Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 4 يناير 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

وتكلم ابن الـ NED أخيراً

بعد أكثر من صفعة على قفاه

وبعد أكثر من ركلة على .......

وبعد أن أحمى المنجل الحامي جنبه حتى ذاب اللحم من على ظهره.

هاهو ابن الـNED الثوري المزعوم بائع أصدقائه وأقربائه ، من سلمهم مقابل حفنة من الدولارات، من جهز شبكة تجسس كاملة تقبض رواتبها من الـNED تحت اسم حركي وهو مراسلون!!!

ها هو يخرج متلفعا برداء الثوري وعمامة اللجان الثورية التي هي أنظف منه ولا يشرفه أن يلوثها شخص أحرج أبناء عمومته من قبائل مصراتة المجاهدة وكاد أن يجعلهم في سلة واحدة معه.

هل أذكركم قبل أن ندخل إلى مقالتنا هذه بأفعال هذا الرجل الذي لم يجرؤ حتى أن يكتب باسمه الحقيقي والذي نتحداه أمام الملأ أن يكتب به ونتحداه أيضا في مناظرة علنية لنكشف سوء طويته والفضائح التي كشفها الليبيون المخلصون من أمثال د.شاكير وغيره .

أم تريدوننا أن نحيلكم إلى الوثائق التي نشرت في فترة ما من السنة الماضية أعني سنة2009 والتي مرض منها هذا العضو وحاول بشتى الوسائل أن يكسر أقلام من نشروها.

لالا لن نطيل فالتكرار الذي أجلّكم الله في العادة (يعلم حتى الحمار) لم يعلم بعض الناس ويردعهم.

هل تريدون أن نخبركم بقصته

قصته هي قصة كل خائن

رجل باع وطنه سنين طويلة ثم حاول أن يرمي الناس بما هو فيه أصلا

فالذي رمى د. شاكير بأنه ركب موجة الإصلاح واستفاد منها ماديا هو من لهث وراء المادة وباع نفسه حتى للشيطان وصور أبناء عمومته من مسئولي ليبيا من أهل مصراتة خصوصا و سلم صورهم مقابل حفنة من الدولارات ليقنع الـNED أنه استطاع اختراق المجتمع الليبي وأن هؤلاء طوع بنان الـNED وسينفذون كل ما تأمرهم به طبعا بعد أن يكون الوسيط المنتفع هو هذا العضو الثوري المزعوم.

يا هذا وطبعاً ليعذرني القراء أن أخاطبه باسم الإشارة هذا لأن من حجب اسمه وكنّى نفسه بلقب لا يستحقه وهو أطهر منه ألف مرة ولم يرتض لنفسه أن يكتب باسمه الحقيقي لا يشرفنا نحن أن نكتب اسمه وإن كنا نعرفه حق المعرفة وهو أشهر حتى من ابن العلقمي وإن كانا في مجال واحد ومضمار واحد يتسابقان.

يا هذا أولا شاكير رجع إلى البلاد بدون أن يستدعيه أحد وقبل أن تبدأ مبادرات د. سيف الإسلام المشكورة بعد أن كان أحد مؤسسي المعارضة الليبية ولكنه اكتشف مدى عمالة من كانوا رفاق دربه (وأنت منهم).

هل تنكر يا هذا أنكم احتجزتم د.شاكير بعد أن رفض مشاركتكم في الهجمات الوضيعة على ليبيا في حقبة الثمانينات. هل تنكر أن احتجزتموه قرابة الشهرين في العراق وأدخلتم في خلده أنه سيتعرض للتصفية الجسدية إن لم يركب في مركبكم ويسبح في تياركم.

يا هذا هل تنكر أن د.شاكير هو أول من كان معكم وتصدى لكم بدون دعم من أي جهة معينة وكشف حقائقكم التي كانت مغيبة على الكثيرين.

آه أنا متأسف منك فقد اعترفت بأنه كان الأعلى صوتا ولكن ليس في الشتم بل في إظهار الحقائق التي أوجعت قفاك يا هذا.

يا هذا ما رأيك أن يظهر كل منا ما عنده وندع للقراء الحكم بل وللتاريخ وكل الليبيين الحكم على من هو الجاني في حق بلده.

ما زالت هناك الكثير من الوثائق التي لم تظهر والتي ما توقفنا عن نشرها عنك وعن أشباهك إلا لأننا كنا نعتقد أنكم قد رجعتم إلى رشدكم وتبتم إلى الله من ذنب الخيانة توبة نصوحاً.

