Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الخميس 6 نوفمبر 2008

previous letter                 next letter                 list of all letters

توزيع الثروة وفرحة الشعـب الليبي
هى نقمة على الحكومات الاخرى فى عام 2009

نحن الليبيون شعب صغير ودوله تعتبر من دول العالم الثالث , لا نكش ولا اننش كما يقول المثل, غير ان ليبيا على مدى التاريخ كان لها دورا عالميا فى تحريك السياسه العالميه, احيانا بمساندت الشعوب الضعيفه فى السعى على الحصول على حرياتها, او التحرر من ظلم حكامها ومستعمريها, وحتى فى تشجيع الشعوب على حمل السلاح ضد اعدائها , فقد ساعدت ليبيا كثيرا دولة جنوب افريقيا فى التغلب على حكم الرجل الابيض , وانتصار نيلسون مانديلا والاستيلاء على حكم البلاد ديمقراطيا, وقامت ليبيا بتخفيف القوعد الاجنبيه التى كانت تنتشر فى مالطا وتشاد وليبيا , وساهمت فى ابعاد هذه القوات عن شواطىء ليبيا وحدودها الجنوبيه , واقنعت حتى دول الجوار من الشرق والغرب بعدم استعمال اراضيهم للقواعد الاجنبيه. واحيانا اخرى تقوم ليبيا بدور الوسيط فى احلال السلام بين الدول والمشاركه ماديا ومعنويا فى الاحداث للتوصل الى نقطة لقاء الاعداء , مثل السودان وتشاد, دافور, الصومال, اوغندا, وحتى الفلبين وتحرير الاجانب, مما يجعلها تتصدر اولى صفحات الاعلام العالمى وشاشاتهم فى كل حدث.

ونحن الان فى نهاية سنة 2008 , وكانت هذه السنه مليئه بالتحديات , والمشاورات مع الدول الكبيره والصغيره فى شتى المجالات, وانتهت والحمد لله كلها على خير رغم الاموال التى تكبدها الشعب الليبى.

الا ان بداية عام 2009 وبسبب توزيع الثروة على الاسر الليبيه, والتى تعتبر حدثا هاما فى العالم, لم يسبق له مثيل فى الدول الاخرى, حدثا اعتبره شخصيا سوف يقلب موازين السياسه العالميه, ويجعل شعوب العالم تطرح السئوال على حكوماتها (اين ثروتنا؟), خاصة حكومات الدول المنتجه للبترول , والدول الصناعيه الكبرى والتى تتمتع بدخل قومى كبير. سوف تكون ليبيا قد ظهرت مرة اخرى على الصفحات الاولى فى الاعلام العالمى لتقول لبعض الحكومات وخاصة الحكومات الخليجيه نحن لا نسرق شعوبنا , شعبنا هو صاحب الثروه ,هذا ما سوف يخرج من تصريحات ليبيا للعالم الخارجى, هذه الضاهره الجديده لتوزيع الثروه سوف تكون هى نقمة حكومات دول الخليج ودول اخرى, مما سوف يجعل هذه الحكومات تعانى مشاكل داخليه مع مواطنوها, يصعب تحديدها فى بداية عام 2009 , ولكنها وبكل تاءكيد سوف تتسبب فى مشاكل سياسيه داخليه, ومصادمات شعبيه مع قوات الامن لهذه الدول, وسوف تقلب الموازين السياسيه فى هذه البلدان , وفى النهاية سوف تنتصر الشعوب ويتم توزيع الثروات ايضا فى هذه البلدان تدريجيا , وليس من الغرابه ان هذه الظاهره سوف تمتد للدول الصناعيه الراسماليه مثل امتداد السرطان فى خلايا الانسان , لماذا؟ لان هناك ثوره عالميه وهناك ثوره عسكريه, والثورات العسكريه تحدث كل يوم وفى كل بلد ولا تنتشر, اما الثوره العالميه تبقى وتنتشر عالميا مثل ثورة مارتن لوثر كنج فى امريكا فى الستينات, وقضى بها على العنصريه فى العالم, وتوزيع الثروه فى ليبيا هى ايضا ثوره عالميه تشابه ثورة مارتن لوثر كنج وسوف تنهض شعوب العالم لبقائها وانتشارها فى العالم.

الى اللقاء

الاحصائى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home