Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 4 مايو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

وقفة مع الاصلاح

الظاهر انني تسرعت في الترحيب بالاصلاح ، رحبت بخطابات سيف ، وباركت كمواطن الخطوات الاولي التي تم اتخاذها من حل القضايا التي كانت عالقة مه دول العالم ، ونبذ السياسات الاقتصادية التي اذت لتذهور حالة الوطن والمواطن.....ولكن كل هذا كان المفروض يكون تمهيذ لتبني برنامج اصلاح شامل مبني علي اسس سليمة.

ما اراه الان ليس الاصلاح الذي كنت توخمته من خطب سيف الاسلام ، ولا الذي تطلع اليه كافة الشعب الليبي حسب اعتقاذي.

الاصلاح يبداء دائما اولا بمواجهة الفساد ، وهدا حدث فقد اعترفت الدولة من خلال مسوؤليها بوصول الفساد الاداري والمالي ، واستغلال السلطة، ذروته وتحدث سيف في خطاباته كما ذكرت في مقالات سالفة بما لم يستطع الشعب التعبير عنه.

وهنا لي وقفة علي ما وصفهم سيف بالقطط السمان في خطابه 21 اغسطس 2008م، وتم بالفعل طلب من كل المسؤولين في مؤسسات الدولة ان يقدموا تقارير مفصلة عن اموالهم في الداخل والخارج...وهدا الجزء من الخطاب ذكرني بمقولة من اين لك هذا ؟ بعد ان قامت الثورة تم استجواب من كانوا مسوؤلين في العهد الملكي...وقلت في ذلك الوقت خطوة مباركة ، كما ان الثورة اتت واحد اهدافها محاربة الفساد ، وتم محاسبة العهد السابق، فان الوقت وان تأخر فلابد من توجيه نفس السؤال لمن أوثمن علي مسؤلية ومهام الدولة....لكن ماذا حدث بعد هذا الخطاب؟

أختفت الملفات ووضع ملف القطط السمان في رف " ممنوع النظر اليه " ، والمشكلة لم تنتهي لهذا الحد بل خطب سيف الاسلام بعذ دلك ووعد القطط السمان بأن لاينائهم دور في برنامج ليبيا الغد...أنا اعي كمواطن حريص علي أمن ليبيا ، ان الاصلاح لا يعني الانتقام ولا عقوبة الاعدام لمن خان الامانة ، ولكن لابد من ايجاد حل ينصف الجميع، فالحقبة الماضية كانت حقبة الاباء ، و دفع الشعب ثمن تلك الحقبة، فهل يعقل أن نتخلي عن مسأءلة القطط السمان ،و في نفس الوقت نجازيهم بأن نعدهم بأن لابنائهم دور في ليبيا الغد ، وكلمة دور يعني بالعامية قيادي المستقبل. البعض ذكر انها حنكة سياسية لابذ منها ، حتي لا يقف هولاء في طريق الاصلاح ، ساترك هذه النقطة لمقالة اخري ، لأن هناك فرق بين الحنكة وبين الاستلام.

رحلة الاصلاح و ارضية الواقع :

في الماضي تم نهب مال الدولة وحرم الشعب لسنوات طويلة ، تأخر الرواتب الهزيلة لاشهر ،وقوف التاس في طوابير الجمعيات الحكومية ، بطالة ، قمة الفساد الادراي ، تذمير حتي ما تم انجازه في السنوات الاولي للثورة، كل قطاعات الدولة تم تهبها ودعوني ناخدكم في جولة سريعة:

الصحة:

تم سرقتها ، واصبح معروف في ليبيا من يدخل المستشفي ترحموا علي حياته ، أدوية فاسدة وان وجدت، انعدام الصيانة والاهمال في هذا القطاع اودي بحياة الكثير من الناس، انتشرت الامراض في مجتمع كان معافا، عقوذ بالملايين والمرضي مساكين

التعليم:

الميزانية لا وجود لها الا في جيوب المسوولين ، عقود صيانة بالملايين والنتائج كانت كراسي التلاميد مكسرة، واعضاء هيئة التدريس ياتول بمكانسهم للتنظيف الغبار الذي لم تحميه النوافذ المكسرة ، والكتب القديمة...الخ

الزراعة:

اختفت المواشي والعلفة ، اختفت مشاريع الدواجن والالبان ،اختفت الجرارات الزراعية وغيرها من المعذات ، مزارع الدولة اختفت من الوجود، عقوذ بالملايين والشعب عايش مسكين..

الشعب الليبي عاني الكثير من الفساذ ، عاني من الاهمال ، عاني من الاستهتار بالمسؤولية ، راي المال العام ينهب من قبل القطط السمان ، وهو يخدم ليل نهار وفي نهاية الشهر يقولوا له عليك الانتظار .

