Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

من عفى وأصلح فأجره على الله

أيها الإخوة الشرفاء / أيتها الأخوات العفيفات...

السلام عليكم، وأسعد الله صباحكم ومساءكم، أينما كنتم...

لقد تم تشخيص المشكلة والمعضلة التي وقع فيها الشعب الليبي، وتم بعد ذلك، مما لا يدعو إلى الشك، معرفة سبب هذه المشكلة، وعلينا الأن إيجاد الحل المناسب والسريع لإنهاء هذه المأساة والتى إستمرت لفترة تقارب الأربعة عقود.

الشعب الليبي على يقين الأن أن المشكلة هي نظام القدافي، وعلى يقين بأن المسئولين في الحكومة الليبية لم تكن لديهم القدرة على القيادة، ولا على الريادة ولم يكن تربعهم على الكرسي لخدمة الشعب الليبي بل بالعكس سخٌروا الشعب الليبي وثروته لخدمة مصالحهم ومصالح غير الليبيين.

الشعب الليبي على علم بأن هؤلاء يعانون من أمراض العظمة وأمراض نفسية أخرى عفانا الله وأياكم منها.

فالحل سهل وواضح، فعلى هؤلاء التوقف الفوري عن الكذب على الشعب الليبي والذي إستمر لمدة أربعة عقود وحتى يومنا هذا، وإعلان الثوبة وبدون تلاعب ومماطلة، فإن تم ذلك فإن الشعب الليبي المظلوم لن يتخذ إلا قرار العفو.

ولهذا يجب على الحكومة الليبية وعلى رأسها معمر القدافي إن كان لديهم درٌة من الإيمان، الإعتراف الفوري والرسمي بكل الجرائم التي اُرتكبت في حق الشعب الليبي، ثم يقوم هؤلاء بتهيئة المناخ المناسب والسليم في فترة لا تتجاوز أشهر معدودة، لإجراء إنتخابات حرة وتحت رعاية منظمات عالمية يعرف لها بالنزاهة، يتم إستئجارها لترعى وتراقب سير الإنتخابات لترشيح حكومة إنتقالية لفترة لا تزيد عن سنة واحدة يتم فيها الفرصة للحكومة الإنتقالية تغيير مسار ليبيا إلى الوجهة الصحيحة.

بعد أن يتم تشكيل الحكومة الإنتقالية، يتم فوراً إستقالة حكومة القدافي ويتم إحالة المسئولين في هذه الحكومة وعلى رأسهم معمر القدافي إلى المستشفى النفسي لإيجاد العذر المناسب لما أرتكبوه من مظالم في حق الشعب الليبي - بعد هذا التقييم النفسي لمسئولي العهد البائد، نبذأ صفحة جديدة لليبيا التقدم.

تبدأ الحكومة الإنتقالية إدارة مهامها وتعد الترتيبات اللازمة لوضع الدستور المؤقت والقوانين التي تضمن كرامة المواطن وسيادته، ومع نهاية المدة المحددة للحكومة الإنتقالية، يتم إجراء إنتخابات لتشكيل أول حكومة ليبية ذات كفاءة عالية، تسعى إلى خدمة مصالح الشعب الليبي، حتى يحين الوقت المتفق عليه لترشيح حكومة وطنية مخلصة، يكون لها الشرف لخدمة الشعب الليبي، في الفترة الزمنية المناط لها، مع وضع قانون يمنع أيي رئيس البقاء في فترة الحكم لأكثر من ثمانية سنوات، مهما كانت كفاءته.

فإن أتخذت الحكومة الحالية خطوة شجاعة للإعتراف الرسمي والفوري بكل الجرائم، وبعد ذلك تهيئة المناخ لتشكيل حكومة وطنية في فترة وجيزة، فلهؤلاء الظلمة نقول "من عفى وأصلح فأجره على الله"..

والسلام عليكم .

أحمد مصطفى عيسى العيان


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home