Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

قرأت لك :
قوانين الأتحاد الأوروبي تؤثر سلبا عـلى اللجوء السياسي

قوانين الأتحاد الأوروبي تؤثر سلبا على اللجوء السياسي

المصدر: راديو السويد .. القسم العربي

تنص هذه التوجيهات عادة على كيفية التعامل من قبل الأتحاد الأوروبي مع طالبي اللجوء والمهاجرين من دون تصريح وفيما عدا هذا فهي تحتوي ايضا على بعض المعضلات. واحدة من هذه المعضلات هي التحفظ لمدة ثمانية عشر شهرا على الأشخاص الذين ليس لديهم وثائق سفر والثانية هي منع السفر داخل الأتحاد الأوروبي لمدة خمس سنوات. وزير الهجرة توبياس بيلستروم يرى ان المقترح جيد ويوحد من وجهة نظره موقف دول الأتحاد الأوروبي بشأن اسئلة اللجوء
”ارى ان للمقترح وجوه ايجابية عديدة منها عمل قرارات مشتركة تعمل بموجبها جميع دول الأتحاد الأوروبي, كذلك سيكون هناك وقت محدد للتحفظ على الأشخاص الذين ليس لديهم وثائق سفر وليس كالسابق عندما لم يكن هناك وقت محدد لهذا”.
توجيهات الأتحاد الأوروبي الجديدة ستؤدي على الأرجح الى قلة عدد طالبي اللجوء في السويد وخصوصا مستخدمي الطرق الغير قانونية وهو ماتريد السويد التقليل منه, هذا ماقاله توبياس بيلستروم:
”يجب ان نركز على كل ماهو رئيسي ومهم وطرق الوصول الغير القانونية للسويد ودول الأتحاد الأوروبي الأخرى هي واحدة من الأشياء الرئيسية لذلك يجب استيعاب اهمية القوانين المشتركة في مثل هذه الحالات, مثلا لعبة اليانصيب بين الدول التي يتم تقديم اوراق اللجوء فيها ستختفي والبتالي يقل عدد الوافدين الى السويد بالأضافة الى زيادة التوزيع المتساوي في تحمل المسؤولية بين دول الأتحاد الأوروبي”.
السويد مع عدد اخر من الدول الأوروبية لم يكن لديها مثلا وقت محدد في التحفظ على الأشخاص الذين ليس لديهم وثائق سفر وعند بعض الدول الأخرى تتراوح المدة بين شهر الى عشرين شهرا, لذلك هناك حاجة ماسة لتوحيد القرارات في الأتحاد الأوروبي, كذلك اضاف بيلستروم ان السويد بذلت قصارى جهدها في دعم فقرات المعاهدات التي من شأنها تسهيل الأجرائات بحيث لاتكون عملية التحفظ بديهية وانما يتم التفكير بجدية بطرق اخرى للمراقبة. وبهذا يكون للموضوع منطلق انساني ومعنوي من وجهة نظر بيلستروم.
لكن لايعتقد الجميع بمنطلق بيلستروم وهناك العديد من المعارضين للمقترح مثل منظمة الأمنستي ومنظمة الدعم التابعة للكنيسة الكاثوليكية كاريتاس ومنظمات اخرى عديدة ممن يعملون مع شؤون المهاجرين. عدد من السياسيين المعارضين ابدى ايضا عن ردة فعله مثل كالة لارشون من حزب اليسار الذي يرى ان القوانين مطلوبة لكن اي نوع من القوانين:
”لانرى اي مقترحات ايجابية من قبل الأتحاد الأوروبي وانما كل مانجده هو شروط قاسية في اغلب المجالات, بالتأكيد يجب ان يكون هناك قوانين تنظم موضوع الهجرة للسويد لكن لدينا في الوقت الحالي عشرات اللألاف من المهاجرين الذين لايمكنهم العودة الى البلد الأم بسبب امور قد تصل الى تهديد حياتهم لذلك يجب ان نبدأ بالسماح للموجودين هنا بالبقاء وبعد ذلك يجب ان يتم التحقق من اسباب اللجوء بشكل جيد قبل قرار الطرد, كذلك تقديم نوع من الضمان للذين يأتون للسويد من اجل العمل بحيث لايشعرون بأنه سيتم طردهم بمجرد تركهم للعمل.”
تطمح الحكومة ايضا لتحسين القوانين التي تشمل اصحاب العمل المؤقت في السويد لتكون هناك قوانين منصفة لهجرة القوى العاملة مما يقلل من الهجرة الغير قانونية وهو ماتتفق به الحكومة مع حزب البيئة هذا ماقاله توبياس بيل ستروم: السويد بحاجة لليد العاملة ويوجد هنا الاف من الأشخاص الذين ليس لديهم وثائق سفر لكنهم يتحدثون السويدية ويعملون والأغلبية منهم لديهم امل بمساعدة منظمة الأمنستي وقدموا احتجاجهم لكن ليس هناك من يستمع لهم, ساروار واحد من هولاء:
”عندما يبقى اي شخص فترة طويلة في مجتمع او بلد معين يصبح من الصعوبة طرده من المكان لذلك يجب ان يكون هناك تعديل في نص القانون”.
اما بيلستروم فهو يرى ان منظمة الأمنستي تعطي اشارات خاطئة للأشخاص الذين ليس لديهم وثائق سفر وحلولهم لاتمحي المشكلة, كذلك يتمنى بيلستروم التصويت غدا الأربعاء لصالح المقترح من قبل الأتحاد الأوروبي وهو الأربعاء رقم خمسة وتسعون الذي يحتج فيه الأشخاص الذين ليس لديهم وثائق سفر امام مبنى البرلمان.


شعـبان القلعي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home