Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 1 سبتمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

حكيم.. خواطر

الحمد لله والصلاة والسلام على خير خلق الله .. وبعد..فهذه ((خواطر)) احببت المشاركة بها تعليقا على النقاش الدائر حاليا علي صفحات ليبيا وطننا .. بين الاخ المحمودي .. والاستاذ خواطر ..أقصد حكيم خواطر

الخاطرة الاولى:
أقترح أن يغير حكيم اسمه الى خواطر او حكيم خواطر .. لانه خرج على البشرية باختراع عجيب وهو أن كتابة الخواطر يجوز فيها الكذب والتدليس وبناء الاحكام الجائرة على وقائع محددة .. وتقييم الشخصيات التي غيرت مسار العالم وأثرت في تاريخ البشرية تقييما جائرا مستندا الى وقائع مبتورة من سياقاتها .. والانتقائية في عرض النصوص والاستدلال بها .. كل ذلك يجوز مادم الكاتب يكتب تحت عنوان ((خواطر)) .. وهذا الاختراع العجيب قد يشكل مخرجا وحلا سهلا لكل من تورط في كتابات اساءت لعقائد الناس ومقدساتهم .. فسلمان رشدي مثلا قد يخرج علينا قائلا ان كل اياته الشيطانية كانت مجرد خواطر ..وكذلك كل طلاب الشهرة في ايامنا هذه الذين لم يجدوا الا الاسلام لينتقصوه ويشككوا في ثوابته .. كل ذلك قد يكون مقبولا اذا استحظر الكاتب نية (( الخواطر)) عند كتابته !! بل ان ذلك الاختراع قد يستخدم في الخير .. فروجيه جارودي يمكن ان يدافع عن انكاره محرقة اليهود الخرافية قائلا ان كل ماكتبه في ذلك كان مجرد خواطر!!
يمكن أيضا للاستاذ غنيوة أن يخصص زاوية في موقعه تحت اسم ( خواطر) يكون للقراء فيها حرية الكذب والتدليس.. ويمكنه ايضا ان يغير اسم الموقع الى ( ليبيا خواطرنا) .. لتكون مساحة الحرية اكبر ..

الخاطرة الثانية:
والحق يقال ..وحتى لا يكون كلامي مجرد خواطر .. فان حكيم ليس أول من اخترع هذا المهرب السهل .. فقد اعتذر المنافقون عن استهزائهم بالرسول في غزوة مؤتة بان كلامهم انما هو حديث قالوه ليقطعوا به الطريق .. خواطر يعني.. فهل عذرهم الله بذلك؟؟

الخاطرة الثالثة:
اسجل هنا الشكر الجزيل للاخ المحمودي .. وأعتبر انه انقذ الليبيين من فضيحة مدوية .. تخيلوا ان الذي رد على المرتد الليبي شيخ أو كاتب سعودي او مصري .. ستكون فضيحتنا بجلاجل .. وأن الليبيين عجزوا عن الجام سفاءهم .. رغم انهم يقولون في امثالهم الشعبية :( المكلوب يكتفوه هله).. فالحمد لله الذي جعل (تكتيف) السفيه الليبي على ايد ليبية .. والغريب هنا أن بعض الليبيين لا يعجبهم ذلك .. بعضهم اعتبر المحمودي (يخرط؟؟) ..واخر اعتبره عميلا للنظام ؟؟ وكتب مقالا طويلا عريضا فقط لينفي عن المحمودي صفة الاسلامي؟؟ ... اقول.. لو كانت العملاء مثل المحمودي فاللهم كثر فينا العملاء!!..

الخاطرة الرابعة:
القارئ يلاحظ ان الذين ينتقدون المحمودي في موقف يستحق فيه الشكر والمناصرة هم مجموعة مختلفة المشارب والقناعات ..فمنهم اسلاميون سابقون لا يعجبهم العجب ولا الصيام في رجب.. من الذين يرفعون شعار رحماء على الكفار اشداء بينهم .. اذا تكلم احدهم عن الكفرة او المبتدعة رأيت الرفق واللين والتلطف في العبارة ..أما ان كان الكلام عن الاسلاميين فالشدة والتنقص وتتبع العورات .. ومنهم سنوسيون أغضبهم المحمودي عندما كتب عن الطريقة الصوفية السنوسية فصاروا لا يتركون فرصة تمر الا نالوا منه .. حتى وان كان المناظر للمحمودي هنا قد وصف رسول الله بانه كهل شبق .. فلم نقرأ لهم ردا وكأن الطعن في رسول الله والنيل منه أخف جرما عندهم من انتفاد السنوسي وتنيين عقيدته للناس.. والبقية مجموعة من العلمانيين واللادينيين .. مجانين وانصاف مجانين..كتب أحدهم مهنئا حكيمهم بعودته ولم ينسى ان يهنئه بحلول شهر رمضان؟؟!!!

أخيرا.. أرجوا أن لا (يزعل) مني من يعتقد انني في مقالي هذا تعرضت له تعميما او تخصيصا او لشيخه أو لطريقته .. فالامر كله مجرد .. خواطر

ابوعبد الله الليبي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home