Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

الشيطان يهرب من جامعة مصراتة

كنت في طريقي إلى البيت عندما رأيت الشيطان يهرول مسرعاً ويتلفت وراءه، فستوقفني وسألني من أنت؟ فأجبته ، إنسان ، فقال لي : إلى أين أنت ذاهب ؟ فقلت له : إلى بيتي ، فقال لي : خذني معك أريد التوبة لأني بدأت أشعر بالعجز والفشل التام بعدما رأيت ما رأيت في جامعة مصراتة ،من تفنن وإبداع في الفساد وغواية الناس ، من رئيسها وبعض الموظفين المقربين إليه، الأمر الذي جعلني أشعر بالضعف والعجز التام، حيث كنت أعتقد بأني أقدر من غيري على نشر الفساد ، حتى رأيتهم فقررت أن أتوب، وأفضل طريقة هي أن أسجد لآدم كما أمرني رب العالمين، فقلت له : ولكن هكذا تكون قد تخليت لهم عن عملك ، فقال : إنهم أقدر مني ، والدليل ، أنهم حاولوا توريطي في مصائب كدت أوافقهم عليها ، فقلت له : مثل ماذا ؟ فقال لي : تصور أنهم طلبوا مني أقناع أحد العاملين في مقهى الجامعة أن يوافق على أن يتولى شئون أعضاء هيأة التدنيس ،فقلت :تقصد التدريس، فقال :أي تدريس ؟ فعهد ذلك قد ولى كما ولى عهد أبليس، فقلت : ولكن لماذا أحد العاملين بمقهى إدارة الجامعة بالذات؟ فقال : لأنه جرت العادة لديهم أن يتولى المناصب من هم بدون شهادات أو المزورين لها، أمّا المسئول عن شئون هيأة التدنيس فهو مرشح لمنصب آخر كبير في الجامعة بعد العودة من اللإجازة الصيفية بأعتباره خبير في شئون الفساد والتدنيس، وما أستغربه ـ والكلام للشيطان ـ وجدت كثير من الناس يطبلون لهم ويشيدون بعملهم ويعتبرونهم مصلحين، فقل لي بربك ماذا بقى لي في هذه االدنيا؟ فقلت له : معك الحق ولأول مرة تكون على حق، ولكن لا أستطيع أن أخدك معي إلى بيتي فقد تفسد علي حياتي كلها، فقال لي : لا تخاف مني بعد اليوم، ألم أقول لك أني أريد أن أتوب و أسجد لآدم كما أمرني رب العالمين ؟ فقلت له : إذا كنت صادقاً فيما تقول اذهب إلى الفاسدين في الجامعة وأجعلهم يتوبون إلى ربهم ، فقال : لقد هربت منهم بعد أن أستحيت مما يفعلون، ثم من المستحيل أن يتوب أحد منهم بعد أن شابت رؤوسهم واقتربوا من يوم الحساب العظيم، فقلت : سبحان الله العظيم يتبادل الشيطان الأدوار مع الأنسيين ويفكر في التوبة ولا يفكرون، فقال : هكذا اليوم حال الدنيا بعد أن انقلبت كل المعايير، فهربت منه وقلت : أستغفر الله العظيم أستغفر الله العظيم.

أمحمد عاصم


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home