Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 28 ديسمبر 2008

previous letter                 next letter                 list of all letters

ما حصل وما يحصل بالملحق الثقافي كندا...

منذ أن قدم الطلبة لكندا خاصة الأطباء منهم في سنة 2007 لم يمنحوا رسالة الدعم المالي لمراسلة الجامعات وذلك حسب رأي الرواب المدة وهي ثلاث سنوات غير كافية لدراسة الطب , رغم أن العديد من الأطباء السابقين كانوا بنفس الوضع ولكن لم يكن هناك رواب , ولقد ألصق التهمة بالسفير ولكن السفير تبرأ منه وأعلن أن الملحق الثقافي هو المسئول حسب قول الطلاب وهذا هو المنطق.

وعندما أتى أ.د مصطفى الطويل إلى كندا في مارس 2008 وأستلم إدارة الملحق الثقافي كانت المشاكل متراكمة والحلول إما مستحيلة أو جزئية بسبب تداخلات قانونية وعدم التزام الملحق الثقافي بمواعيد معينة لاتخاذ إجراءات معالجة لقضايا في بالغ الحساسية بالنسبة لمستقبل الطلبة الليبيين بهذا البلد وهو بلد يشهد له بالعلم ومن أول دول العالم في النظام التعليمي وإنها لخسارة كبيرة لليبيا ولم يكتفي الرواب بهذه الانجازات وأقدم علي الكيد للدكتور مصطفي , الذي لم يكن على دراية بما يحاك له ولقد نبهنا إلى هذا في مقالات سابقة , وكل ما يعطل إجراء طالب يضع اللوم على الدكتور المسكين و الواقع أن الرواب هو شخصيا يطلب من بعض الموظفات خصوصا المسئولة على الفواتير تعطيل الدفع ليضيق الطلبة ذرعا ويتهجموا على الدكتور , وهذا ما حصل بالفعل في عديد من المرات ووقوف الرواب متفرجا وشامتا بالدكتور مصطفى , فقد غادر الدكتور بعد أن وجد نفسه في موقف لا يحسد عليه , حيث لا إمكانية حل ولا من يمد يد العون .

ثم عند اصطدامه مع المراقب المالي الجديد أ.مفتاح الشركسي والذي رفض إن يشارك في عملية نهب أموال الدولة لأغراض شخصية أو لتقديم خدمات لبعض الأشخاص على حساب الطالب الذي ينتظر لمدة تصل إلي سنة لتسديد فواتيره المستحقة بحجة نقص السيولة , وقد وصل الأمر إلي تحريض الطلبة بشكل مباشر علي المراقب المالي و لكن كان بعض الطلبة قد فهم اللعبة وتراجع عندما اتضحت الأمور , وقد بذل الرواب الكثير من الجهد لإثارة الفتن داخل المكتب وسيأتي اليوم الذي يعمل فيه شاهد على العصر في كندا وتبوح الموظفات العربيات بالكثير.

أما الآن فأود أن أهنئ أخينا أ.عادل على إتمام شهادة الماجستير ونهنئ ليبيا بنجاح أحد أبنائها , في مثل هذا البلد الذي يحتاج فيه الطالب إلي بذل الكثير من الجهد , ونقول له إن قلوب أمثال هؤلاء مليئة بالحقد والحسد على كل الناس خصوصا الناجحين منهم , فكما يقول المثل القافلة تسير و الكلاب تنبح , وان شاء الله نسمع عن الدكتوراه - إذا أراد الله نشر فضيلة سلط لها لسان حاسد-.

في الختام نتمنى إلى كل الطلاب التوفيق ووقاكم الله شر الصعاليك.

مراقب أحداث


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home