Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

إلى ابن العرفـية (2)
إذا ما الغـراب صار دليل قوم ... يمر بهم على جيف الكلاب

عوداً على بدء وتتمة لمقالنا السابق عن غراب المعارضة الليبية والمسمى ولد العرفية, وحتى لايظنن أن هناك مسألة لم يتم الإجابة عنها فيصور نفسه أنه انتصر على الصحابة حينما قدح في أمير المؤمنين ذي النورين صاحب رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم سيدنا عثمان ابن عفان رضي الله عنه وأرضاه, ولعل ثور لوزان هذا والذي تنتابه هلوسة مزمنة منذ طفولته ويعرفها كل الناس عنه قد زادت عليه حدتها واستبد به المرض العضال الذي أصابه منذ حداثته وخاصة بعدما فضحه أهل منطقته والتي كان يقطن فيها سابقا(ونعني بها هنا الشويخات ),وتبين جلياً كل ذلك بعد فضح حقيقته في الدرس الذي لقنه إياه الدكتور يوسف شاكير في مقاله عن الشبح ابن العرفية وضياع العقل.
فشكرا للغراب فوزي لأن سواد قلبه يذكرنا دائماً أن هناك لونا أبيض في الوجود, وشكرا له مرة أخرى لأن ظلام نفسه يعرفنا أن هناك ضياء في الدنيا.
فهذا الغراب وبعد أن أكمل مسيرته المظفرة (حسب وهمه المرضي ), آثر أن يختم هذيانه بالسب والقدح كالعادة في سيدنا عثمان ابن عفان رضي الله عنه وأرضاه.
هذا الغليم الشنظير يفتري ويقول: (وليس بثورة يتم فيها قتله، مثل الثورة العظمى على عثمان،التي أطلقوا عليها (الفتنة الكبرى)وعلى وزنها (النكسة)بدل (الهزيمة بجلاجل) ولولا كذب وتزوير الفقهاء ،لاعتبرت ثورة الشعوب على عثمان مثل الثورة الفرنسية )!!
عجباً لهذا الشنظير ثورة وعظمى وعلى عثمان!!!, هل تتكلم عن كوكب الأرض أم عن فنتازيا في كوكب آخر!!.
طلب أحد الإخوة أن نتجاهل هذا الشنظير حتى لايصور نفسه أنه شهيد الاضطهاد وحتى لايرتزق كالطفيلي على دماء الشرفاء والعظماء, ولعل هذه هي أسهل وسيلة وأسرع طريق لنيل الشهرة, فهنيئا لك أيها الغليم الشنظير, لقد حجز لك التاريخ مقعداً بجوار كالديروني وفسترغورد والقائمة تطول, ونبارك لهذا الشنظير إضافته إلى ذيل هذه القائمة.
يا غراب المعارضة هل تجعل من تلكم الفتنة التي سقط فيها شهيدا سيدنا عثمان ابن عفان رضي الله عنه وأرضاه ثورة من الشعوب عليه؟, هل صورت لك بلاهتك أن من زوجه رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم ابنتيه, وجهز جيش العسرة وشهد له النبي صلى الله عليه وءاله وسلم بأنه من أهل الجنة سيكون ظالما مثلك أو مثل من تسميهم بأنهم صناع الحضارة أصحاب الثورة الفرنسية الذين قتلوا مليون ونصف مليون مسلم في الجزائر, عفوا أرجوا من بلاهتكم أن تسامحني فيبدوا أنني قد نسيت انك قد أقمت محاكمة للنبي صلى الله عليه وءاله وسلم ؟, وعلى هذا الأساس فأنت (عابا بوده الشنظير ) لاتعترف به أوبكلامه فأرجو من بلاهتكم المعذرة.
يا غراب المعارضة هل الفقهاء يكذبون ويزورون! إذاً حتى (طهارتك ) فيها تزوير وكذب لأن الفقهاء هم من أوصلوا لك تشريع..... أليس كذلك.
هذا من ناحية ومن ناحية أخرى أيها الشنظير يا ثور لوزان هذا ليس بغريب عليك فأنت في ذيل القائمة تنتظر دورك لكي تتم دعوتك للجامعات وتحظى ببعض التأييد من منظمة إيباك ولابأس لو كان مع التأييد قليل من الدولارات أو حتى الشيكلات؟ .
