Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الخميس 4 ديسمبر 2008

previous letter                 next letter                 list of all letters

انه فخار بيكسر في بعضه
( في مقالة رفاق القرن الثلاثين )

مرة بأسم المحارب في مقال رفاق القرن الثلاثين و أخرى بأسم موسى دومة في مقال أخر فصول مسرحية عبداللة عثمان فهل تعرف عزيزي القارئ من هو محارب او من يكون موسى دومة الذين أختارهم كاتب المقالات انهم اقارب عبداللة عثمان و من الدرجة الأولى فماذا يقصد الكاتب المحترم بهذه الأسماء التي لا دلالة لها في هذا الشأن و لا معنى يفيد لأيا كان حتى الكاتب نفسه. نحن القراء الذين نعرف د. عبداللة عرفنا قصد الكتابة و دائرة كتابها ليس فقط من خلال اسماء الكتاب المختارة (وان كانت قد أكملت الكلمات المتقاطعة) وانما من خلال كلمات و جمل و ردت في المقالين. لذلك وجب على من يعرف د. عبداللة و محيطه الاجتماعي أن يساهم في بيان الحقيقة التي نعرف و يعرفها كل من يعرف د.عبداللة عثمان في سبها. لفد كان د.عبداللة منذو المرحلة الثانوية مثلا في الأخلاق و مكارمها كان أحد أبرز المثقفين بفكر الثورة و من الرواد الأوئل لمعسكرات الاعداد السياسي فكون بفعل ذكائه و اعداده الجيد شخصية ثورية لا يمكنها الا أن تكون منتمية لفكر القائد شكلا و موضوعا فترة شغله أمين عام اتحاد الطلاب لازالت الأفضل حتى اليوم رغم ملايين الدينارات المتاحة من استثمارات الجامعات خلال السنوات الأخيرة و لم يعرف الثقفين و أصحاب الرأي الأخر المركز العالمي لأبحاث الكتاب الأخضر الا فترة ادارت د.عبداللة كل التوفيق للأستاذ أحمد ابراهيم (أقرب الثوريين للدكتور عبداللة) و بالتالي لايمكن ان نقبل أو نصدق ما جاء في القالات المشار اليها هذا من ناحية و من الناحية الأخرة و الأكثر أهمية أن الكاتب اما ان يكون حاقد و حاسد أو أن تكون له أغراض غايتها تحطيم الرجل و زرع الشك في قلب القائد و نجله سيف الأسلام. ولكن اذا كنا نحن في المنشية لانصدق الثرثرة و الهراء فما بالكم بالقائد العظيم و نجله.
أخيرا و ليس بأخر أقول لمن قرأ كلام الثرثر بأن من كتب يمكن ان يكون قذافي (وهو الاحتمال الأكبر) أو ورفلي أو سليماني و أين كان فان ثرثرته دلالة على انه دخيل أو أبن سفاح لأن التربية الأجتماعية و أخلاقها و العرف القبلي لا يستخدم هكذا أسلوب منحط . فاذا كان كلامه حقيقة فلماذا لاتقدم بطريقة مباشرة و بالأسم الحقيقي و لمن تهمه هذه المعلومات فأين كان الكاتب من القبائل التي ذكرت يستطيع ان يصل بمعلوماته لمن أراد خاصة و أنها تخص سخصية مثل د.عبداللة عثمان. ذلك أردت أن أسوقه للقراء الذين يعرفون د.عبداللة و لا يعرفون محارب و موسى دومة (شيخ الثمانون من العمر).

علي الشرقاوي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home