Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

صدمة الشعب الليبى فى قرار سيف الاسلام
وبعد يومين يصدم بكذبة توزيع الثروة ال 5000 دينار

يوءسفنى انا اكون الاول فى اعلان هذا الخبر للشعب الليبى, ولكن ما باليد حيلة , فقد تعودنا على الوعود الكاذبة والجوفاء , وتعود المواطن الليبى على التقلبات فى قرارات الدوله التى تتغير كل يوم حسب المزاج فى تلك اللحظة , ولان الحكام والمسئولون يتخذون قرارات غير مدروسة من البداية ثم يغيرونها بعد ان يناموا ليلة واحده بعد اتخاذ ذلك القرار, او ياءتون بفكرة جديدة بعد نقاشهم مع شخصية اخرى اقنعتهم بتغيير القرار, وهكذا هى ليبيا 39 عاما , كانت تبنى المشاريع ثم تتركها لا تكتمل, او هروب الشركات المتعاقد معها لسوء الدفع المادى الذى تتبعه الدوله, حيث كل الشركات العالمية عاشت الامرين فى التعامل مع ليبيا فى القضايا المادية.

ان ليبيا لديها سمعة سئية جدا مع دول العالم الخارجى وشركاتهم, فليس من الغريب ان يعلن يوم 1 سبتمر القادم تغيير فكرة القذافى عن استقالة حكومة المحمودى, وتمديد فترتها الى نهاية عام 2009 لاسباب فنية, او تكنيكيه, او اية وسيلة للتخلص بما صرح به قائد البلاد فى مارس الماضى من توزيع الثروة , وتجميد اغلب اللجان الشعبية العامة وفروعها.

ان منح المواطن الليبى مبلغ 5000 دينار شهريا سوف يجعل الكثيرون فى حالة جيده, سوف يستقلون عن كل موسساة الدوله وموظفيها, وسوف تجعلهم يشعرون بالاستقلاليه فى انفاق ثروتهم, واختيار الموسسات المناسبه لهم ,ولن تحصل الاقلية التى كانت مستفيده من الثروة على شىء بعد ذلك اليوم, من الذى سوف يدفع الملايين فى الصحة والتعليم ليسرقها الامناء والمنافقون اعوانهم بدون جهاز محكم للمراقبة والحفاظ على الاموال المستثمرة , سوف لن يدفع المواطن اية مبالغ دون حصوله على خدمات تستحق تلك المبالغ المدفوعه, لن يدفع الاهالى اية مبالغ للتعليم اذا كان التعليم على حالته فى ال 39 عاما الماضية.

انه قرارا من رابع المستحيلات تنفيذه, فقط لان هناك قوة كبيرة فى البلاد لا يستطيع القائد تجنبها, وهى التى سوف تقف وراء تنفيذ هذا القرار او عدمه, سوف يجلبون الحجج لمنع تنفيذ هذا القرار حتى اذا ادى ذلك الى القوة, يجب ان يبقى الشعب الليبى فقيرا, هكذا تستطيع الدوله السيطره عليه, توزيع الاموال على الشعب الليبى سوف تجلب المشاكل للدوله كما سوف يدعون ويتوقعون.

القائد من جانبه هو بشر ولا يستطيع مجابهة الاقواياء, حتى وانه يريد توزيع الثروة من اعماقه, سوف لن تسمح الظروف له بتنفيذها, لقد شاهدنا سيف الاسلام يترك كل شىء, وهو كان طموحا ويريد التغيير فى ليبيا, ولكنه استطدم بالاقواياء, وترك كل طموحاته, وهذه هى الاسباب الحقيقية, ليبيا تحكمها قوة القبيلة المتمثله فى المواقع الحساسة فى الدوله, وسوف تسير البلاد كما يريدون اصحاب النفوذ فى هذه المواقع بقوة القبائل المسانده لهم والغير معلنه.

بودى ان يتم تنفيذ هذا القرار الجيد, والذى سوف يجلب لنا السعاده والعداله والديمقراطية فى زمن قصير جدا, وانصح القائد بتنفيذ هذا القرار, حتى وان ادى الى الاستطدام, لان الشعب كله يتوقع تنفيذه وعدم التراجع فى تطبيقه, واذا حدث الاستطدام فليكن فلابد منه عاجلا ام اجلا, وخير البر عاجله.

الى اللقاء

الاحصائى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home