Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 1 فبراير 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

هراء العقيد

خرج علينا هذا المجنون الابله وهو يكرر تدليسه علينا منذ 4 عقود حتى اليوم وطل عينا هذا الاحمق وهو يردد ماسبق ان ردده على مسامعنا مئات المرات من زور وبهتان دون كلل او ملل ودون ان يجد له عند الشعب الليبى اى تجاوب او مصداقية باستثناء المغفلين المطبلين المزمرين له الخصيان المخصيين .
ان القذافى لازال يعتقد فى ان الشعب الليبى سادج يصدق كلما يتقيا به عليهم من كلام سمج وهزيل ومضحك ولا يزال يمارس الكذب والتدجيل معتقدا ان هراءه هذا سينطلى على الشعب الشعب الليبى ولكن دون جدوى.
هراء العقيد الاخير فى ما يسمى مؤتمر الشعب العام لم يات بجديد بل كان مكرسا لمزيد من القهر والظلم والطغيان وكان ذلك واضحا فى دعوته لابقاء 300 سجين بريىء بالسجن وهم اناس قد تمت تبرئتهم من محاكم النظام واكدت هذه الاحكام المحكمة العليا اعلى سلطة قانونية ولم يكتفى بهذا بل الصق بهم تهمة الانتماء للقاعدة حتى يبرر استمرار حبسهم لدى اسياده ويظهر هذا المنبطح نفسه لدى هؤلاء بانه خادما مطيعا لهم ومشاركا معهم فيما يسمى بالحرب على الارهاب ناسيا هذا العبيط بان اوراقه قد اصبحت محروقه وكان ذلك واضحا فى الفتور من قبل الادارة الامريكية نحوه رغم محاولته التقرب والتودد الى الرئيس اوباما مرة عن طريق جدته ومرة فى محاولة القرب منه فى اجتماعات دوليه .وكان رد الادارة الامريكية واضحا بانه غير العلاقة الاقتصادية وبالاخص النفط ليس هناك اى معاملات مع هذا النظام الشاذ .
ان نظام القهر والظلم يدوس على جميع القوانين والاعراف وينتهك حقوق الانسان ويتعدى على المواثيق التى اقرتها المنظمات الحقوقية الدولية ويسجن هؤلاء الابرياء بدون اى سند قانونى بل يجعل مصلحته فوق مصلحة المواطن البريىء المظلوم ويبرهن على تدنيه وانحطاطه وانه غير اهل لان يكون من بين المنظومة البشرية. اننا الليبيين الشرفاء نثمن موقف امين العدل المشرف وكلامه الذى اربك العقيد لانه غير معتاد سماع من يعترض على كلامه او يقول كلمة الحق امامه كسلطان جائر بل هو متعود على الخانعين له المنافقين .
الخصيان المخصيين الذين يهللون ويكبرون له وهو ينتقص من رجولتهم ويصفهم باوصاف نابية دون ان يحركوا ساكنا اويقولوا حتى اه .
ان الضعف والهوان الذى يعانى منه النظام وانكشاف لعبة مايسمى سلطة الشعب قد اصبح واضحا بعد ان اصبح حضور الليبيين للمؤتمرات الشعبية هزيلا وتم ارغام طلبة المدارس لحضور جلسات المؤتمرات الشعبية لتغطية ذلك .وهذا يدل على وعى الشعب بما يحاك باسمه من مؤامرات ودسائس وقرارات تسن باسمه وهو بريىء منها . وهذا يندرج تحت المقاومة السلبية للنظام التى ستنقلب يوما الى مقاومة ايجابية وهذا ليس ببعيد .
ان مايسمى سلطة الشعب هى كذبة واصبح واضحا للشعب ان خيمة العقيد وتدخلاته الشخصية هى من يقرر مصير الشعب الليبى وان الشعب اخر من يسال وان مايسمى مؤتمر الشعب العام ماهو الا واجهة هلامية وهمية يتم فيها اعتماد توجهات العقيد وقراراته الفوقية وهو مسرح عرائس فقط .
ان التدليس الذى يمارسه النظام وفرضه علينا اشخاص من الخصيان المخصيين السارقين الناهبين وهم نفس العصابة التى مللنا حتى من رؤية وجوهها المقلبة وهو يعلم جيدا الجرائم الاقتصادية التى يمارسها هؤلاء المرتزقه من سرقة ونهب لاموال الشعب ولكنه مصمم على تنصيبهم علينا لاذلالنا ونهب المزيد من ثروثنا تشفيا فى الشعب الليبى المسكين الذى لفظه وسلطته وكذبه وافترائه.. قالك شعب يقرر واسم الزوى كامين مؤتمر الشعب منتخب ظهر قبل اسبوعين من انعقاد مايسمى زورا وبهتانا مؤتمر الشعب العام .. من الذى انتخبه .. الشعب لم ينتخبه كما لم ينتخب جميع الخصيان المخصيين شلة البغدادى التونسى ا لمفروضين قهرا على الشعب الليبى..
ان هوس هذا الابله وتدليسه علينا يدل دلالة تامه على انه يعانى من خلل عقلى بالاضافة الى مرضه الخطير وهو فى اطواره النهائية بحيث لم تبقى له الاعدة شهور كنا نعتقد بانه سيرجع فيها قليلا الى رشده ويكفر عن جرائمه واثامه التى اقترفها على مدى 4 عقود ضد الشعب الليبى لكنه ابى واستكبر وطغى وتكبر وقال انا ربكم الاعلى لكن الله العلى القدير بقادر علىان ينهيه فى رمشة عين وسيلاقى ربه ويحاسب على كل ما اقترفت يداه من جرائم يندى لها الجبين .
متى تنتهى هذه المهزلة وننعم نحن الليبيين بالحرية والحق والعدل ومتى نقرر نحن مصيرنا ومصير ابنائنا الذين لم ينعموا بيوم سعادة فى وجود هذا النظام الظالم الجائر .. متى يذهب الى غير رجعه كل الافاقين السارقين الخصيان المخصيين .. متى تنعم بلادى بشمس الحرية ينقشع معها ظلام هذا العهد الاسود .متى نتنفس الصعداء على ارض ليبيانا الحبيه .دعائنا لله ان يفرج علينا قريبا وحسبنا الله ونعم الوكيل .

ابن الوطن


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home