Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 30 نوفمبر 2008

previous letter                 next letter                 list of all letters

سعد مناع يمتـنع عن تقديم العون لمن لا يعرفهم ولا يريد منهم شيئاً

السلام عليكم اخوانى الكرام
اليوم نتكلم عن موضوع كثر الكلام عن مثيلاته و لكن ان يتكرر و فى مكان مثل المكتب الشعبى بلندن و اناس مفترض انهم تلقو ارقى تعليم جامعى ووصلوا الى مرحلة الدكتوراه و يتراسون مكانا هم من خلاله يسيرون شؤون شريحة من شرائح المجتمع المهمه .
اليوم ساتطرق الى مشكله كونى اعانى و زملائى منها .
نحن لنا اطفال بالمدارس و تبعد علينا اقرب مدرسه ليبيه ساعه الا ربع بالسياره و لازم علينا ان نقضي يومى الراحه او الاجازة فى فراغ و مضيعة وقت فى توصيل الابناء و الرجوع بهم من المدرسه الليبيه .
و عندما طالبنا الاخ الدكتور المحترم سعد مناع بامكانيه افتتاح مدرسه او فرع من المدرسه الليبيه القريبه منا قال بالحرف الواحد انه غير مستعد لافتتاح مدرسه كل خمسين كيلو متر و هذا تبذير للمال العام و ليست لدينا الامكانيات لذلك بقدر ما .
حزنا على ضياع يومين من الاسبوع فى توصيل و العوده بابناءنا و نحن هنا المفترض متفرغين للدراسه و لكن كانت سعادتنا لا توصف بوجود شخص حريص على اموالنا و مدخراتنا كليبيون .
و مضت من الايام عشرة او عشرون بعدها يفاجئنا الدكتور الحريص ان كل ما قيل عن التوفير ما هو الا هراء لانه ببساطه قام بافتتاح مدرسه فى مكان لا يبعد عن المدرسه الليبيه فى برادفورد الا عشرون دقيقه و الادهى و الامر انها بمكان للصلاه فى مسجد .
اتصدقون يوافق على افتتاح مدرسه فى مصلى المسجد و الساتر بين فصل و اخر فيها هو قطعة قماش و اغلب من يدرس فيها لا يحمل مؤهلا للتدريس بل ان مديرها لم يتاكد من اوراقهم الا على قولة لسانهم .
و المضحك فى الامر ان طلابها لم يتجاوز تعدادهم الخمسة عشر طالبا موزعين على كل السنوات و منها من فيها طالب واحد فقط واخرى بها ستة طلاب منهم اربعه دون السن القانونيه للدراسه اصلا و الطلاب يجلسون على الارض و يستخدمون ايديهم عوضا عن المقاعد لتساعدهم على سند الكتب و الكراسات و الادهى انهم يتوجب عليهم الخروج عقب كل اذان لصلاة الظهر و العصر ليتيحو للمصلين وقتا للصلاه .
بعد ما تقدم يتضح ان المعامله هنا ليست بالمنطق و لكن بمن تعرف حتى و ان كان الامر مخالفا مع العلم ان طلاب ليدز و ليفربول اكبر بكثير من هذا العدد .
طالب يكابد من اجل العلم له و لاولاده و مناع يقتصد علينا و معلوماتى اكيده لان سكنى و مدينتى قريبه من عين المكان .
و لا انسى ان اوجه تحيه لمدير الشؤون الاداريه لمساهمته فى هذه القضيه و سعيه لافتتاح الاكادميه الهرزفلداويه .
سلام من طالب و له طلاب صغار
و مناع امتنع عن تقديم العون له و زملاءه لانه ببساطه لايعرفهم و لايريد منهم شيئا .

طالب


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home