Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 23 نوفمبر 2008

previous letter                 next letter                 list of all letters

هذه الكفرة ايها المجدفون

وبعد فلا شك في ان الجميع سمعوا ما جرى ويجري بمدينة الكفرة خصوصا والجنوب الليبي عامة وللاسف ركب الكثيرين الازمة وحاولوا التجديف بها الى مئاربهم الخاصة والى افاقهم العمياء واستخدم البعض للاسف مصطلاحات عنصرية تلوي عنق الازمة وتتجه بها الى الهلاك المحقق واذا اردنا ان نعلم الحقيقة فعلينا ان نعلم اطرافها واحداثها فاذا تسنى لنا ذلك جمدنا ميوعتها ويبسنا ليونتها وابقيناها على شكلها وحقيقتها وحلنا بينها وبين من يريد تشكيلها وتوجيهها وتوظيفها لغاية في نفسة ونفس القذافي. .

اطراف الازمة :

قبيلة الزوية : وهي قبيلة مسلمة عربية من مجموعة قبائل المرابطين وتنتشر في الجنوب الشرقي لليبيا وتتركز في مدينتي الكفرة واجدابية ومعلوم تاريخ هذه القبيلة في الجهاد ضد الغزو الايطالي لليبيا وضد الغزو الفرنسي لتشاد وهي معروفة بانها من اكثر القبائل العربية الليبية علاقات بالقبائل الافريقية ويشتهر منها شيخها المجاهد صالح بو كريم والذي قتل -شهيدا انشاء الله- وهو يدافع عنها وكذلك المجاهد البطل بومطاري الزوي والذي عاد من برقة ليدافع عنها ضد حملة غراسيني وقتل هو الاخر _شهيدا انشاء الله - وهو يدافع عنها ومن المعلوم ان من اكبر المجازر التي اركبها غراسياني هي مجزرة الكفرة حيث قتل غالبية سكان مدينة الكفرة وكان جلهم من ابناء قبيلة ازوية وبذلك اثبت سكان المدينة من ازوية وتبو ليبيين وغيرهم من المدافعين جدارتهم وحقهم في البقاء في الكفرة.

قبيلة التبو: وهي قبيلة مسلمة افريقية تنتشر في اكثر من دولة من دول الصحراء الكبرى ولها حضور واضح ومعلوم في الجنوب الليبي ولهم دور في تاريخ ليبيا (التبو الليبيين) وهم بذلك مكون اساسي من مكونات الشعب الليبي المسلم .

النظام الليبي : وهونظام الافك والخديعة ويتكون اساسا من شذاذ الافاق وسقط الناس وشرذمة من الخلعاء الذين لا ينتمون الى بلدهم ولا الى قبائلهم انما ينتمون الى راس هذا النظام معيمرة الجبان وهو كذلك نظام مخترق من قبل اكثر من دولة وجهاز استخبارات ومنظمات دولية ومسير طبقا لما يمليه عليه حماته من امريكان وغيرهم وهو اصل المشكلة وكل المشاكل في ليبي.

المجدفون : وهم مجموعة من اصحاب الهوى الذين يترقبون اي حدث او اي مشكلة او كارثة ليجتمعو عليها كضباع جائعة جرباء تريد ان تسيطر على الفريسة وتجرها الى وكرها .

فمنهم من يريد ان يوضفها لمصلحة دولة اخرى , ومنهم من يريد ان يستخدمها لتلميع النظام (نعمان بن معلومات) كالذي يقعي على قيء كلب اجرب مفتشا بيده عله يجد عضمة تثبت برائة سيده القذافي, ومنهم من يريد ان ينسبها لنفسه او جماعتة , ومنهم من يريد استخدامها كقرينة دالة على ان الليبيين غير قادرين عن تسيير امور بلدهم , ومنهم من يريد استخدامها كذريعة لايقاف كذبة توزيع الثروة وكارثة الفوضى الخلاقة بعد ما صعب عليه تنفيذها , وكل يدعي وصلا بليلا ومنهم من يريد ان يتذرع بها للاخراج التبو الليبيين من بلدهم بحجة تهديدهم لوحدة ليبيا او بالخلط بينهم وبين بقية قبائل التبو خارج ليبيا.

