أن يكون متملقاً حتى إلى هذا الحد الذي تجاوز كل معنى من معاني التملق ، فهو يبدأ مقاله بحكاية لا معنى لها عن اسم مدرسة يقول إنها الأطول في العالم ، ولا ندري ماذا يعنى هذا الأمر للقارئ ، ثم يسرد قصة أخرى أشبه بالنكتة ، ثم يلعن دون حياء نعمة الله على الليبيين التي هي النفط لا لشيء إلا لأنه لم يكن هو وأشباهه متحكماً فيها كما كان وأمثاله يحلمون ، ويذهب إلى التطاول دون مبرر على القائد وعلى الثوريين وحتى على الليبيين الذين كما يوحي مقاله لم يقفوا معه ضد ثورتهم وسلطتهم وحريتهم كي يسلموا له الراية ليشكل الأحزاب ويضحك على الناس بها ويعود يحكمهم ويتحكم فيهم .
لا ندري من نصب هذا الارتزاقي وصياً على الشعب الليبي حتى يضطلع بمصالحه ، وكأنه وحده العارف بالخطأ والصواب أو هو وحده الذي يمتلك ناصية الخير ، أما بقية الليبيين الذين ناصروا الثورة ، وبايعوا القائد وسقطوا شهداء من أجل حرية ليبيا فهم وكلهم لا يعرفون مصلحتهم ولا يملكون قدرات كافية لأن يحكموا أنفسهم وأن يعيشوا في عزة وكرامة وحرية هم اختاروا دروبها ووسائلها وآلياتها ، أما ما يسوقه هذا المعتوه المأجور كبقية الأذناب الأخرى فهو ليس أكثر من هراء يردده كالببغاء وهو لا يدرك حتى معناه.
إنه لمن المؤسف أن ينحط إنسان إلى هذا الدرك الذي بلغه مثل هذا الكاتب الدعي ، فقد كنا نظن أن كل إنسان له حد أدنى من الكرامة يمنعه من تجاوزه ليكون في حال تجاوزه تحت "خط الانحطاط".
أما نفاقه لأهلنا في بنغازي الغالية فهو نفاق يدرك أهل مدينة البيان الأول معناه ومغزاه ومرماه بلا شك ، وما ضربه على وتر الجهوية إلا تنفيذ منه لمخططات أسياده وأعداء ليبيا والليبيين المستهدفة لتدمير هذا البلد وإركاعه وإخضاعه مره أخرى ، وهو العصي بثورته ، وبتلاحم شعبه على الأعداء المفضوحين أو المتخفين في جلبابه وكأنهم القاذورات التي تعلقت بالثوب لحظة مروره على أرض قذرة تملؤها العفونات.

أحمد جمال


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home