Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 3 يناير 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

بعيو والصحافة الليبية

(قاللا يافرعون من فرعنك...؟ قال مالقيتش من يردني !)

مع احترامي لكل المداخلات التي قام بها الأخوة الزملاء واللى أنا عارف ومتأكد أن مبدأ كتاباتهم ومداخلاتهم هي الغيرة الوطنية ؛ والحمية الرجولية على كل ما يحدث من اختراقات واضحة لكل القوانين الإدارية والعرفية والتقليدية ؛ بل وحتي الأخلاقية لمـن يدُعى ( بعيو )أمين الصحافة ؛ الذي يتبرأ اسمه الطاهر منه ؛ وتتبرأ صفة الأمانة منه أيضاً ؟ وانا بالمناسبة أسميه رجل الـ94 ؟؟ تلك السنة المشؤومة التي كل ما فتح موضوعاً أو سرد قصةً لابد من أن يستشهد بأيامها ؟مما داعني للتفكير مراراً وتكراراً ؛ ماقصة الـــ94 مع هذا المخلوق ؛ وماذا حصل له فيها بالضبط ؟ ولم أجد إلا إجابة واحدة ألا وهي ؛ أن سبب إقصاءه من رئاسة تحرير جريدة الشمس في تلك الفترة ؛ هو بسبب تطاوله على أسياده من حركة اللجان الثورية في تلك الفترة ؟

وسأعطيكم تحليلاً مبسطاً لشخصية هذا الرجل :

أولاً : بعيو من الشخصيات ( المؤلفة قلوبهم ) بفكر الثورة ؛ وليس مؤمناً بها ولا بأطروحاتها ولابمعتقداتها والتي تتجلى لأي شخص يتقابل ويتحاور معه في أي شئ له صلة بهذا الأمر ؟وهذا يضعنا في تساؤل محوري ومهم وبعيداً عن أمور البزنس والخنبة وما إلى ذلك ؛ فليس من سبق بعيو في إدارة الصحافة أفضل منه ؛ أو أكثر نظافة من يديه ؛ اللهم أن بعيو مصراتي الأصل ؛ والمصاريت في الفلوس ما يعرفوش أقرب الناس ليهم ؛ وهذا هو الفرق ..! المهم : السؤال الذي يفرض نفسه ؛ وهو كيف مرر بعيو خزعبلاته على من يديرون الدولة وفق سياسة خضراء ؛ ويمكِنوا إدارة إحدى مؤسساتها الحساسة وفي هذا الوقت تحديداً لإنسان (برجعاجي ؛ مُتملق ؛مغرور ؛ ماعنداااااش طارقة ) هل المسؤولين في حاجة للملاليم التي تُخصص للصحلفة كي يتقاسموها معه ...؟؟؟

ثانيـــاً : بعيو حين عُرضت عليه صحيفة الشمس والعودة لرئاسة تحريرها ؛بعد فضيحة الفاسد الذي لا يحمل حتى في إسمه أية صفة من الصفات الإيمانية ؛ وهو من يُدعى ( المرغني جمعة ناجي ضو ) رفض السيد بعيو رفضاً قاطعاً ؛وما جرى هو أن السيد بعيو كان كاالنائم على الثلج عريان يحلم ( بشرشاف) وفجأة تسقط عليه ( بطانية نمر )من السماء.! ثالثاً: بعيو طورمبنى الصحافة شكلياً ... نعم ؛ جهزها بمعدات وتقنيات حديثة ..هذا أكيد ؛ إهتم بطباعة الصحف وإخراجها بالشكل اللائق حدث هذا فعلاً .

ولكن : هل وضع بعيو برنامجاً واحداً يرفع به من كفاءة المحررين القائمين على هذه الصحف ..؟ هل أضاف بعيو علاوات وميزات خاصة بالعمل الصحفي التحريري ..؟ هل أعطى لمحرر صحفي أولوية في أي تعاملات إدارية أومالية ليزيد من تحفيزه ويحسسه بالأهمية ..؟ هل اهتم بعيو بالمحررين الصحفين أو حتى الفنيين بوضع برنامج تطويري مستمر من شأنه أن يُصنف من خلاله من هو المهني الحقيقي ومن هو الدخيل على المهنة ...؟ هل أعطى بعيو لكل موظفي الصحافة الأمان والحماية وكفلها لهم ..؟ وهل وهل وهل ....؟ سأجيب على هذه الأسئلة باختصار :

1- نعم وضع بعيو برنامجاً للمحررين الصحفيين بدليل أنه أمر بوقف كل البرامج التدريبية التي تم التعاقد عليها في الخارج وفي الداخل للرفع من كفاءة المحررين ؛ بدليل آخر بسيط وهو أنه لا يوجد أي صحفي يجيد فك حروف اللغات الأجنبية على سبيل المثال .

2- نعم أضاف بعيو للمحررين الصحفين إمتيازات مالية بدليل أنه أمر بخصم قيمة 50 ديناراً من كل موظف من مرتبه الشهري

3- نعم أعطي بعيو إمتيازات إدارية ومالية للمحررين بدليل أنه أمر بوقف علاوات المبيت واستصدار قرارات المهمات الداخلية لهم

4- نعم إهتم بعيو بالمحررين والفنيين وصنًفهم بدليل أن الكفاءات منهم طردوا بقرارات تعسفية إلى خارج الصحافة

5- نعم أعطى بعيو الأمان والحماية وكفلها لموظفيه بدليل الأوامر التي يستصدرها بين الحين والآخر للإستعلامات بعدم السماح لفلان أو فلان الدخول ( لمزرعــ.... آسف لصحافة بعيو )

والسؤال الذي يفرض نفسه هنا ...هو أيـن أعين المسؤولين ولرقابة من هذا كله ؟ وأين هي دولة الديمقراطية وحرية الإختيار ؟ وبالتالي إذاً فإن الصحفي في هذا الخضم لا يتمتع بابسط مقومات الحرية والأمان وضمان الحقوق ؛ فكيف تريدونه أن ينادي بحرية غيره وضمان حقوقه و وأن يوصل صوت الظلم والقهر؛ ( فهل فاقد الشئ يعطيه ........؟ )

ف.


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home