Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

مرميطة القذافي التي أزعـجت سكان مدينة ميونخ

بهذه العنوان أختتمت الصحيفة خبرها الذي يقول ...
من على بعد عدة شوارع تسمع صفير فراري سيف القذافي ، اللعنة ، كم هي مزعجة ، إنها تجاوزت الحد الأقصى للصوت بعشر وحدات حسب معلومات البوليس ، أنه أبن القذافي الذي يسمي نفسه سيف العرب، أوقفته الشرطه و لقد سبق إنذاره، أماهذه المرة فلابد من حجزها ، الساعة حوالي الثامنة مساء السبت و لابد من فصل سيف عن معشوقته التي تزعج السكان ، الآن البوليس أنتزع اللعبة من يد المتهور وهو الآن بدونها خائب الأمل في ذلك المساء، و لابد له من كتابة تعهد بتهذيب المرميطة.
ليس هذا فقط فحتى رخصة القيادة ،طايحه ، و لابد من أستبدالها بألمانية لأن الإقامة تجاوزت السنة و لابد من الذهاب الى المدرسة لأداء أختبار القياده في سيارة كولف متواضعة.
أنتهى الخبر

طبعا سيف العرب هذا له ملحمة عظيمة في نفس المدينة قبل سنة و بالتحديد في نادي الملهى الليلي الفخم جدا المسمى 4004 . تلك الملحمة بدأت عندما دخل سيف العرب الى ذلك الملهى فصال و جال ثم دخل على حلبة الرقص و بعد أن طفح الكيل عنده طلب من أحدى الراقصات أن تنزع ملابسها و تتجرد أمامه تماما من كل المخيط و المحيط .. طبعا سيف العرب لا يعرف معنى القانون لأنه خريج دولة الجماهيرية العظمى، و عندما أزعج الحظور بسلوكه أتى اليه الحارس و قال له لا يجوز التعري فهذا له محلات أخرى أذهب اليها، لكن سيف العرب الذي لا يشق له غبار وهو في معمعمة الملحمة عز عليه جدا أن يتم تحجيم شأنه و رفض طلبه ،فقل أدبه و زاد في أزعاج الحظور بعنجهيه، فطلب منه الحارس مغادرة المكان و تم طرده بعد أن توعد بقتل ذلك الحارس المسكين. ليس هذا كل ، فسيف العرب هذا يدعي أنه من سلالة أهل البيت ... فتصوروا كيف كانت الملحمة إذا كان سيف القذافي هذا من بيت آخر، بالتأكيد كان النهاية بحرق الملهى بالكامل، فهل نسينا ملحمة أبيه القايد معمر القذافي الذي أحرق ملهى برلين.
أنتهت الملحمة ..

صورة سيارة أبن اقذافي صاحبة الصوت الهادر في مدينة ميونخ عند حجزها
و صورة المهلى 4004الذي جرت فيه ملحمة سيف العرب القذافي

المقرحي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home