هل الفقهاء كذابون ومزورون وكما ذكرت سابقا مغفلون ومشعوذون لعنة الله عليك واقفا وقاعدا ماشيا وجالسا وأينما حللت لحقتك لعنة الله ورسله والملائكة والناس أجمعين؟.
*هل سيدنا عثمان طاغية حتى تشبهه بأسيادك يا ثور لوزان؟؟..
الأمر الذي لا مراء فيه أنك في صباح يوم أسود كحال كل أيامك دائما ما تنظر إلى المرآة وتتأمل في وجهك المظلم وتسأل انعكاس قلبك المغطى بالران من سأسب واشتم اليوم؟؟ لم يبق أحد إلا وسببته؟؟؟ حتى القرءان وصفته بأنه أفلام هندية ؟؟ استهترت بالقرءان وبالفقهاء والمشائخ, ومع هذا لم يعلق أحد على ما كتبت, ما عدا الدكتور يوسف شاكير الذي فضحك على رؤوس الأشهاد وكشف تاريخك الأسود وخاصة مرض الجنون الوراثي في عائلتك, حتى هو سببته ووصفته بما ليس فيه وذلك حتى لايكشف أكثر عن تاريخك وماضيك الأسود المروع.
ثم ضحكتَ بعدها تلكم الضحكة الجنونية التي تضحكها دائما وخاصة يوم انتهيت من سيرك في تلكم المظاهرة التي خرجت فيها لوحدك غاضبا لأن أحدا لم يستجب لتوسلاتك بالانضمام إليك لتشكيل حزب معارض( وقد ضحكت شرطة لوزان كثيرا وظنوك مخبولا أو سكرانا وخاصة بعدما وقفت وعلقت لوحة إعلانات على عنقك على شكل يذكرنا بالمهرج الذي يمسك في يده قردا وفي رقبته ورقة كبيرة" طبعا الشبه واضح بينك وبين شبيهك الـ...), نحن نعلم أنك ما ضحكت تلكم الضحكة الآثمة الشيطانية إلا لأنك اكتشفت أخيرا أن هناك شخصا ما عظيم الشأن ذائع الصيت له مكانة في نفوس كل البشر لم تحاول أن تشوهه أو تقدح فيه, وباعتبار أنك قزم فقلت لعل وعسى أحظى ببعض العلو والارتفاع إذا ما صعدت هذا الجبل فيظنني الناس عملاقا فيهابونني ويحسبون لي ألف حساب, ومن هنا ابتدأت هجمتك الشرسة على رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم, وفي أثناء القدح والتجريح وحتى تكتسب مصداقية أعملت قذارة لسانك على نسيب رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم سيدناعثمان ابن عفان ذاكم الذي فيه صفات أنت تكرهها وتمقتها وتتمنى زوالها من الدنيا لأنك تفتقدها ولاتتصف بها ولهذا تتمنى تلاشيها مثل الكرم والجود والحكمة والحلم ولهذا أنت تكره سيدنا عثمان ابن عفان ( وعلى فكرة هو سيدك رغم أنفك ) .
هل تظن يا هذا أنك إن تتبعت المواطن التي تظن أنها منقصة في حق رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم ستنقص من قدره؟! غبي أنت كعادتك وشنظير أنت كما هو معروف عنك وخاصة بعدما وصلت بك السذاجة والحماقة إلى هذا المستوى الذي لا أمل معه في شفائك أليس كذلك؟.
أم أنك تطمع في لقب فارس والذي حصل عليه أخوك في المعتقدات والتفكير والغباء والسذاجة والبلاهة والحماقة سلمان رشدي( لاأستغرب أنك ستظهر علينا بكتابة آيات شيطانية أخرى فهذا هو منهاج فصيلتك التي تنحدر منها أيها الشنظير). ولنا عودة ثم عودة ياغراب المعارضة .
إذا ماالغراب صار دليل قوم ... فلا وصلوا ولاوصل الغراب

عبد الحكيم زايد


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home