يا هذا هل ترمي د.شاكير بما هو فيك

أنت تدعي أن أسرار المكتب الشعبي ستنتشر ؟؟؟؟

فماذا إذاً عن شركة الترجمة والتي كانت تطبع كل تلكم الأسرار وتحيلها إلىFBI؟؟؟

ألست أنت من أسس تلكم الشركة وجعلت ابنك مديرا لها؟؟؟

أتحداك يا هذا أن تعطني اسماً لأحد أبناء د. شاكير ممن درسوا أو يدرسون

أو سيدرسون في الجامعات الأمريكية في القاهرة.

أتحداك أن تقول لنا متى سافر د.شاكير بتذاكر من الدرجة الأولى .

ثم إن وصفك له بأنه سكرتير أول محض كذب وافتراء بل هو مستشار سياسي من الطراز الرفيع شئت أم أبيت وذلك باعتراف القاصي والداني.

هل تعلم أن د. شاكير لم يشتري شقة إلا من سنتين فقط بعد أن أمضى عمره كله في الإيجارات هل لك أن تدلنا نحن القراء على عنوان القصر الذي يمتلكه في ليبيا أو في القاهرة أو في أمريكا أو حتى في المريخ، أتحداك أن تأتينا بعنوان.

هل تربط بين دخول د. شاكير إلى المكتب الشعبي وبين عودتكم إلى ليبيا إن كان هذا هو عذركم فلا ردكم الله أبدا. ليبيا تريد أن تتصالح مع المخلصين الصادقين الأوفياء وليس مع أولئك الذين رجعوا بأجندة خاصة خفية يريدون تحقيقها على حساب ليبيا وأمنها.

ومازالت الأفواج تتوافد على ليبيا والتي كان آخرها وفد الشباب أبناء الليبيين الأمريكيين والبالغ عددهم64 شاباً وشابة والذين زاروا ليبيا مؤخرا.

ثم أين كنتم قبل أن يأتي د. شاكير إلى المكتب الشعبي هل توقفتم يوما عن الخيانة .

أنت لم تلبث في ليبيا أكثر من شهرين ثم طعنتها طعنة نجلاء كادت أن تسبب فتنة في منطقة من أهم مناطق الجماهيرية الحبيبة وأعني بها منطقة مصراتة المجاهدة

يا هذا المصدر الذي تستقي منه المعلومات والذي ما هو إلا موظف (صغير) مكشوف للجميع، اصفعه على قفاه وأنِّبه حتى لا يأتيك بمعلومات مغلوطة مشوهة مرة أخرى وليحاول أن يعرف وظائف الآخرين قبل أن يأتيك بها.

يا هذا هذه الغمزة وتلك الرسالة التي تحاول أن تربط بها بين عودتك وعصابتك إلى البلاد وبين أن تستلم أنت منصب أمين المكتب الشعبي والتي حطمتها آمال أن هناك في المكتب الشعبي مستشارا سياسيا فذّاً اسمه د. شاكير يفهم خططكم وألاعيبكم وأصبح كالشوكة في جنب كل من يريد المساس بليبيا شعبا وثورة كل هذه خطط وحيل لا تنطلي على أطفالنا فما بالكم بحكمائنا من الشباب الواعي من أمثال د. سيف الإسلام ولم تكن أبدا ولن تكون ثورة الفاتح كما وصفتها أنت نخلة عوجاء بل هي نخلة فارهة الطول مثمرة يصعب على أمثالك أن يطاولوا ثمرها.

هذه أول مرة أكتب فيها منذ أن عاهدت نفسي ألا أكتب أبدا لأنكم لا تستحقون حتى ثمن الحبر الذي أنفقه في الكتابة. وشكرا لأنك فضحت نفسك حينما سببت النظام الجماهيري واتهمته بأنه لا يقيم أي اعتبار لأبنائه(هذه النقطة سأدع أبناء الجماهيرية من المخلصين الثوريين الحقيقيين يردون عليك فيها).

ولكن أتحداك إن كنت رجلا أن ترد أتحداك أن تأتيني بما طلبته منك أسماء أبنائه الذين درسوا في الجامعات الأمريكية في القاهرة أو عناوين القصور التي يمتلكها أو الحسابات التي عندها.

وأعدك وعد حر شريف لم يبع ولن يبيع بلاده حتى وإن ضاقت عليه الأرض بما رحبت.

أعدك إن أتيتني بما تحديتك أن تأتيني به أن أفضح كل ما عندي من أسرار عنك وعن شلتك بالكامل(كل مراسلاتكم وكل وثائقكم وأمور ستذهل القريب قبل البعيد والصديق قبل العدو).

فهيا فهذا هو الميدان

وما زلت أنتظرك يا....

عبدالحكيم الطاهر زائد


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home