Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

لك الله يا ليبيا

(الحضور الشبابي المكثف) الذى يقول البيان الختامي للمؤتمر الوطني فى لندن ، أنه نجح فى تحقيقه ، كلام .. كلام يثير السخرية !!

كيف يصدق الناس هذا " الحضور الشبابي المكثف " وكل الذين اجتمعوا داخل هذه الغرفة المتواضعة ، حسب تقرير - عيسى عبد القيوم الصحفي - لا يزيد عددهم عن 110 شخصا ، بما فيهم الشيوخ والعجائز والواصلين " توا " إلى ساحة النزال للمعارضة الليبية فى الخارج ، أي ، هؤلاء الذين تذكروا محنة ليبيا ، ووصلوا إلى ساحة العمل المعارض من أجلها ، بعد ثلث قرن أو يزيد ، من وقوع الانقلاب وما جرى بعد ذلك ، فى ليبيا " الليبية " وليبيا " الجماهيرية " من نكبات طوال هذه السنين التى مرت بدءا من يوم الفاتح الأسود من سبتمبر 1969 إلى حين استسلام القذافي وانبطاحه ، ودفعه للجزية عن حماقة لوكيربي وهو صاغر .

وأين هو ، هذا ( الحراك السياسي ) الذى تحقق بتأثير وجود المؤتمر الوطني ، ورفع سقف مطالب هذا الحراك فى داخل الجماهيرية ؟ وما هي بالتدقيق الاتصالات التى قام بها ( المؤتمر ) خلال العامين الماضيين مع ( منظمات المجتمع المدني ) كقوة ضاغطة .. ؟ من هي هذه المنظمات ؟ هل هي ( أمنستي أنترناسيونال ) فى لندن ؟ أم هي منظمات الدكتورة عيشة القذافي فى ليبيا ، ومنظمات ولي العهد ، الجماهيري ، الشاب الثري سيف !

انه مجرد تهريج و" لمات " أشخاص بعضهم مرتاح ومنعّم بفضل ما لديه من أموال السمسرة والاتجار مع الفساد القذافي سابقا ، وبعضهم الآخر يعاني من الفراغ و( ضيق الخاطر) ويبحث عن دور يلفت به النظر أو يحجز به مقعدا فى كعكة المستقبل ، أو يتطلع الى ( عضيمة يقرقدها ) من مائدة الأمير سيف القذافي ، وجميعهم لا يحس ولم يحس بمعاناة ثلث قرن للوطن ومأساة مواطنيه داخل الجماهيرية العظمى !

وكان " المؤتمر الأول " قد حظي ببعض الاهتمام من فضائية دولة عربية زعلانة من القذافي فأثار ذلك القذافي ، فأندفع يطلق عليهم ، بسطحيته وهباله ، جماهيره الغوغائيه فيما سمّي بالمظاهرة المليونية ، التى سيرها فى شوارع طرابلس وبنغازى ضد من يسميهم " بالكلاب الضالة من الخونة والعملاء " فى الخارج ، وبهذا الهبال والسطحية أعطى القذافي بنفسه للمؤتمر الذى لم يتجاوز عدد الحاضرين فيه أكثر من مائة وخمسين شخصا بما فيهم الحريم ، أعطى للمؤتمر دعاية وأهمية لا يستحقها .

ولكن المؤتمر هذه المرة لم ينل اهتمام تلك ( الفضائيات ) ولا صحف الحكام العرب فى لندن ، فاطمأن القائد الرعديد على نفسه وقرر تجاهل المؤتمر.

وفشل المؤتمرون بذلك حتى فى الحصول على أقل القليل من الدعاية الجوفاء والضجيج الإعلامي !

الجديد فى هذا المؤتمر هو حرص الذين سعوا إليه أن يتزامن انعقاده مع مؤتمر القمة العربي فى دمشق ، وأن يسمي بيانه الختامي ( إعلان لندن ) على غرار إعلان دمشق للقمة العربية ! وأن يتحول فى النهاية إلى ( مجرد فصيل معارض ) شأنه شأن بقية الفصائل التى تزحم ساحة الانترنيت ولا يزيد عدد جماهيرها عن ثلاثة أشخاص ، هم الأخوة أو الأصهار ( ؟ ) وأن ينتخب المؤتمر فى ختام أشغاله ( قيادة سياسية تنفيذية ) على رأسها المنسق السابق لعلاقات جبهة الانقاذ مع المخابرات المركزية " المناضل " بريك سويسي والمناضل البارز مفتاح الطيار.

والجدير بالذكر، أن حرم المناضل الطيار، السيدة تفاحه وأحد أنجالها ، كانا نجمين لامعين ، فى الحفلة التى أقامتها سفارة القذافي فى واشنطن بمناسبة إحياء عيد سلطة الشعب ، ضمن المئات من أسر الليبيين .. الليبيين المعارضين فى الولايات المتحدة والمصممين على تنحية القذافي وإقامة البديل الدستوري الراشد .

وفات المناضل الطيار هذه المرة أن يرسل ( برقية ) إلى الملك عبد الله على غرار البرقية التى أرسلها له عقب انتهاء مؤتمر لندن الأول ، لتهنئته بتولي العرش .

ولك الله يا ليبيا ، يا ليبيا المنكوبة الضائعة ، المسحوقة تحت سلطة وتسلط دولة الحقراء ، وانحطاط ولؤم وخيانة المتليبين ، وانتهازية المرتزقة والعائدين .. ومعارضة صبيان وتجار النضال الوطني فى الفنادق والبالتوك ومواقع الانترنيت .. فى العواصم الأوروبية الآمنة .

سالم الساقزلي
02/04 /2008


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home