Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

بلد الاحلام

كل يوم فى حال وكل يوم موال
تخرج من حلم و تدخل فى احلام

كلنا نحلم وكلنا نتمنى وكلنا نريد العيش فى امان وسلام وننسئ الفقر سبب التخلف فى كل زمان ومكان. ولكن ان نعيش حياتنا فى الاحلام فهدا محال وضرب من الخيال.
لو ان الدنيا بالاحلام ماكنا نريد لاقائد ولاسلطان ولاحتئ اللجان.

الاحلام لاتنتهى وهيا نعمة من نعم اللة على الانسان وكثيرا منا من تحققت احلامة وكثيرا من اخفق,

والاحلام كالانسان انواع واشكال ومنها :

- احلام الرغبة وهيا لاشباغ رغبة نتمنئ تحقيقها فى حياتنا العمالية .
- احلام الاشباع البيولوجى.
- احلام الرؤئيه الطيبة والسيْة.
- اضغات احلام وهيا الاحلام المختلطة التى تتداحل فيها الاحدات.

وكدلك احلام اليقضة: كثيرا منا من يلجا اليها حين نصتدم بالواقع ونعجز من تحقيق اهدافنا فى الدنيا كوسيلة لاشباع دوافعنا فى الواقع وتحقيق شياء ما عن طريق التخيل وبدلك نخفف من القلق والتوتر فى داخلنا.

ولكن كما يقولوا علماء النفس الاسغراق الشديد فى احلام اليقضة الى درجة استنفاء جزء كبير من الطاقة النفسية يودى الى العجز عن التميز بين الواقع والخيال وندخل فى مشاكل نفسية كبيرة وبدلك نلجا الى الحيل النفسية لتحقيق راغبتنا وحل مشاكلنا والتقليل من الصراعات الداخلية وحماية الدات من الانهيار لوقت محدود.
قد ننجح فى التخفيف من القلق والثوتر الناتج من عدم حل لمشكلة ما و لكنها تصبح ضارة و خطرة عندما تعمى الفرد عن رؤية عيوبة و مشاكلة الحقيقية و لا تعينة على مواجهة المشكلة بصورة واقعية.

بلد الاحلام :

ان مايحدت فى ليبيا بلد الاحلام هو بعينة الاستغراق الشديد فى احلام اليقضة ونسيان الواقع لحل مشاكلنا والتخبط فى اوهام الحيل النفسية والكدب على انفسنا قبل الكدب على الاخرين ونصدق احلامنا التى وصلتنا بدون بنية تحثية ولا حثى فوقية لاتعليم ولاصحة ولااقتصاد ولاصحافة و لاحتى سلطة مباشرة فقط لجان شعبية ولكن بدون شعب.

وبدلا من ان نصحوا من احلام اليقضة وننسى الماضى ونعمل شيْا ونقول ياهادى هنحن ندخل احلام اخراى وهدة المرة "توزيع التروة واسقاط اللجان"

التروة : التى كانت من المفروض فى يد الشعب من اكتر من 30عام.
اللجان او السلطة: التى ايضا من المفروض فى يد الشعب مندو اكتر من30 عام.

فرحنا كتيرا واللة بعد مااعترفنا جميعا من موالاة ومعارضة ( كما يقولون فى لبنان) الكبير والصغير ان ماكنا فية كان حلم من احلام اليقضة اعصار تسونامى دمر البلاد والعباد وجعل ليبيا فى قائمة الدول فى الفساد وفى ديلها فى النماء.

يكفينا احلام ونرجع للواقع ونعالج مانحن فية من دمار وفساد بكل واقعية و وطنية. نعم وطنية 100 فى 100 بي اولادنا التى تزخر بهم بلادنا فى الداخل والخارج ولانفرق بين موالاة ومعارضة ولا كلاب ضالة بل ليبيا وبس اليوم وغد.

نعم لليبيا الغد ولكن لاننسى ليبيا اليوم ليبيا الواقع وليس غدا باْحلام اليقضة.

اللجنة الشعبية العامة او "الحضائر الشعبية لتسمين القطط" و خاتم سليمان

نعم اللجان الشعبية كانت من اسباب البلاء ولكن لايمكن ان نقول ان هولاء الناس هم سبب البلاء ونحملهم المسؤالية فقط وحدهم!! لا و الف لا هولاء الناس كان يفعلون مايامرون ولا احد منهم يقدر ان يخرج عن النص من سيناريو احلام اليقضة. طبعا لايمكن ان نبرر هولاء من الشراكة العمياء لانهم كانوا اداء لتنفيد احلام اليقضة وتحملو السلطة والتروة على اكتافهم بعد ان رفضها الشعب وقسموها فى مابينهم." والشعب فى الاحلام نام فى عسل"

على كل حال, هدة الحضائر الشعبية لتسمين القطط ستصبح فى الباى باى وعلى القطط ان تجد لها حضائر خارج البلاد.

وهكدا استيقض الشعب من احلام اليقضة ووجد خاتم سليمان

توزيع التروة وبعض الاشاعات:

يقال واللة اعلم بان لجنة توزيع التروة وصلتها بعض المخاوف من عامة الشعب من سيبيع النفط ويجيب الفلوس ممكن يكون واحد من القطط يلهط الفلوس والشعب ياخدة فانكو. وعلى ضوء هدة المخاوف ستجتمع اللجنة لمناقشة فرضية توزيع التروة نفط خام بدلا من الفلوس على اساس "كل واحد يجيب سطلة وياخدة فى سطلة" (تبيعة , تشربة , تغسل بية انت حر)

وفى الختام, المتهم الاول اللجان الشعبية العامة باى باى فهل ادا لم ينجح حلم توزيع التروة والغاء اللجان هل نقول على الشعب الليبي باىباى!!!!
او فى ليبيا الغد الرجاء. "وللة الرجاء"

مع تحياتى

مشارك


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home