Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 30 ديسمبر 2008

previous letter                 next letter                 list of all letters

عندما يتغلب رغيف الخبز على الحرية

إذا تتبعنا سيرة حياة القوميات الغير عربية التي وقعت تحت سلطة دول عروبية، نجد أن حياتها اليومية والمدنية كانت قاسية جدا وصعبة بسبب سياسة الإبادة والتهجير الذي تعرضت لها. قدمت تلك الشعوب خلالها التضحيات الجسام، وتحملت إجراءات القوى التعسفية والقمعية، وعانت من الفقر والجوع وشظف العيش.

لكن إذا نظرنا إلى أوضاع الأمازيغ في لبييا منذ الإستقلال، نجد أنهم عاشوا وضعا مختلفا عن الأوضاع التي عاشتها القوميات الآخرى مثل الاكراد وشعب دارفور وغيرها من القوميات التي عانت من التعسف والقمع العربي.

إستعمل النظام في ليبيا طريقة آخرى أكثر نجاعة. فقد تحكم في الأمازيغ عن طريق لقمة عيشهم، وعمل على تفتيت الناس، وبث الفساد في صفوفهم، وجند العملاء والسماسرة، وعمل بكل ما في وسعه لإضعاف المناضلين الأمازيغ والداعمين لهم.

من المتوقع أن يعاني الناس المستهدفين بالإبادة -ثقافية او عرقية-، وأن تحتشد كل قواهم في مواجهة التعسف. ومن المتوقع أن تشتد قبضة الشوفينيين وإجراءاتهم مع اشتداد النضال. لكن في حالة أمازيغ لبييا، تطورت عقلية غريبة وشاذة عند بعض الأشخاص المحسوبين على الأمازيغ من حيث أنها أخذت تعتبر النضال من أجل الحقوق الأمازيغية اعتداء على الناس من حيث أنها ترفع من وتيرة انتقام السلطة.

هؤلاء الأشخاص -غالبيتهم أشخاص تابعيين ومستفديين من السلطة- أخذوا يلومون المناضلين على كل ضائقة جديدة تفرضهاالسلطات الليبية، ولا يجدون في سلب حقوق الأمازيغ سببا كافيا للإنتفاض. بدا لهؤلاء أن من واجبهم القضاء على النضال الأمازيغي من أجل أن تبقى بيوتهم عامرة بالطعام.

لقد تغلب لدى هؤلاء الطعام على الكرامة، وتغلب رغيف الخبز على الحرية. هذه ظاهرة ما زالت قائمة، ولها منظروها الذين يتحدثون دفاعا عنها بصراحة.

هذا لا يعني أنني أدعو إلى شظف العيش، لكنني أقول إن الذي يريد إسترداد حقوقه المغتصبة لا بد أن يواجه قسوة الحياة ومرارتها، ولا بد أن تمر عليه أيام صعبة.

أما ذلك الذي يريد أن يبقى متمطيا على كرسيه الوثير، ولا يملك سوى التصريحات النارية ضدالمناضلين الأحرار، فلن يجد يوما للتحرر والاستقلال من أسياده طريقا .

لالوت


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home