Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

أسير الذكريات

للذكريات شجون !
للذكريات حنين!
لذكريات الطفولة في العقول رنين
لأسير الذكريات في الاطلال وقعة الحان وطنين
وطرائف دغدغت وجداني وابتسامتي سنين
ولا زلت اذكر ...
طفولة قد فتحت ذراعيها تستقبل وجه الزمان المحيا
وغرسة في بيت الاب شهدت ترعرعي صبيا
وانشودة الصبح المعبق بالنسمة العليلة الفتية
وورد الطل الندي عبق الاجواء بالعطرية
ومدرسة احتضنت ذكرياتي فتيا
وشارع كانت فيه احداث الطفولة البريئة
ورائحة الياسمين تبعث في الازقة مع النسمة البحرية
واصحابا كانوا اكثر قربة من الاخية
وضيعة امتدت في ارجاءها ثمار لذيذة نقية
وعذق بلح لازال طعمه في فمي كأنه عسلية
وغصن شجرة انحنى على عوده
والشادي يشدوا فوق ظله اغنية
وذكريات الاصيل والشمس تغرق في البحر جزئيا
ونسمة العشية والاصيل يلفها بغطاء الليل سجيا
ونجمة ساطعة كأنها ترنو في طرب اليّ
ورسم رسام بارع امسى الافق كالثرية
وسكون الليل الذي يحلو السمر معه الاخية
وجُن جنون الليل وقد ودع الغسق البرية
وحكايات الجدة والنعاس يقاومني قويا
انا...
لي وطن لا انساه ما دمت حيا
وشعاع الذكريات يقوى كلما ازددت نأيا
وإن الحياة لذكريات يصرها الفوءاد في طياته طي
ويزيد الشوق بذكر ما مضي من الذكريات الشذيا
وإن اليوم عِلم وغدا غيب قد عُتم علينا سويا
وأن اروع ما في الحياة لقاء من كنت به اُنسيا
وإن فتنة الزمان.. كلنا يشرب من كأسها سويا
وإن من اصطاد يوما كان في غيره صيدا كالسمك في البحرية
وأن من ساءه يوما جاء غيره بالابتسامة مرجيا
وان الدهر علّمَ الانسان ذكر ما طوى الزمان في خلجاته طي
إني وإن طالت غربتي لا زلت اُحب اللغة العربية
واعبر بها عن ما في داخلي واكتب بها رويا
وكأنها وطن لي وقد تركته منذ زمن مر كأنه امسية
وأن اقحوانة الزمان تزهو قبل أن تشرب كأس المنيا
وإني إن مت فابنائي يرثون ذكرياتي والبقية
وإني يوماَ سأسأل ربي لما كتبت علي غربة مضنية
وسوف يشفي صدرى جواب ربي رضيا
ويمسح ما تركت الدنيا من أثر حرمان وغي.

كتبه د بشير رجب الاصيبعي
Bashirlasceabai@yahoo.com


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home