Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الاربعاء 2 يونيو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

نعم، الريشي التقى بقيادات المهاجرين، ولكن..!

زعم على الريشي، في مقابلته التي نشرها له هذا الموقع أنه التقى ببعض قيادات المهاجرين في الخارج، لكن يبدو أن هذا حصل في الأحلام!. الريشي ظهر في المقابلة بوضع مريب، وكانت عيناه تدوران في محجريهما دوران من يدرك صاحبهما أنه لا يستحق ما وصفه به مقدم البرنامج، فتحقق فيه القول الشهير: يكاد المريب أن يقول خذوني!.

كان على على الريشي أن يصحح وصف مقدم البرنامج له بالوزير- ويبدو أم مقدم البرنامج المسكين ظن هو الآخر أنه سيملأ حقيبة إذا نفخ كبرياء الريشي بمثل هذه الأوصاف الكاذبة- لكن الريشي تشبع بما لم يعطى، وربما تخيل نفسه وزيرا حقا، فبدأ يسرد أعماله الوهمية، وأنجازاته في دنيا الأحلام.

من من قيادات المهاجرين الذين ألتقيت بهم يا ريشي؟ هل تظن أن المسؤولين الليبيين الذين وثقوا فيك، فمنحوك منصبا، وخصصوا لك أموالاً لا يعرفون حقيقة أفعالك؟ هل تظن أنهم لا يعرفون أنك منذ شهر تقريبا وأنت تقيم في فندق فاخر من فنادق واشنطن؟ أليس جديرا بهذه الأموال أن تنفق لتخفيف معاناة بعض المهاجرين يا ريشي؟

إن حبل الكذب قصير يا ريشي، والأولي بك أن تبادر بتقديم استقالتك قبل أن تزداد هذه الأكاذيب، ويصعب عليك تمريرها كما فعلت لبعض الوقت.

رفاق القائد بالمهجر


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home