Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

عـرض شريط الذكرى الاولى للثورة

عرض التلفزيون الليبي شريط اظهر فيه ان عمر المحيشى كان جبان من يومه الاول حيث نسى مسدسه بسياره الاجرة "تاكسى" و لولا أن سائق الاجره لحق به لكان الامر فاضحاً.
هذا صحيح و قد شاهدت بأم عيني هذه الذكرى الاولى لقيام الثورة و قد كان المشاركون فى سرد تفاصيل الثورة عدد من اعضاء مجلس قيادة الثورة بما فيهم معمر نفسه. أما الغريب فى ذالك فان عمر المحيشى لم يسكت و كان النقل مباشر على الهواء . ( هذا طبعاً قطع من الشريط الذى عرض هذه السنه) رد عمر المحيشى على ماذكره العقيد معمر القذافى و قال له "مش انا اللى طلعت فى اول الرتل لتنفيذ الثورة ثم اكتشف الرفاق اِنى تخلفت عليهم و رجعت للمعسكر". فرد عليه معمر غاظباً و لكنه يبتسم ابتسامته المعروفه و التى بداء الحديث بها عن عمر المحيشى و قال: " انا ضيعت الطريق فقلت نرجع للمعسكر حتى يسهل عثورهم على حين يفتقدوني و بقيت هناك"
الامر الغريب أن معمر يعرف الطريق و هو المخطط و لو قبلنا بعذره القبيح و سلمنا به فلماذا عندما رجع للمعسكر لم يعود ويذهب من الطريق الذى يعرفه للحاق باخوانه؟
"نلقانه الا خطير مخادع بياع الدور مارق و بصاص من يومه".

ملاحظه
نعتذر للدكتور المقريف على اضفاء هذه الحادثه التى لم يذكرها و هى واضحه و لا تريد بحث و لا فلسفه فالحادثه كانت بالتلفاز و بلسان و صوره معمر القذافى و عمر المحيشي .

ملاحظه لا نعرف منفعتها
الشخص الذى أخبر معمرعن قصه عمر المحيشي رفع شأنه و هو موظف بالخطوط الليبيه ثم عندما رزق بطفل سماه معمر !! و هو لا يزال حياً عافانا و عافاكم الله.

فرج عـطيه


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home