Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

إعتذار لصاحبة الأشعار

كتبت تخاطر أفكار
لحاجة في نفسي
وما إستطعت الإنتظار
فكانت رسالة بإختصار
بعد أن أثارت كلماتك ذكريات مؤلمة
لدت منها لسنين بالفرار
لكني لا ألومكِ
بل أتقدم إليكِ بإعتذار
وأشاطرك الحزن على الحبيب
الذي تلاشى كالبخار
وبعثر الآمال فصارت كالغبار
في ريح عصفت وسط النهار
أتت على كل طل ويابس فإنهار
تحت شمس محرقة
تستحى من ضوئها الأبصار
وتشأمت من حر يومئذ
بساتين الورود والأزهار
فلا أمل لشجيراتها الغضة في النجاة
من تلكم الأخطار
رهينة جذور تابتات
همهن الإستقرار
وأغصان باسقات حاولن التمرد
فتعانقن في إنكسار
وأضحت بقية أصناف الحياة
في حالة إستنفار

ولكن تذكري
أن هناك يوم ستهطل الأمطار
وتعود ذرات الغبار تجمعا
إلى أرض قحلت في غياب الإخضرار
لتُنبت من كل زوج بهيج فيُعَجب الزوار
فلولا الشمس وتلك الرياح العاتية
لسأموا عطاء المطر والأنهار
ولحكمة بالغة يمر الخلق بهكذا أطوار

لقد آستني أشعار سجية
وكادت تذكرني بأيام منسية
خَلت
وأوراق مطوية
منها ووريقات مسح يدوية
عليها قطرات تحمل ألوان وردية
أو حمراء أو ربما بنفسجية
إلتصقة بورود مراهَقة
يبست من طول المدة الزمنية
ضُغطت في كتب لم تفتح
عدة سنوات دراسية
فما عادت تلك الأغراض معي
وما عادت ذاكرتي قوية

الآن
وبعد عقود دهرية
حمّلت على الكتابة بالعربية
لغة أعشقها
لكنها هجرتني مليا
فأرجو عدم موأخدتي
على أخطائي الإملائية والنحوية
في جُمل أكتبها
إسمية كانت أو فعلية
كما أرجو المعذرة لتدخل من طرفي
في شوؤنك دون إذن أو هوية
فالغرض
عرض إيجابات لأسئلتكِ الانهائية
أو إقناعكِ
لتمتنعي عن تقبيل حروف أبجدية
وصياغة أسماء ربما باتت وهمية
لتعيدِ تلذذ سويعات شجون
صارت نسيا منسيا
فأنا لا أحسب أنكِ قد كنتِ في يوم بغية
ولا أنتقد أحاسيس تخالجكِ
لكني أتعجب من شجب يرافقكِ
بدون أهمية
أتريدين الكعكة في يديكِ
وتريدين أكلها بشهية؟
تلك معظلة لاحل لها
إلا بنضوج الشخصية

لا تغضبي
فصاحبكِ خبير شوؤن إجتماعية
يعي تأثير المحيط والخلفية
ويدرك طموحات النفس البشرية
لكن لا يعطي دروس خصوصية
أما إليكِ فيزف كلمات
بقافية شعرية
قد تختم في رباعية

لعلك بها تتعيظين
فتتمتعين بحاضرك
وتقنعين
وتتركِ الماضي الحزين
وتسعدين
فالأخد بالعظة
والقناعة والسعادة مرتبيطين
بعلاقة روحانية متلازمين
فإن إلتزمتِ
فكل عذابكِ ستنسين
كما ينسى الإنسان حياته
وهو جنين .

الواعظ


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home