Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

بلاغ رسمي في لـص

الرجاء من الأخوة في النيابة العامة في ليبيا أعتبار المذكور أدناه : بلاغ رسمي في لص من مواطن.

اللص المعني في هدا البلاغ هو المدعو حمودة الاسود، رئيس مجموعة تام أويل، كما أن أحداث البلاغ تدور حول أحداث تزوير وسرقة في شهادات ملكية رسمية.

حيث أن هدا اللص الاسود؛ قد قام بتكليف محامي صديق لة، أتحفظ عن ذكر أسمة في الوقت الراهن؛ بتسجيل عقار كمالك خاص للأسود في السجل العقاري بقيمة نصف مليون دينار ليبي، و تسجيل هدا العقار علي أساس أنة بيت وحيد لغرض السكن. غير أن الحقيقة، أن هدا العقار هو عبارة عن قصر صغير قد أشترة هدا المدعو ألاسود بمبلغ مليون و نصف المليون دينار ليبي، و هو أحد مجموعة من الفيلات و المزارع اللتي يملكها هدا اللص المدعو الاسود بصورة مباشرة أو بصورة مخادعة.

التزوير يكمن في أن قيمة هدا القصر الحقيقية هي مليون و نصف المليون دينار ليبي؛ وتم تسجيل هدا القصر علي أن قيمتة نصف مليون دينار ليبي فقط؛ و ذلك لغرض التهرب من الضرائب ولتفادي الشبة في قيمة القصر الباهضة (من أين لك هدا). كما أن هدا القصر قد سجل علي أساس أنة بيت وحيد لغرض السكن، و في الحقيقة أن هدا القصر هو أحد العقارات اللتي يمتلكها هدا الأسود و مسجلة بأسماء أفراد عائلتة و أقربائة، و هي عبارة عن مجموعة من الفيلات الفخمة و مجموعة من المزارع.

السرقة تكمن في أن هدا المبلغ الباهظ لهدا القصر وهو مليون و نصف المليون دينار ليبي، أي ما يقرب من المليون و ربع المليون دولار امريكي، و هي قيمة يفترض أنها أكبر من أمكانيات و قدرة الأسود هدا المالية، مع العلم أن هدا القصر ليس العقار الوحيد اللدي يمتلكة هدا الأسود. و كما أنة هدا الأسود، لا يمكن لة الأدعاء بإنة قد ورث هدة المبالغ الطائلة من أبية، حيث أن أب هدا الأسود، كان فقير، وكان يعمل كمستخدم لدى ملاك أشجار النخيل؛ حيث كان يقوم بتسلق و القفز بين هدة الاشجار لجني ثمار هدة الاشجار من ثمر و بلح مقابل أجر بسيط عبارة عن جزء بسيط من الثمر والبلح اللدي جناة لصالح مالك هدة الاشجار؛ وهي المهنة اللتي كان يزاولها معظم سكلن المنطقة اللتي كانت تقطن بها عائلة هدا الأسود. أما عن أساليب الأسود للإخفاء؛ فهي أساليب غبية؛ حيث أن هدا الأسود معروف أنة غبي بالفطرة. و كمثال علي غباء هدا الأسود بالفطرة، أن أحد أساليب هدا الأسود الغبية للتموية و التظاهر بإنة لا يمتلك وفرة من المال، يقوم هدا الأسود؛ عند تواجدة بتونس؛ بشراء ملأبس من الأسواق الشعبية في تونس في حظور مجمع من الفقراء الليبين اللدين يجولون بهدة الأسواق، لكي ينقلوا للعامة بأنهم قد شاهدوا هدا الأسود يشتري من أسواق الفقراء هدة كدليل علي فقر هدا الأسود المالي، و في الحقيقة يقوم هدا الأسود برمي هدة الملابس بالقمامة فور وصولة للفندق.

وأخيراً، أرجو من النيابة العامة، بالنظر في هدا البلاغ، ليكون هدا اللص الأسود عبرة لكل اللصوص الأخرين.

أحد موظفي مؤسسة النفط


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home