Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 9 ديسمبر 2008

previous letter                 next letter                 list of all letters

بناء الأنسان الأمازيغى بعد تحطيمه من قبل المستعمر العربى

يلاحظ الباحث أن هناك اليوم شبه قناعة تامه فى وطننا تمزغا بضرورة الأهتمام ببناء الأنسان الأمازيغى وبأحداث التوازن بين -الكم- و -الكيف-فى مواكبة نضالنا السياسى للأعتراف بحقنا فى الوجود كقومية وثقافة وتاريخ..
وأن النظرة الموضوعيه والحكم المنصف يقتضيان منا أن نغير المنهج العربى المفروض علينا فرضا،مما جعلنا نتأخـر معهم فى سلوكياتنا الأجتماعيه والبيئيه والسياسيه،وهذا يتساوى مع أقرار منهج تعليمى جديد يسنه رجال أمازيغ وبفكر أمازيغى يحترم فيه الأنسان ويجعله هو الركيزة الأساسيه لبناء مجتمع حر من نعومته لغاية رشده وينبغى الا يفوت التنبيه فى هذا الصدد بنفاق مايكتب ويعلم فى المناهج العربيه من حريات وعناوين أنسانيه تجدها فى الواقع عكس ذلك.
وبالتأكيد أن بناء مثل هذا المجتمع التقنى العصرى لايمكن تحقيقه الا بتعليم عصرى صالح يستجيب لمتطلبات الشعب الأمازيغى العريق ويواكب النهضة العلميه والصناعيه الحديثة فى فلسفته وخططه ومناهجه وطرقه ووسائله.
أن التغيرات السياسيه التى حدثت فى المغرب والجزائر لأظهار حق الأمازيغ ستشمل قريبا تونس وليبيا والتواصل مستمر بين أبناء الشعب الواحد تحت ظل مؤتمرنا فى الكنغرس الأمازيغى بتوصياته التى تعرضت لهده المقترحات ونبارك كل الجهود التى تقوم بها كل الأطراف المعنيه -أرقاز ايمازيغن- فى كل الأقطار الخارجيه للدفاع عن قضيتنا وتبنى قضايا التبو والطوارق والأكراد والوقوف معهم فى محنتهم.
لابد أن نبدأ الآن فى بناء الأنسان الأمازيغى لنعوض مافاتنا من سنوات التخلف والأستعمار العربى ونلحق بمن سبقونا من الشعوب فى مضمار التقدم ولحين أستقلالنا وبعث دولة تمزغا للوجود...التى هي مشروع حضارى وأنسانى مسطر فى أدهاننا ولا نستثنى عربنا مثل الحوامد وغيرهم ممن كانوا ملتزمين معنا فى بناء الأنسان تحت راية تمزغا دولة الأمازيغيين فى شمال أفريقيا صاحبة الحق الشرعى فيه.
أن الجبهة الأمازيغيه لتحرير تمزغا بجناحها السياسى والعسكرى ستعمل على مد يد الحوار مع المحتل لأرضاخه للواقع الشرعى لشعبنا وفى خياره بالتعايش السلمى تحت نفود الدولة الأمازيغيه أو أجلاءه منها بالطرق القانونيه الدوليه وهكدا تكون الصورة واضحة للجميع بنوايانا وبدون نفاق ولا تلاعب سياسى...ميزة الأمازيغ فى الشفافية السياسيه والتى تفصلنا عن سياسات العرب الخبيثه والتى يستعملون فيها التشكيك والدين والوطنيه الى آخره من ألاعيبهم الشيطانيه.
أن فضاءنا هو تمزغا من المغرب الى سيوه ولا فرق بين هدا وداك الا بالعمل الصالح للجميع وكي نعيش ونترك الآخرين يعيشون لابد أن يكون القرار السياسى بيدى الأمازيغيين،لهدا نترك الحوار مفتوح مع عربنا لنصل الى حل سلمى عوض أن ندخل فى صراع عسكرى والتدخلات الأجنبيه. وكفايه مزايدات ونعت قضيتنا بالخوارج وبعملاء المخابرات الخارجيه فهدا لاينفعكم فى يوم لاينفع فيه الا العمل الصادق والصريح،لأن أوراقنا واضحة ونتواصل مع أحرار هدا العالم من أجل مساندتنا والوقوف معنا فى تحقيق استقلالنا من الأحتلال العربى لأراضينا.
وللحديث بقيه....

حرر بأوروبا بتاريخ26 من تشرين الثانى من سنة 2958 من شيشنق

لغبر النفوسى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home