Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 5 اكتوبر 2008

previous letter                 next letter                 list of all letters

ردا على مقالة
لضمان المحافظة على الارث الثقافى الليبي
دعوة الى ضرورة استعادة تراثنا المنهوب
(المنشورة في صحيفة اويا)

عندما قرات لاول مرة تلك الاسطر للمحافظة عن تراثنا وتاريخنا الثقافى المنهوب. ثم استرسلت اكثر فى قراءة المقال وكأننا لسنا بليبيين نعيش فى هذا البلد حيث ينوى كاتب المقال ابعاد المسئولية عن الجهة المختصة ومتهما الجميع بالمسئولية علما بان المسئولية تقع على تلك الجهة وهى مصلحة الاثار طبقا للقانون الذى صاغته تلك المصلحة محملين انفسهم جميع الاختصاصات دون غيرهم متناسيين الحكمة التى تقول (من يريد كل شىء فلن يتحصل على شيء) فاين هذه المصلحة عندما صاغت قانون الاثار واعطت لنفسها كل تلك الاختصاصات مناصفة مع جهاز المدن القديمة والذى لم يفلح حتى الان مع هذه المصلحة حتى فى ايجاد مقر ياويهم مستغلين المواقع الاثرية والتاريخية كادارة لهم مخالفين بذلك قانون الاثار والمدن التاريخية .

وقد قام كاتب المقال بتوجيه المسئولية الى الجميع كما اسلفنا ودعا لتظافر الجهود لانقاذ ما يمكن انقاذه ولعلنى لن اطيل على القارىء الكريم الكلمات والاسطر التى مل منها المواطن الليبي دون الخروج بنتيجة .

ففى الفترة الاخيرة عادت الى ليبيا احدى التماثيل الاثرية الهامة (تمثال فينوس) لتاخذ مكانها الطبيعى وهو هذا الوطن ولكن ما ليس بطبيعى ان تعود تلك التحفة الاثرية النادرة الى متحف شحات ؟ وهنا نضع علامة الاستفهام حول من يقوم بسرقة اثارنا هل نحن واقصد بنحن القائمين بهذه المصلحة والذين لهم سلطة القرار حيث ان ذلك المتحف تعرض للسرقات عدة مرات وهذا موثق فى السجلات الرسمية فى الدولة وهذا المسمى متحف هو فى الاصل مخزن تعرض للسرقات عدة مرات منها ماهو مسجل فى الدوائر الرسمية ومنها ما يزال طيء الكتمان والى حد الان .

اذا فلماذا تم اعادة ذلك التمثال الى متحف شحات رغم عدم وجود الحماية الكافية بذلك المتحف لقد تعرضت متاحف تلك المنطقة جميعها للسرقات ولعدة مرات دون اتخاذ اية اجراءات احترازية من قبل هذه المصلحة مثلا بنقل باقى كنوز تلك المتاحف الى مكان امن ولكن ظل مسئولى تلك المصلحة يتفرجون على ما يحدث بداخل تلك المتاحف والمخازن من سرقات دون نقلها الى اماكن امنة حتى سرقت جميعها رغم تحذيرات بعض الدول الشقيقة لمصلحة الاثار عن وجود عصابات ستقوم بسرقة الاثار فى ليبيا فهل هذا معقول؟

كان من المفترض من صاحب المقال طرح القضية بكل شفافية حيث ان معلوماته تفتقد الى التحقيق الصحفى الذى قد يكشف جرائم قام بها مسئولى تلك المصلحة؟؟؟

فمثلا ذكر كاتب المقال عن سرقة رؤوس تماثيل كانت البعثة الامريكية قد اكتشفتهم فى حفرياتها بمدينة شحات منذ بداية الثمانينات 1980 . ولكن السؤال كيف سرقة. ذلك هو لب الموضوع او الزبدة كما نقول بالعامية .

لقد كان المخزن وهى حجرة تقع خلف المبنى الادارى لمراقبة اثار شحات وكان ذلك المكان مقر البعثة الامريكية وظل المكان لسنوات مقفلا بباب كما يقولون مخلع اى انه شبه مفتوح ؟ويعانى المكان من الاهمال والغريب فى الامر ان تلك الرؤوس ظلت لسنوات بمقر البعثة الامريكية وكانت ابواب المبنى كما اسلفنا شبه مفتوحة بحيث انك تستطيع الدخول والخروج فى اى وقت ولا يعرف عن هذه الرؤوس شىء ويؤكد الجميع بانها سرقت منذ سنوات وليس اشهر او ايام ولكن عند دخول المراقب الجديد (له سنوات ولكن المكان جديد عليه)لذلك المكان عثر على صور لتلك الرؤوس بمقر البعثة وتقارير حفريات البعثة الامريكية فقام مراقب شحات بابلاغ الجهات المختصة ولكن بعد فوات الاوان فاودع السجن تقديرا له لانه قام بابلاغ الشرطة؟

ترى الان من المسئول الجهات العامة ام المواطن (المجنى عليه فى كل شىء) ام هذه المصلحة ومالمقصود بتظافر الجهود من الجميع؟

ذلك ما نريد طرحه ومناقشته والوصول الى الحلول اما الضبابية والكلام العام وخلينى ونخليك فلا يغنى ولا يسمن من جوع . سيدى الفاضل الجميع يعلم بكل تلك الانتهاكات ولكن الجميع لا يعلم بالتفاصيل ومن المسئول . هناك امور وامور اخرى داخل هذه المصلحة من تهميش للمتخصصين والباحثين وفساد ادارى ومالى بلغ ذروته فى المدة الاخير وخاصة لدى بعض ما نسميهم بالمراقبين مثال ذلك (لبدة)؟؟؟؟؟.

اقولها للتاريخ رحم الله الاستاذ القاضل عبد العزيز جبريل رئيس مصلحة الاثار ووكيل وزارة التعليم فى العهد الملكى الذى كان وراء ارجاع تمثالين لفينوس خلال الست سنوات الاخيرة لمجهوداته ومراسلته منذ الستينات الى الحكومة الايطالية ومنظمة اليونيسكو لعودة تلك التماثيل الى ارض الوطن فهنيئا لليبيا بهذا الرجل الذى لم يذكر ولو بكلمة شكر حتى فى المناسبات التى تم فيها ارجاع تلك الكنوز النفيسة سواء كان ذلك من الدولة الليبية او مسئولى هذه المصلحة واقسم بالله ان مسئولى هذه المصلحة ليس لديهم علم او علاقة بمسئلة ارجاع تلك التماثيل سوى عن طريق الاعلام وما تناولته الدوائر الرسمية الايطالية هذا للتوضيح فقط وللتاريــخ رحم الله الاستاذ/عبد العزير جبريل .

وكما انصح كاتب المقال بالبحث عن الداء والدواء؟.

واذكر مسئولى هذه المصلحة ماضيكم هو قاضيكم .

موظف متقاعد بمصلحة الاثار


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home