Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

إلى يوسف شاكير الأرنأوطي :
خيانة الوطن والمواطن هي الخيانة الحقيقية لله
ولا ينفع معها صلاة ولا دكتوراه

لقد قدمت لنا يا شاكير الأرنأوطي أكثر من مرة الدليل بالقول وبالفعل على أن المؤهل (دكتور)والتوجه (إسلامي)لا يعنيان دائما فهم للحرية وحقوق الإنسان،وليس بالضرورة إذا كنت في وقت معين مع جبهة إنقاذ ليبيا،أنك كنت مع قضية الشعب الليبي،فكم من عميل ومخبر أندس وتخفى داخل جبهة معارضة حتى حصل على جميع أسرارها،ثم قام بنشرها في مجلة مزورة تحمل نفس أسم مجلة إنقاذ ليبيا بل تكاد تكون نسخة طبق الأصل ولكنها مزورة،مثلما انت مزور كمواطن ليبي .

الجميع أطلع على مجلتك التي قمت بتوزيعها من جنيف قبل أن تعلن عن خروجك من الجبهة،وهذا فيه الكفاية للكشف عن هويتك وحقيقتك التي تحاول التستر عليها،وتحاول التمويه على الشعب الليبي بأعتبارك مثقف ترفض توجه جبهة إنقاذ ليبيا،حتى لا يصدقوا بانك مخبر في جهاز القذافي وتعمل من مصر،حيث تتمركز المخابرات الليبية وتتعاون مع مخابرات حسني مبارك .

أبن العرفية الذي يعرفك جيدا من بنغازي،لا يحب بطبيعته الطعن في شرف وأعراض الناس،ولكنه عندما وجدك في جبهة إنقاذ ليبيا وفوق البيعة قيادي !وكان العرفية في هذه الجبهة مثل عدد كبير من الليبيين كانوا يعتقدون انها جبهة وتجمع لكل الليبيين وليس للأخوان المسلمين وأنت منهم !!عندما وجدك أبن العرفية يا أرنأوطي في الجبهة تعجب من وجودك بها،بل وسأل ما الذي جاء بك لها وماذا تفعل ؟! فقالوا له :هذا صديق محمد المقريف وهو الذي أتي به إلى الجبهة،ولعل البعض ممن هاجم المقريف كان على حق ويكفينا أنه جاء بأمثال شاكير الذي كنت أعرف أنه لا علاقة له بأي عمل وطني بالبداهة !وقبل حتى أن تصاب ليبيا بمصيبة الفاتح،فكيف فات الدكتور المقريف هذه المعرفة وهو أبن بنغازي !! .

القبول بك في جبهة إنقاذ ليبيا كان خطأ فادح ونحن ندفع ثمنه على كل صعيد داخل ليبيا وخارجها،ولابد للجبهة أن تقبل النقد وأن تفتح أبوابها وأذنيها،فليبيا للجميع وبالجميع وفوق الجميع .

ليبيا ليست للنبي ولكنها لكل مواطن حتى لو كان شقي بشرط أن لا يعتدي على غيره .وأنت في حالة أعتداء مستمرة حتى وقد أهملنا هجومك على الجميع،فلا أعرف أنني في يوم من الأيام تحدثت عنك أو أثرت اهتمامي على أي صعيد .

ليس غريبا هجومك على المعارضة من الساطور وحتى أبن العرفية،فانت مكلف من الذين تعمل معهم وتتقاضى أجرك منهم،ولكن أن تتنكر خلف قناع الدفاع عن الدين،فذلك هو الذي لا يتطابق مع عملك كمخبر مكشوف مع أبشع فاشي سفح دماء الليبيين بدون هوادة وبدون سبب .

إن الكافر عدو الله الذي يحب وطنه ويموت في سبيله ،أفضل من الدعي بالإسلام وصاحب الصلاة ...ومن لا يحمل مؤهل ويضحي بحياته أفضل من الذي يحمل دكتوراه في الجبن والخسة والنذالة وبيع ليبيا لأعرابي جاهل وقاتل .

لقد تأكدت رؤيتي لك من أول يوم شاهدتك في جبهة إنقاذ ليبيا،واعترضت على ذلك منذ ما يزيد على ثلاثة عقود من الزمان لأنني اعرفك منذ طفولتك في بنغازي،ويشهد الله أنني كنت أرتاب منك وفيك،ولم يسبق لي أنني حييتك أو حييتني رغم انه ليس بيني وبينك أي عداوة ولكنني لا أرتاح لرؤيتك...هل كان عندي صلة بالله أو أري الغيب ؟! .

صراعنا يا أرنأوطي مع القذافي ليس لأجل نشر الإسلام وزيادة عدد المساجد في ليبيا والعالم،فالقذافي مثلك يحفظ القرآن ويصلي بالأفارقة في أوغنده !!،ولكن صراعنا من أجل أسترداد وطن من مخالب القذافي وحرية المواطنين من خائن أنت واحد من أذنابه،فليس غريبا علي هجومك ضدي وضد المعارضة .

تأكد جيدا بان صلاتك وتظاهرك بالإسلام لا تقدم عندي ولا تؤخر،أما الدكتوراه يا خرا التي تضعها أمام أسمك فيمكنك ان تمسح بها على مؤخرتك أو على جبهتك عند الوضؤ قبل صلاة الكذب التي تمارسها،وتعتقد أنها تعني أي شئ،فالخائن لا قيمة لعبادته .

أبن العرفية


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home