الازمة: ازمة اجتماعية سياسية سببها الاساسي دعوة النظام للتبو لمناصرته في حربه وتسليحه لهم وقد انضم اليه في هذا عدد من التبو من مناطق حدودية وقد وعدهم بالتوطين والتجنيس مع العلم احد اهم الاسباب التي تذرع بها القذافي لغزو تشاد هي استعادة شريط اوزو الحدودي وهذا الشريط هو ارض جزء من هذه القبائل فعندما هاجم تشاد قال بان التبو ليبيين والان اجهزة نظامه تقول انهم غير ليبيين وكأن الجنسية الوطنية الليبيية بيده يصبغها على من يشاء وينزعها عمن يشاء , وبمجرد ما انتهت الحرب وغابت حاجته الى سلاحهم والى رجالهم حنث بوعده وتجاهلهم بل وهاجمهم وحاول ترحيلهم وابتزهم ومارس عليهم شتى اصناف ظلمه لكي يستخدمهم في مئاربه الخاصة وها هو قد عن في رائسة الملوث ان يوقع الفتنة بينهم وبين اخوتهم المسلمين الليبيين وزرع الشقاق بينهم واسالة الدم الغالي .

وبالرغم مما سمعنا من عدة جهات عن الاحداث المؤسفة ولكن للاسف لم يتسنى لنا الوصول الى صورة واضحة لما يحدث في الكفرة ولاكن بحكم اننا ليبيين ولنا خبرة ماساوية في نظام القذافي ومكائدة الخسيسة نعلم علم اليقين ان كل ما يجري بتدبير ومكيدة من القذافي , فاذا كان القذافي لا يسيطر على ما يجري في الكفرة و يخشى ما يحصل فيها لقام من فوره وكعادته بارسال كتائبه الامنية وعلى راسها كتيبة خميس جروه لتدمير الكفرة عاليها سافلها وسفك دماء اهلها واعتقال شبابها وايقاف الميزانية عن ما تبقى منهم , وكما حصل في احداث بنغازي عندما ادرك ما كان يريده من ايطاليا واوربا قام بسحب رجال الشرطة المساكين من شوارع بنغازي وقام بنشر كتائب امنية استقدمها من سرت وسبها وغيرها للسيطرة على الوضع وانهاء انتفاضة السفارة الايطالية .

والعجيب عندما يتكلم البعض عن رفع العلم التشادي او مقتل حفيد المجاهد صالح اكريم وغيرها من الاحداث المؤسفة لايتذكر الناس ما حصل في فبراير بنغازي فالذين قاموا بقتل 11 شاب ليبي في اول يوم ليسوا من الشرطة بل هم مجموعة من عناصر اللجان الثورية والامن الداخلي وقد رأيتهم بام عيني يرتدون ملابس مدنية وترجل بعضهم من سيارات اجرة كانوا يقودونها متخفين ويحملون ربنادق كلاشينكوف وشرعوا في قتل البشر بدم بارد فهل سال احد عن قبائل هذه الزمرة العفنة لا لاننهم لاينتمون الا للقذافي ولجانه الثورية فقط فهل يعقل ان يقوم مواطن ليبي تباوي برفع علم تشاد في وسط مدينته !! مستحيل هذه مكيدة القذافي او ان يقوم بقتل الذين كان يجاهد معهم جنبا الى جنب ضد الطليان ودفاعا عن مدينتهم ابدا ,, هذا امر دبره القذافي وهل يخطر ببال ادريس دبي ان يدعم من يقاتل راعيه العزيز القذافي !!!.

نحن نعلم على الاقل ان القذافي يكيد لليبيين ويبتز قبائل التبو والزوية وذلك لدفعهم الى مساندته في تنصيب ابنه خليفة له ويبدو ان هذه القبائل رفضت هذه الخطوة فقام من فوره بالتدبير والمكيدة وتهديدهم بالاخراج من مدنهم ووطنهم ان لم يفعلوا !! وعدته في ذلك تهديد الزوية بدعم التبو ان رفضوا وتهديد التبو بدعم الزوية ان رفضوا ويبدو ان الجميع قد رفضوا فلا ندري في هذه الحالة ماذا سيفعل بهم ربما سيكتفي بالحصار والتجويع او ربما يتعدى الامر الى الضربة العسكرية (لاسمح الله) ولا ننسى ان هذه الحالة هي الحالة نفسها مع باقي القبائل والمدن التي ترفض توريث سيف القذافي المجرم ابن المجرم , فاعتبروا ايها الليبيون ولا تنطلي عليكم خدع القذافي فلطالما عايشتموها فلا تدعوه يدخل بينكم بالسوء واديروا ضهوركم له واعرضوا عن الاخبار الغير مؤكدة والمتضربة والمجهولة المصدر ومحصوا ما ورد منها وقلبوها على صفيح الشك (بحكم ان الجو الاعلامي في ليبيا مسيطر عليه من قبل اجهزة النظام الاعلامية الثورية) وانثروا عليها ملح الحكمة وبلهب الوطنية انضجوها لكي تنضج وتعرفوها على حقيقتها وتتمكنوا تجاوز هذه المرحلة وتتفادوا مخططات ومكائد القذافي ...والسلام ختام.

اخوكم المحب ابو الحسن
بنغازي ليبيا
a_alhasan24@yahoo.com


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home