Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

ليبيا المستقبل وليس جماهـيرية الدجل

القذافي مجرم والمجرمين عادة لا اخلاق لهم ولا مبادئ ولا يؤمنون الا بأنفسهم ولا يثقون في احد قط، حتي اؤلئك الذين يتفانون في خدمتهم ، فهم دائما في محل الشك وهذا ما ينطبق علي حالة المجرم القذافي . والمجرمين دائما ينتابهم الخوف والهلع وللتعويض عن هذا الخوف والهلع يمارسون اقسي المعاملات مع الاخرين الذين قد يكونوا حصوم محتملين . خوف هذا الدجال يجعله يسعي دائما الي احكام قبضته علي كل ما هو حوله من بشر وادوات مادية وغيرها . خوف القذافي نراه نحن الليبيين في ابواق القذافي من آلتة الاعلامية الي جحافل المرتزقة من اللجان الغوغائية التئ سخرهم لتجثم علي صدور الليبيين حتي يستمر هذا الشعب الضحية خانعا خائفا لايقوي علي مقاومة الظلم الذي وقع عليه . ويعرف الليبيين بان القذافي شرع مبكرا في تجريد ضحيته من كل مقومات القوة ؛ نهب اموال الناس عندما غير العملة الليبية ، نهب ممتكاتهم العقارية عندما اطلق ترهات البيت لساكنه ، حرمهم من ممارسة اعمالهم الحرة عندما اغلق التجارة في وجه غالبية الشعب الليبي وجوعهم عندما فرض عليهم مقولة الموزع الفردي فأصبح القذافي نفسه هو الموزع الفردي حتي يتحكم في قوت الضحية الشعب مما جعله يتضور جوعا امام جمعيات المواد الغذائية في طوابير مهينة للكرامة البشرية .

اقترنت هذه الهجمات علي هذا الشعب بالشعارات المظللة والكذب المستمر والطمس الذي لم يتوقف للشخصية الليبية وللمعالم والرموز التي صنعها هذا الشعب لنفسه علي مر السنين . واستمر الاذلال لليبيين علي ايدي هذه العصابة لتطويعهم وتغيير طبيعة سلوكهم واخلاقهم العامة والدليل واضح في تغيير اسم ليبيا الي الاسم الاضحوكة "الجماهيرية" وطمس التاريخ الاسلامي والخوض بغير علم في العقيدة والدين الاسلامي .وتحريف التاريخ الليبي ، وتغيير التاريخ الهجري وأسماء اشهرالسنة الميلادية وطمس حتي اسماء عبيده الذين يقدسونه وجعلهم نكرات لا اسماء لهم . كل هذا يشكل جزء من التجهيل المتعمد لشعب ليبيا وكذلك يشكل جزء من خطة القذافي ومن ورائه الصهاينة الذين اتوا به بأن يكون شعب ليبيا فيما بعد لقمة صايغة لاحتلاله واستمرار السيطرة عليه لنهب ثرواته . ومرة اخري يري الليبيين هذا المخطط مجسدا في الاهمال المتعمد لمؤسسات التعليم والصحة والبنية الاجتماعية والاقتصادية . ولا يجد النظام بدا من الاعتراف المستمر بالفشل في كل مشاريعه منذ الاحتلال عام 1969.

يجب ان لا يخالج الليبيين اي شك في ان هذا النظام هو نظام مغتصب وعدو حقيقي لنا جميعا ، وان الرؤية الجماعية لليبيين يجب ان تكون التغيير الجذري والكامل والاطاحة بهذه العصابة لايقاف التدمير والفناء لهذا المجتمع . ويجب ان تكون الرؤية البديلة والمستقبلية لبلادنا ليبيا الحبيبة هي:-

1. رفض الاستبداد وحكم الفرد او العصابة .
2. رفض الحكم العسكري والاستيلاء بقوة السلاح علي السلطية.
3. التوافق الوطني علي نظام حكم ديمقراطي يضمن مشاركة جميع الليبيين.
4. اعداد دستوريحدد صلاحيات الادارة المنتخبة من قبل الشعب وان تكون مدة الحكم محددة زمنيا ولا تتعدي دورتين فقط وفصل السلطات التنفيذية والتشريعية والقانونية.
5. اقامة وتأسيس دولة المؤسسات الوطنية وتأسيس مؤسسات المجتمع المدني .
6. اعادة تأسيس الجيش والقوي الامنية لحماية الوطن والمؤسسات الدستورية والنظام السياسي الديمقراطي وان لا يكون اداة للانقلابات العسكرية واغتصاب السلطة .
الاتفاق علي هدف التغيير الكامل والشامل ثم الاتفاق علي الرؤية المستقبلية لشكل الحكم والنظام السياسي بعد التحريرومن بعد وضع الخطط العملية للوصل الي هذه الاهداف .

وما النصر الا من عند الله.

احمد مسعود القبائلي
11 مايو 2008


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home