Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

قوانين تصدر فقط للاعلام والمنظمات الدولية
اللجنة الشعبية العامة للامن العام

منذ 3 اغسطس 2006 لم يصدر عن اللجنة الشعبية العامة للامن العام قرارا واحد بخصوص تجنيس الليبيون, رغم ان المدة المحددة بقرار التجنس هى ثلاثة شهور لانها معاملة المواطن, ان طلبات المواطنون تصل الى مكاتب الموظفين وتختفى فى ادراج المكاتب سنوات حتى ان البعض منها تاكله الفيران, وتختفى بعض الاوراق ويعتبره الموظف بعد فتح الملف بانه غير مستوفى للشروط اللازمة , ويرفض الطلب لهذا السبب.

لقد حصل حتى الان مواطنون ليبيون على جنسيات اجنبية اخرى وعددهم لا يتعدى الخمسون مواطنا, واذا ما درسنا ملفات الحاصلون على جنسيات اجنبية واللذين صدر قرارا بخصوصهم فى 3 اغسطس 2006, فسوف نجدهم قد حصلوا على هذه الجنسيات من الدول المقيمون فيها منذ زمن, وموافقة اللجنة الشعبية العامة للامن ليست لها اهمية كبيرة لانها حتى وان رفضت طلباتهم فسوف لن يتم التنازل عنها, والسبب الاخر هو ان هولاء المواطنون قد حصلوا عليها بسبب الولادة والتى تمنح كل من ولد فى تلك البلدان الحق فى حمل جنسيتها بغض النظر عن اصوله السابقة, او حصلوا عليها قبل صدور قانون الجنسية سنة 2002 .

اما عن المواطنون الجدد فلم يحصل حتى الان شخصا واحدا على موافقة اللجنة الشعبية للامن العام بالسماح له بحمل جنسية اخرى, خاصة مقدموا الطلبات من داخل ليبيا, وان القانون الصادر سنة 2002 كان فقط قانون مراوغة, هدفه اظهار ليبيا لاحترام الانسان وحريته امام دول العالم والمنظمات الدولية, ولا يطبق وفق بنوده الواردة فى القانون لسنة 2002, والتى تقول (يسمح لكل مواطنوا ليبيا بالحصول على جنسيات اخرى اذا توافرت فيه الشروط القانونيه وهى بلوغ سن الرشد- غير مدين للدولة – وحسن السيرة والسلوك, ويعتبر القانون الافراد الحاصلون على جنسيات اخرى قبل صدور هذا القانون سنة 2002 قد تم الاذن لهم بحمل تلك الجنسيات.

للاسف الشديد ان كثيرا من القوانين الليبية الصادرة, لا تفى بما صدرت من اجله, وهذا يحصل فى كل الموسساة , مما يجعل المواطن الليبى لا يعطى اهمية كبيرة ومصدقية للقوانين الليبية, والسبب هو العمل الادارى الذى لا يتماشى مع القرارات كما هى مدرجة فى لوائح يعرفها كل موظف, فالى متى يبقى روءساء الاقسام والامناء غير مسئولون عن عدم انجاز اللوائح والقرارات الصادرة فى قوانين واضحة تهم المواطنون اصحاب الحق.

ام ان بعض القوانين تصدر وبجانبها قرارات اخرى للمسولون لا يعرفها المواطن, محتواها ان القانون الصادر غير قابل للانجاز فى الدوائر الرسمية من تاريخ صدوره وهو فقط للاعلام.

الى اللقاء

الاحصائى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home