Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

براءة من شباب قبيلة ألمنفه

بالأمس وفوق صفحات النشر الالكترونية خرجت علينا كتابات بذيئة لا تنتج الا عن أقلام مأجورة ، مرة تحت عنوان " ألقذافي والجنس الرخيص " وأخري تحت عنوان " ما يعرفه الليبيين عن مخرب ليبيا " وتارة أخري باسم " آل مكتوم وآل ألقذافي " وأنا هنا اكتب من زاويتين اثنتين .
الأولي : كمواطن ليبي حر شريف أغضبني ما كتب علي شخص يمثل رمزاً وطنياً للشعب الليبي بغض النظر عن أي شئ والثانية : من زاوية أنني انتمي لقبيلة شريفه مجاهدة وادعاء كاتب هذه الأباطيل أنه أبناً لها وهو في الواقع ليس كذلك فهو لايمكن أن يكون أبناً لقبيلة مجاهدة شريفه هي قبيلة ألمنفه ، وكأنه بإدعاء انتمائه لقبيلة ألمنفه أنما أراد ان ينفث سموماً واباطيلاً مفتراه علي ينجح واني له ان ينجح في تحقيق غاية دنيئة ووقيعة لامجال لها ليظهر حقداً علي الجماهيرية عموماً وقائدها بشكل شخصي كاشفاً عن حقد دفين وكره عميق ، فراح بقلمه المأجورة المحشوة بالحقد يلصق التهم الباطلة ويختلق افتراءات كاذبة يقدح بها في شخص أخونا وقائدنا معمر ، وهيهات أن يفلح في تحقيق مآربه الدنيئة فالله لا يفلح كيد الكائدين . ان ما كتبه من سمي نفسه زوراً وبهتاناً بابن ليبيا إنما هو بمثابة الدم الكاذب علي قميص يوسف الطاهر ، فلو كان رجلاً حقيقياً هو ومن اندس خلفه من طابور خامس لكشفوا عن وجوههم وقارعوا بحجتهم ، لكنهم أثروا لكذب منطقهم وحقارة شأنهم ان ينعقوا بليل خلف أقنعة سوداء اخفوا بها وجوههم الحاقدة وأفئدتهم الجبانة ، فراح مسيلمتهم الكذاب يعلن في وقاحة انتماءه إلي قبيلة مجاهدة ونسب شريف يأبي أبنائها إلا أن يعلنوا أمام الله والتاريخ ليس تزلفاً لمعمر ألقذافي ولكن صدقاً مع الله ومع النفس ، براءتهم من هذا الدعي اللئيم ومن سلك سبيله مذكرين نقاء ساحة قبيلتهم من مثل هذه النماذج معلنين صفاء سريرتهم ، مؤكدين لقائدهم وأخوهم في الله الحب والتقدير والاحترام .
أخونا القائد لقد آلمنا ما قرأنا وراعنا ما شاهدنا ففداك أنفسنا ولك منا كل تقدير واحترام لقد قررنا نحن شباب ألمنفه بما وهبنا الله من الحجة والمنطق وما رسخ في أنفسنا من قيم ورثناها عن أبائنا وأجدادنا المجاهدين الشرفاء ، أن نرد كيد الكائدين وندحض أحاديث الافك المفتراه وقد خاب من افتري ( ربنا هب لنا بياناً نستعين به انك نعم المولي ونعم النصير ) .ونقول بعد دعاءنا هذا لمن ادعي بهتاناً وظلماً انه أبناً لليبيا .
ـ إذا كنت ابناً لليبيا حقاً وأؤكد أنك مدع دجال فما هكذا يكون الحديث عن رجل يمثل رمزاً لبلادنا وشعبنا حتى وان كان له سلبيات فالكمال لله . وأكثر من ذلك تدعي نسبك لقبيلة مجاهدة شريفة تربطها بمعمر علاقة احترام منذ قيام الثورة وعلي مدي أربعين عاماً لم نري منه ألا كل تقدير واحترام ، ومن أنت أيها الدعي حتى تتحدث عن ما ادعيت بأنه تدمير لقبر عمر المختار وقد كذبت في ذلك ، فنقل ضريح شيخ الشهداء كان بهدف أقامة مركزاً دينياً مكان استشهاده ، وحتى وان قصرت الإدارة المحلية في مدينة بنغازي ولسنوات متعاقبة في تنفيذ توجيهات القائد بالخصوص فلا يجب أن يلقي اللوم علي شخص معمر ألقذافي فلو كان معمر ألقذافي يتحسس من تاريخ عمر المختار لما وضعة علي العملة الليبية ، ولو كان معمر كما ادعيت يريد أن يمحوا تاريخ عمر المختار لما صور له فيلماً وثائقياً تخلد ذاكرة وينشر تاريخه في كافة أنحاء العالم . وحتى وأن كان جثمان عمر المختار قد نقل من بنغازي فهذا امراً يخصنا نحن أبناء قبيلة ألمنفه وشأناً خاصاً ولا يجب أن يكون شعاراً يستغله كل من أراد أن يسئ لمعمر ألقذافي وعلاقته الطيبة بأبن عمر المختار وبأهلة وبأسرته وذويه والتي لم تنقطع طيلة العقود الماضية ومن قال لك إننا لم نستشار في نقل رفاة عمر المختار فربما كان هذا الأمر بموافقتنا . فمعمر أيها الدعي هو أول من أنزل عمر المختار وأسرته منزل التكريم والتقدير وآخر ما شاهدناه هو معانقته الحانيه لأبن شيخ الشهداء في احتفال القرضابية في 15 / الطير /2007 ف ، والتي كانت علي مرآي من الجميع وعلي شاشات إذاعتنا المرئية .