قالو للشعب لا للبرجوازية ، ولا للاحتكار ، وقالو ا الاشتراكية هي طريقنا للعدالة الاجتماعية ، وبسم المؤثمرات الشعبية ، انت يا شعب قررت ان تكون نموذج يفتذي به في دول العالم، وبسم الشعب المسكين قررت القطط السمان نهب الملايين، مفيش قطاع في الدولة الا واصيب بسرطان القطط السمان.

أين ذهبت الملايين؟

القطط السمان درسوا فن الثمثيل وشاهذوا مسرحيات درامية ، اتقنوا فنها في اخفاء الملايين ، فكل قط فتح حساباته في الخارج ، وعاش بين الشعب انسان زاهد او كما يتهياء لهم ، لكن عمرك يا مواطن شفتهم في طوابير الجمعيات ؟ لا لانهم لا يستغنوا علي الحاويات ، وحاوياتهم يفرغوا فيها في الليل يحموها من عيون الحساد.

والا عمرك شفتهم في المستشفيات الحكومية ؟ لا يا مسكين ، هم عندهم ذكاترة واختصاصيين في الخارج يذيروا في الفحوصات، ويسكنوا في ارقي الهوتيلات ،و عدد كبير منهم عندهم قصور وشاليهات.

وبعد هالسنيين كلها من معاناة الشعب ، رفع الحظر والحصار، وغيرت الدولة اقتصادها الي السوق الحر الراسمالي، والان شاهد يا مواطن الملايين.

ما أن قررت ليبيا تغيير سياساتها حتي قفزت القطط السمان لترتيب برنامج ادخال الشركات ، فشوف يا شعب يا مسكين من تحصل علي التوكيلات، وبيش تحصل علي توكيل تحتاج الملايين، وشوفوا فجاة ظهور الاسواق الفاخرة والقصور المشيدة بالرخام وشركات خاصة في كل المجالات ،ومفيش قطاع الا وما يسموا برجال الاعمال الليبيين وما أكثرهم داخلين فيه ، انها ليس نظرة حاسدة، استغفر الله علي ذلك ، لكن كلنا يعرف ان هذه الاموال لم يتحصلوا عليها بطرق مشروعة....

وناتي الان الي الطامة الكبري ، وهي ان الدولة الليبية سارعت في برنامج تخصيص القطاع العام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

أنا مع التخصيص ولكن ليس بهذه السرعة والكيفية ، من الليبي المواطن من عامة الناس ونقول المتعلمة ، دكتور و الا مهندس والا اي خريج جامعي ، وانا هنا اقصد من القدامي يستطيع ان يشري سهم في شركة؟

الذي حدث هو جريمة كبري ، في الاول نسمح للمفسدين بسرقة ونهب مال الدولة ، وتهريب هذه الاموال للخارج والان الدولة تقول لهولاء اللصوص سنبيع لكم القطاع العام ، وبيش تحللوا ما سرقتوا ، فاملكوا شركات الكهرباء والماء ، والبنوك و المصانع والجامعات و الطائران ، واملكوا قطاع الاتصالات....ولص الامس اصبح المالك الشرعي قانونا.

اليس الاحري انتظرتوا بعض السنوات حتي الشعب يلتقف انفاسه ، سنوات وهو غاطس في الديون ، من المسكن الائق محروم، ومن سيارة توصله لعمله محروم، أجل فرح ابناءه للحظة الفرج ، فرفع الرواتب الذي نرحب به ولكن جاءت متأخرة ، ويحتاج المواطن المتعلم الجامعي لعشر سنوات علي الاقل بيش يبداء حياته وبعدها ممكن يفكر في شراء سهم من سوق الاسهم الليبية.

الاصلاح الذي كنت اتطلع اليه هو اصلاح يشارك فيه كل الليبيين ، ونحن ناس مسامحين لا نحب الانتقام ولا نريد الحساب العسير لمن خان الامانة ، فهناك يوم لا مفر منه عند الخالق العادل رب العباذ ، فنتركهم لذلك اليوم.

اما انا كمواطن اريد الاصلاح ان يكون مبني علي اسس سليمة، الاصلاح الذي كنت اتطلع اليه ، ليس بناء الطرق ولا هوتيلات الخمس نجوم ،و لا العمارات وسكك الحديد ولا المطارات .....الذي تدمر هو المواطن الليبي ، والذي عليه عاتق بناء ليبيا الغد هو هذا المواطن....

الذي دمر المواطن هو الظلم ..... فالعدل اساس مهم في اي برنامج اصلاحي

الذي دمر المواطن هوالكبث.... فلابد من اطلاق الحريات

الذي دمر المواطن هو الواسطة.... فلابد من المساواة

الذي دمر المواطن هو الاستهانة بحقوقه....فلابد من ترسيخ حق المواطن كاملة .

الصديق الجعراني
aaljarani@woh.rr.com


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home