Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

راهـو نقـولهـا !!!

رد على مقالة "رداّ على تقولات بويصير" التي كتبها الشارف الغرياني على موقع ليبيا وطننا بتاريخ 14-4-2008. منذ أيام قلائل وكعادته الذميمة حاول الدعي المدعو الخارف عفواً الشارف، والشارف معناه الخارف عند تمييز الوعول والخرفان والأبقار، ولكن يبدو أن هذا الأفاق الشاذ قد زادت عليه حمى التخريف، فأصبح يخرف ويهذي وينعت الشرفاء بنعوت قميئة هي أصلا فيه (وصاحب العلة ينخصوه مرافقه)، وأنا لا أريد أن أدخل في تفاصيل شخصية لحياة هذا الخارف لأنه لدي لكثير والكثير، والذي تشيب له الولدان "والغلمان"......
فالتغيير القادم الذي يحكي عليه سيكون ممكنا بشرط واحد عندما تكون قيادات الدولة وعذرا لهذا للتعبير (شواذ جنسيا.. لواطيين)، أعاذنا الله وإياكم من اللواطيين الملعونين في القرءان والحديث الشريف، هذا المرض الخطير الذي مسخ الله فاعليه وقلب عليهم مدينتهم {فَجَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ} ولعن رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم فاعليه حين قال: (لعن الله من عمل عمل قوم لوط لعن الله من عمل عمل قوم لوط، لعن الله من عمل عمل قوم لوط) ، وهذا هو المستحيل بعينه فأنا أنام قرير العين هانئا ولله الحمد لأن قيادات الدولة رجال أبناء رجال ولا ينحدرون إلى هذا المستوى المنحط الذي شربت أنت من مستنقعه حتى الثمالة أيها اللو....(راهو نقولها).
هذا الخارف لا يعجبه أي شئ أو أي خطوة في طريق الإصلاح والمصالحة بل ويعتبر من يستحسن ذالك أو يؤيده قد هوى إلى طريق السقوط والانحدار، ولعمري كلامه هو السقوط وإلا نحدار بأم عينه فهل هناك فضيحة أكثر من الفضيحة التي علقت بثوبك فنجسته يا.... راهو نقولها.
أبو يصير كفيل بالدفاع عن نفسه وهو سيعطيك ما تستحق، ولكن سؤالنا الأهم ماذا تريد أنت؟؟؟ هل تريد أن تأتي إلى ليبيا مع لجنة خبراء أمريكيين على رسهم العراب بريمر لتصيغ دستور جديدا لليبيا تبيحون فيها (اللواطة) عفوا، وتستبيحون به أعراض الليبين والليبيات (وانظر إلى حال أطفال العراق)، أم أنك تقتات على البكاء والعويل فتتمنى أن لا يخرج هؤء الذي أطلق سراحهم ويبقون في السجون قابعين حتى يتسنى لك أن تكتب بيانات تندب فيها وتتبكى لجمعيات حقوق الإنسان، أو حتى لا ينقطع مصدر رزقك من جمعيات حقوق الإنسان التابعة للكونجرس أو غيرها، ماذا تريد بالضبط ياملك السقوط والانحدار واللو..... (راهو نقولها).
صه يا عديم الرجولة فشاكير والخوجة أشرف منك ومن أمثالك وأشجع، وهم يعرفون كيف يذودون عن الوطن بأقلامهم الشريفة، وليسوا أبواقا كما تدعي (وكما أسلفنا سابقا صاحب العلة ينخصوه مرافقه)، وحتى إن نعتهم بالمخبرين فعلى الأقل هم يخدمون الوطن ويحمونه من أشكالك، وليسوا عملاء للسعودية أو CIA&MI6 وكل من منكم له ثمن فهناك الريال والدولار والجنيه الإسترليني والشيكل، وهناك ثمن آخر مجموعة من الغلمان!! (راهو نقولها).
إن ليبيا ليست في حاجة للعملاء من أمثالك، فليبيا همها الوحيد هو إنقاذ الغافلين والمغرر بهم والسذج من قبضة أمثالك حتى لايباعوا بثمن بخس لأجهزة المخابرات الدولية لتستعملهم قفازات للتآمر عليها، أما الخارفين (الشارفين).... اللو.... من أمثالك فلا مكان لنجاستهم في وطننا الطاهر.
وأما مهزلة لندن الذي تهلل وتطبل وتغني له فهو محصلة صفرية كسابقه الذي كان صفرا كبيرا حضورا وأداء ونتيجة باعتراف أسيادك الذين اعترفوا بأنكم أغبياء لاتقرؤون حتى ما تقررون، فانعم هنيئا بمحصلتك لصفرية والتي لم تتحصل فيها حتى على غلام آخر يخدمك و.... يا.. (راهو نقولها).
وبالنسبة لنواحك على إدريس أبو فائد وما أراد القيام به فأقول لك (تحلم الدجاجة في معطن التبن) فتعال يا مخنث وقم أنت بها، ولا تتكسب على آلام الناس فهي حرفة لا يجيدها إلا المخنثين من أمثالك.... فدعنا وشأننا وتفلسف أنت عن بعد كما يحلوا لك (ومشي جوك بلحمة حمراء عمره 10 سنين).. (راهو نقولها).
أيها ألإمعة ما زال في جعبتي الكثير وأنتظر فما زلت لم أبدأ بعد يا من لا تحمل من صفات الرجولة إلا الاسم فقط، فدع فتحي الجهمي وشأنه، دعوه يهنأ ويكمل علاجه ولا تقتاتوا على ألمه، ولا أريد أوضح العلاقة الاجتماعية بين أسرة الجهمي وأسرة كويري وأسرة أبو يصير منذ أن كان المرحوم صالح في المهجر حتى حضور أبناء الحوشي وانتسابهم إلى عائلة الجهمي في الستينات وهذا يتكلم عنه السيد بويصير ولا أستطيع أن أفي الموضوع حقه لأن السيد بويصير معلوماته وافية بشكل أكثر لعلاقته المباشرة بهذا الموضوع .
يبدوا أنك ما زلت تحلم وما زالت أضغاث الأحلام تراودك (وكيف لا وأنت تنام نجسا غير طاهر) ويبدوا أنه كابوس راودك فتكلمت عن ما قامت به "المعارضة الليبية" في قضايا حقوق الإنسان (فأين هي حقوق المعتدى عليهم جنسيا من الأطفال والشباب)، فنرد ونقول لك: يا مخرف الصبح يا دعي يالو.... (راهو نقولها).
فأي عنفوان هذا الذي شهدناه في مهزلة لندن الثانية هل اجتماع 55 غبي هو العنفوان في نظرك القصير جدا والذي بلغ حد العمى؟؟؟؟ مع العلم أن نصفهم تم جمعهم من شوارع لندن بطريق الشحاتة، هل هذا هو العنفوان أفق واترك الذكور وشأنهم .(راهو نقولها) .
وإن عدتم عدنا ومازال الطريق طويلا أمامك حتى تبلغ مرحلة الرجولة يا خارف.
ولنا عودة أيها اللو......(راهو نقولها).

د. يوسف أمين شاكير


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home