ـ إن من وصفته أيها الدعي انه مخرب ليبيا هو من أعاد أليك والي الليبيين جميعاً ثروتهم ووجه بتوزيعها عليهم ، وأنت نفسك ومن علي شاكلتك رغم حقدك هذا تنعم بهذه الثروة ولكنك تأكل الخير وتشكر الغير وهذا طبع اللئام .
ـ هل تعلم أيها الدعي ، يا من نصبت نفسك قديساً يوزع صكوك الغفران علي قرنائه ويرمي الآخرين بالكفر وادعيت زوراً وبهتاناً أن معمر كاره للإسلام ورسول الإسلام محمد ( صلي الله عليه وسلم ): .
ـ أن معمر منذ صباه كان يدعي بالفقيه لتمسكه بالإسلام وبتعاليمه .
ـ ألم تري أيها الاعمي البصيرة معمر وهو يشهد الجمع والجموع ويطوف العالم نشراً للإسلام وإعلاء لكلمة الله في كل مكان
ـ ألم تعلم أيها المتصامم أن من يفعل مثل ذلك آوصانا رسولنا الكريم أن نشهد له بالإيمان ، فكيف تحكم علية أنت بغير ذلك حقداً واعتداءً .
ـ أليس معمر أيها الحاقد الزنديق هو أول من أرخ في العالم كله بوفاة الرسول الكريم . ـ أليس هو أول الزعماء العرب والمسلمين دعماً للإسلام والمسلمين في أفريقيا السوداء حيث شيد المساجد ، ووزع المصاحف ، وكرم حفظة القرآن الكريم ودعي لدين الله .
ـ ألم تشاهد أيها الحاقد مئات الأفارقة وهم يعلنون إسلامهم علي يديه بعد أن أكرمهم وألف بين قلوبهم وثبتهم علي دينهم في مواجهة حملات التنصير والتهويد .
ـ أليس هو من اقر بأن تكون ذكري مولد الرسول الكريم عيداً سنوياً وعطله رسمية في ليبيا .
ـ أقول لك أيها المفتري ، رجل هذه صفاته وأفعاله أيجوز لك أن ترميه بالكفر وتدعي أنه كاره للرسول وحاقد علي الإسلام ؟ ، وهل من أخلاق الإسلام أن تسب وتقذف ولي أمرك الذي ألزمك الإسلام طاعته وعدم الخروج علية ما أقام فيك الصلاة .
ـ أليس المسلم كما يبين رسولنا الكريم ليس بالطعان ولا اللعان ولا الفاحش البذي . ـ أقول لك أيها الدعي إننا نحن شباب قبيلة ألمنفه نعتبر معمر ألقذافي امتدادا لعمر المختار ولو كانت القيادة لشخص أخر لما رضينا فالقيادة لنا في الحرب وحتى في السلم فنحن احفاد رجل قاد ليبيا عشرين عاماً ، ولو لم نكن نعتبر معمر امتداداً لعمر المختار مارضينا بذلك ودليل رضانا هو عدم تورطنا منذ قيام الثورة في أية محاولة ضد الثورة ، كل ذلك كان احتراماً لمعمر في شخصه وفي تاريخه وفي نسبه الشريف الذي نشترك معه فيه ، ولا يزال ذلك التزاما منا ما دامت البلاد تحت إمرته وقيادته .
ختاماً " أطلب منك محذراً لك ولمن وراءك ، أنه من الاجدي أن تعلن توبتك النصوح وأسفك النادم واعتذارك اللاهف ، وتكشف أنك لا تنتمي لهذه القبيلة الشريفة المجاهدة التي تبرأ منك .
وعلي نفس الموقع الذي نفثت فيه سمومك وكذبك وبالمساحة نفسها عليك ان تعتذر وإلا كنت أنت ومن ورآك عرضة للملاحقة القانونية .
اخيراً وليس أخراً نقول أللهم فأشهد يا رب إننا نبرأ أليك من هذا الدعي الكذاب، أللهم لاتؤاخذنا بما يفعل السفهاء ممن يستظلون بسماء هذا البلد ، ويطئون بأقدامهم المرتعشة ترابه ، ويتمتعون بخيراته ويخونون شعبة وقيادته .
اللهم كن معنا عليهم ، اللهم كن معنا عليهم فأنت حسبنا ومن كنت حسبه فقد كفيته .

شباب قبيلة ألمنفه
صدرت في مايو 2008 ف


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home