Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 1 مارس 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

مازلنا فى إنتظار رد حاسم من السيد بريك سويسى رئيس لجنة المتابعة!

بعد ما نشره موقع الفضائح من ملفات صوتية وصور ورسائل بين سليم الرقعى وليلى الهونى و إبراهيم قدورة و العلاقة بين سليم وليلى من جهة وبين إبراهيم وليلى من جهة أخرى طلبنا من السيد بريك سويسى أن يوضح لنا موقف المؤتمر الوطنى للمعارضة من هذه الفضائح بإعتبار مرتكبى هذه الفضائح من أعضاء مؤتمر المعارضة ولجنة المتابعة.

طلبنا هذا من السيد بريك سويسى بالتحديد ليس لكونه رئيس لجنة المتابعة وحسب بل لأنه كان لديه تحفظ على ليلى الهونى بالتحديد ولم يرضى عن تغلغلها فى صفوف المؤتمر الوطنى للمعارضة.

لا يمكنك يا أخينا بريك تخيل حجم الإحباط الذى أصاب المعارضة الشريفة بعد ما تم نشرة من مغامرات عاطفية بين أعضاء لجنة المتابعة و زاد من هذا الإحباط سكوتكم وترك موضوع الفضيحة دون أن تدعو إلى إجتماع أو الرد حتى بمقال تبين فيه موقفكم من هذه الفضيحة.

سيد بريك كلنا يتذكر موقفكم الحاسم أنت و الحاج صابر مجيد من فضيحة سعاد التونسية التى قصمت ظهر الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا و أنكم لم تتردوا لحظة فى بيان موقفكم الحاسم من تلك الفضيحة.

أخونا الحاج بريك مهما حاولتم تجاهل هذه الفضيحة أو عدم الخوض فيها فستواجهون بها فى أول مؤتمر قادم للمعارضة أو أى مناسبة مشابهة لذلك نقول لكم السكوت على هذا الأمر ليس من الحكمة.

ونعود ونخاطب ليلى الهونى وسليم الرقعى و إبراهيم قدورة الموقف واضح أمامكم ويحتاج منكم لبعض الشجاعة وليس لكم إلا خيار واحد وعليكم إتخاذة.

ومرة أخرى نطالبكم بإحترام عقولنا وعدم الرد بتفاصيل تورطكم أكثر مما تفيدكم وما عليكم فعلة واضح وقبل أن تطال نيران الفضيحة مخرج الطوارىء و لا داعى للتكرار.

فرج القرقعى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home