Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

موقعة باب العزيزية عنوان كل شهيد

8 مايو 1984
كي لا ننسى
شهداء ليبيا الابرار

رجال من ليبيا , ضحوا باأرواحهم في سبيل ليبيا وأهل ليبيا , رجال من كل مدن ليبيا وضواحيها جمعتهم كلمة واحدة وهي ليبيا وخلاصها من مخرب ليبيا وأعوانه , فطوبا لهم من ميته شجاعة مملؤء بكل مافي كلمة شهادة و تضحية من معني رجال ليبيا , رجال موقعة باب العزيزية , جميعهم ولد وترعرع في ليبيا باأخلاق ومبادي ليبية وجميعهم عاصروا التعسف والظلم والكفر من زنديق ومخرب ليبيا فما كان منهم الا ان اتجهوا الى أرض الغربة بغرض تحرير ليبيا من براثن مسيلمة القزافي وافكاره المهزلة فااتجهوا للسفر لكن بغيتهم العودة لاءاسعاف أهاليهم في ليبيا متجردين عن حب الدنيا والمال والتخمه والشهرة التى أضحي عليها معظم الليبين في غربتهم لكن هولاء الابطال قدموا مثال ورمز للشباب ليبيا المسلم العفيف والمملؤء باالتضحية والايثار , جميعهم في ريعان الشباب والحياة أمامهم طويلة عريضة بمغرياتها وماديتها الا انهم أقوى من كل ماأشرت , وبغيتهم كانت الشهادة في سبيل ليبيا رجالا عاهدوا الله والوطن ونالوا خير جائزة واولئك هم الفائزون باالجنة ولاشك ان لنا فيهم عبرة وموعظة مثلهم مثل الصحابة والرسل وكانت أفعالهم أصدق من أقولهم , أنهم شهداء باب العزيزية مفخرة ليبيا والمثل الاعلى الى أحفادنا وستبقى أسماءهم ووجوهم محفورة في أروحنا ونفوسنا , وسيرتهم كريح المسك انهم شهدائنا وأبنائنا وقدوتنا .
لقد شهدت بنفسي هدا اليوم موقعة باب العزيزية وكان يوم مغيم والغبار يجتاح مدينة طرابلس وكان هناك أصوات رشاش ومدافع , حتى ان هناك شائعات تقول ان ميناء طرابلس انفجر وهناك اعتداء خارجي على ليبيا , حتى رايت باأم عيناي شباب مقتول وعلى وجوهم سمه السعادة والعزة والرجولة حتى في مماتهم , وتعدى حقد المخرب القزافي واعوانه على الشباب الليبي وعلى النفس البشرية انه قام بوضعهم بسيارة قمامة وصاروا يجبون بهم في شوارع طرابلس مع صيحات الكلاب الثورية وأعون النظام المخرب , نعم لا ولن ننسي هولاء الابطال والشجعان , ابتداء من أحواس الى مجدي الشويهدي , رجال صدقوا الهمه واحبوا ليبيا وقاتلوا واستشهدوا على أرض ليبيا الطيبية , ليبيا الطاهرة ليبيا الوفاء , ويتعدى حقد المخرب القزافي على ابناء وشباب ليبيا انه لم يتاونا على شنق شبابنا بل وخيرة الشباب خلق وأخلاق أنه قام بمشنقة رمضان , وصار القزافي وزمرته وقبيل الافطار ومباشرة بعد مدفع الافطار يتوقف البث المرئي , حيث كان نباح الكلاب الثورية ومشانق معلقة لم نشهدها كليبين الا في عهد الطليان , وعلى نباح الكلاب الثورية وزمرة المخرب القزافي , يعلن أسم خيرة الرجال على الشاشة ويتم شنقه تصوروا قبل الافطار , نتوقف عن الافطار وتقف اللقمة في الحلق ونشد أقدامنا الى المسجد والتقى هناك بوجوه بث الاصفرار والحزن على وجوهم من جري مشنقة رمضان القزافيه وكلنا دعاء الى شبابنا الشهداء باالجنة وربنا ايصبر أمهاتهم وأولياء أمورهم والله كانت ولازالت الاحداث بين أعيننا , وهانحن الان نحي شهداء موقعة باب العزيزية رجال صادقون بحب ليبيا رجال مخلصون باالوفاء الى ليبيا رجال أمنوا وأخلصوا ونالوا الجنة باأروع ملحمة موقعة باب العزيزية, ولعل وان شاء الله ان تتكرر الملحمة بشباب ليبيا وأهل ليبيا , ولا شك ان ليبيا سوف تنجب الشهداء والشجعان أمثال شهداء موقعة باب العزيزية وان غدا قريب .

ابن ليبيا المنفي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home