Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

حديقة تكلف أكثر من بناء مطار
هل تصدق!!!

ليس هناك خطأ في الأرقام والتقديرات والحسابات ، ولاتوجد معضلة رياضية ولامعادلة حسابية غير صحيحة، ولكنها الحقيقة المرّة مرارة العلقم ، والواقع المفروض فرضا على الشعب الليبي ، سواء حب ذلك أم لا ، إنها مهزلة المهازل في القرن الواحد والعشرين ، في بلد النفط المتدفق ليلا نهارا ، أن تتخذ قرارات عجيبة التفسير وتتم ممارسات غريبة الأطوار .

لاشيىء في جماهيرية القذافي " السعيدة " للنخاع ، ممكن ان يقاس بموازين العقل والمنطق أو العلم أو حتى القيم والمبادىء ، فكل شيء في هذا البلد خاضع للأهواء والتقلبات ، والأوهام والطموحات والمنافع الشخصية ، والإنتهازية والنفاق والفساد والنهب .

بعد اربعون عاماَ من الإنقلاب المشئوم ، تنبه تجار الشعارات ،وبهلوانات السيرك الجماهيري ومصاصي دماء الشعب الليبي ، الى شيىء اسمة مطار " بنغازي " ، وهو المطار الذي انشأته إيطاليا عام 1911 م بعد غزوها ليبيا آنذاك ،حيث تم بناء هذا المطار بإمكانيات وفي ظل ظروف تلك السنوات الغابرة ، ولكن ومنذ ذالك الوقت ظل هذا المطار المعدم على حاله ، يقدم خدماته حتى اليوم بصورة أقرب الى البدائية ، مقارنة بالمطارات الأخرى التي جرى بناءها في ليبيا، مثل مطار طرابلس العالمي ، وسرت وسبها والى حد ما طبرق . بالطبع لايوجد أى وجه مقارنة بين مطار بنغازي وبقية مطارات العالم الأخرى، التي تجاوزت عصرها ، بينما كل شىء في ليبيا مازال متخلف عن عصره بمئات السنيين أخيرا قرر جهابذة السلطة إصلاح وترميم مطار بنغازي ، تحت شعار كاذب اسمه " إعادة بناء مطار بنغازي " ، ورصدوا لذلك ميزانية قدرت بمبلغ 500 مليون دولار ، أى ان هؤلاء الجهابدة فرضوا على مدينة بنغازي الصيام ، أكثر من اربعين عاما ثم جاءوا بعد ذلك بالبصل لسكانها لكي يفطروا عليه .

في الحقيقة نفس اللصوص أو غيرهم قرروا اخيرا فتح مغارة ابومنيار، وإنشاء حديقة عامة في طريق مطار طرابلس بتكلفة تزيد على 650 مليون دولار ،حيث إن المقارنة بين المطار والحديقة غير عادلة وغير منطقية وغير واقعية وغير أخلاقية لأسباب عدة ، من منظور الإحتياجات الضرورية لسكان مدينة بنغازي التي يزيد عددهم على مايقارب المليون نسمة ، وكذلك للخدمات المطلوبه لهذه المدينة ،التي تعيش في القرن الواحد والعشرين بمعطيات وظروف وقرارات وممارسات القرون الوسطى.

لا احد يرفض على الإطلاق بناء الحدائق والمساحات الخضراء ، سواء في مدينة طرابلس أو غيرها من المدن الليبية ، التي هي في احوج مايكون لمتنفس ينعم فيه سكانها من الأسر والأطفال أو غيرهم بشيء من الهواء النقي ، ولكن ينبغي الى جانب ذلك مراعاة احتياجات وأولويات مدن أخرى ومن بينها مدينة بنغازي ولوكان ذلك في صورة مطار بسيط ، يقدم خدمات تليق بالإنسان والمواطن الليبي.

الغريب في الأمر ان تكلفة " بناء " مطار بنغازي هي أقل بكثير، من تكلفة إصلاح وصيانة مراحيض " القائد " في جميع الإستراحات، التي يمتلكها القذافي غصبا عن الشعب على امتداد المدن والقرى الليبية .

تكلفة "بناء" مطار بنغازي هي أقل بكثير ، من الأموال التي انفقها ،" الكابتن " الساعدي في إيطاليا على الفرق الرياضية الإيطالية وضاعت كهباء منثورا ، وتكلفة بناء مطار بنغازي ربما أيضا هي أقل من تكلفة السهرات الحمراء التي اقامها كل أبناء القذافي في دول أوربا، وفي الجزر المنتشرة في العالم ، وعلى اليخوت "الثورية" في الريفييرا الفرنسية والإيطالية .

تكلفة"بناء" مطار بنغازي قد تتجاوز بعض الشيء تكاليف نقل خيام وابل " القائد " الى المدن الأوربية التي زارها أو ينوي زيارتها ، وكذلك الطائرات المحملة بالهدايا ، والحارسات الثوريات وجيش الأمن المرافق .

نعم قيمة بناء المطار قد تتجاوز ثمن سيارات المعتصم والساعدي وهنيبال ونمور سيف ، واستئجار عرضات الأزيات الأوربيات والعربيات لادخال البهجةعلى ابناء ا"القائد" الاطهار.

تكلفة "بناء" مطار بنغازي لاتتجاوز تلك الملايين التي انفقها كل من سيد واحمد قذاف الدم على هداياهم للمسئولين في الدول العربية وزوجاتهم ، وعلى سهراتهم ونزواتهم واخيرا مشاريعهم الإستثمارية في اوربا وبعض البلدان العربية .

تكلفة "بناء" مطار بنغازي قد تصل الى نفس تكلفة حفل زفاف عائشة ،وحفل انجابها في لندن وكل الحفلات الثورية الأخرى .

في النهاية تبقى الحقيقة المرّة أن ثمن بناء مطار بنغازي أقل من تكلفة بناء حديقة في طريق مطار طرابلس ، وايضا لايتجاوز قيمة بناء المدن والملاعب التي اقامها القذافي ،من أموال الليبيين المغتصبة ، في كل من تونس ومصر وغيرها من الدول الأفريقية .

قيمة "بناء" مطار بنغازي لايمكن مقارنتها بالمليارات التي دفعها القذافي بكل سخاء طائعا متذلل للولايات المتحدة الأمريكية ، بسبب حادثة لوكيربي ، بينما يتم مساومة أهالي وضحايا سجن أبو سليم من الليبيين على بعضة الاف من الدينارات .

هكذا ترتب الأولويات حسب حاجة ومتطلبات السكان في الجماهيرية "العظمى " .

بقلم / مفتاح بوركلة


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home