Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الخميس 13 نوفمبر 2008

previous letter                 next letter                 list of all letters

قلتها ياعاشور الورفلي

نعم قد تغير الوقت وكبر المعارضون القدامى في السن وتوفى بعضهم هذا حاصل لا محالة، والقذافي الذي تؤله هو أيضا يكبر في السن وهالك لا محالة والأعمال الصالحة فقط تبقى خالدة في ذاكرة الأمم. أما الأعمال الطالحة تذهب في "مزبلة التاريخ" يا ترى ماذا سيرتك القذافي وراءه لو انتهى اليوم؟

مشكلة القذافي ونظامه هي ليست مع المعارضة القديمة بل هي مع أجيال المستقبل الذي عرفوا وسيعرفون الحقيقة وقد تفتحت أعينهم على الفضائيات والإنترنت ويرون العالم كيف يعيش وكيف يعبر عن أرائه وكيف يختار قادته وكيف يبني طرقه وجامعاته ومستشفياته ويوفر فرص العمل والخدمات ويطبق العدالة والشفافية ويحافظ على ثرواته وبيئيته. لا شك أنك تعرف أن القذافي ومعاونيه فشلوا في كل هذا.

المعارضة القديمة كانت رحيمة بالقذافي وكان عددهم بسيط نسبيا وكان لهم خيار الهجرة وربما الهروب ولكن هذا الخيار لن يكون ممكنا للمعارضة الجديدة ولابد من تغيير النظام لتلبية المطالب التي ذكرتها شئتم أم أبيتم. عندما يحين ذلك الوقت يكون الموت أرحم للذين لم يتبعوا الهدى ولن يرحمهم التاريخ كما هو الحال دائما. أنظر لسيرة الجبابرة والمتكبرين في الأرض كيف يلعنهم اللاعنون.

الحلال بين والحرام بين، ويبدو أنك معصوب العينين وربما القلب.

خليفة الجفايري


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home