Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 4 يناير 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

جامعة الفاتح تناديكم يا قائد

جامعة الفاتح تعنى (تعنى جامعة الثورة) لان الفاتح هو يوم الثورة... وهى ايدولوجيا إحدى حلقات الثورة فهي التي شهدت الالتحام الثاريخى عندما قام شبابها الثورين باجتيتات تلك الشرذمة القليلة التي كانت تمثل ثقافة متخلفة لأتمت لواقع التيار الوطني اوالقومى باى صلة ...وبفعل أولئك الثورين الشرفاء طهرت الجامعة من أبناء الرجعيين والاقطاعين وأصحاب الأفكار الشيوعية المريضة ودوى الثقافة الإسلامية الباهتة ...وأصبحت جامعة الفاتح وعلى غرارها المؤسسات التعليمية قبلة لأبناء الفقراء والكادحين وراقدى الريح للدر اسه فيها وتحقيق طموحاتهم المتنوعة..إن ثورة الفاتح التي خطط لها وقادها القائد معمر القدافى الدى لم تلطخ يداه بقطرة دم واحده جعلت من كافة شرائح الشعب الليبي إن يلتف من حولها ويوازر الثورة في كافة مراحلها المتحركة والثابتة ...ولأكن مايحدت هده الايام في جامعة الفاتح لايرقى بتضحيات أولئك الشرفاء الدين نذروا حياتهم للثورة والقائد...وهده بعض الأسباب الملخصة:-

1) أمين لجنة الجامعة..د عبدا لهادى العكرمى

لم ياتى للجامعة كتقدير لقدرا تيه وكفائتة المميزة.. فالاثنان مجتمعتان لاترقى به إن يكون أمين قسم في جامعة أهلية خاصة... إن الجامعة نواة من نوات الثورة العظيمة وليست ورث عائلي اوقبلى وقيادتها في حاجه إن يكون على رأس لجنتها شخص دو شخصية مستثقلة خالية من شخصية التبعية وطاعة الغير وإرضاء رغباتهم اى كم يقول (د عقيل أمين التعليم السابق ( ..حط واحد يكون مطيع لك) اى لأيهم مايعمل بل المهم إن يسمع مايقال له... لايعقل أبدا إن تكون وضعية الجامعة في هدا المستوى الادارى الضعيف والهزيل وهى التي يعتبر جل الموفودين للدراسة بالخارج من طلابها إن يكون على رأسها شخصية ضعيفة وهزيلة لاتمتلك روح المبادرة وإستراتيجية رسم خطط تطوير الجامعة وبنيتها العلمية وأرسى علاقات مع جامعات بالخارج وتبادل المعرفة العلمية..إن أمين الجامعة هو يمتابة أمين تعليم مصغر وليس إن يتحول إلى موظف مصغر عند الغير...

2) سليمان الورفلى (مسجل عام الجامعة)

إن ما ذكر بحق عبد الهادي العكرمى وعدم مقدرتيه في اتخاذ القرارات الصائبة وضعف شخصيته يقف ورائها الأخ المسجل العام للجامعة الدى يسوق داخل أروقة الجامعة انه جاء للجامعة بتوجيه مستغلا اسم (د محمد معمر القدافى) بحكم عمله كمستشار لدى شركة البريد والاتصالات بالرغم أننا على يقين إن الدكتور محمد برى من سلوكياته كبراءة الذئب من دم قميص يوسف .. فتصرفاته الهوجاء هي التي أقيلت د.الخبولى (أمين كلية الهندسة) والعبانى (كلية الفنون)..وهى التي أيضا جعلت الطلاب يهابون التوجه لمكتبه الدى بسبب كثرة الاجراءت الأمنية الزائدة وكائنه تحول إلى سجن بوغريب متناسين إن هيبة السجون دمرها محرر السجناء القائد ..فهل يعقل إن نسمح مادمره القائد إن يبنه الآخرون ومابناه القائد إن يدمر.. إن ليبيا والثورة العظيمة الولادة لم تعقم بعد لتأتى ياناس أكفاء وعلى فدر عالي من المسؤولية ليقودوا الجامعة إلى التطور والدفع بالعجلة الإنمائية إلى الإمام ..يجب على المسجل العام إن يستوعب إن البيروقراطية قد ولى زمنها ون الطلاب هم حلقة لايمكن تجاوزها ولولاهم لمالكان له مكتب اوصفة بالجامعة وان عدم احترامه لأمناء الكليات هو دلل عدم احترامه لمن درسوه عندما كان طالب..

الأخ القائد أنت دون سواك قمت بالثورة ولا يمكن إن يدعى احد لنفسه صفة الأمانة على هده الثورة وكما يقال (ماحك جلدك مثل ظفرك ) وأنت الدى تناصر في قضايا المظلومين والمضطهدين القابعين وراء البحار والمحيطات فلا نشك ابدأ في قدرتك بان تضع حد لإدارة جامعة الفاتح الهزيلة وتكليف أو ترشيد بما ترونهم أكثر قدرة وإبعاد أصحاب النفوس المريضة من إدارة الجامعة حتى لاتعطى لهم فرص تلويت الثورة وإنكم على دلل لقادرون

إستاذ بجامعة الفاتح


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home