Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters


تعـزية إلى آل القاسمي

إنا لله وإنّا إليه راجعون

بسم الله الرحمن الرحيم

طاب الممشى ..!!

( إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْداً عَلَيْهِ حَقّاً فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللّهِ فَاسْتَبْشِرُواْ بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ) التوبة

رحم الله الشيخ أبا الليث القاسمي .. فقد نال ما كان يصبو إليه ، ونحتسبه شهيداً عند الله سبحانه .. اللهم أكرم نزله ، وأدخله جنتك ، وأرفع درجته في الصالحين .. لم يكن الفقيد الغالي ؛ يكفر مسلماً بجهالة ، ولم يكن كما يزعم الزاعمون أنه يقتل الناس عشوائياً .. لقد كان مستبصراً بدينه في زمن العماية .. ولقد كان شامخاً في زمن الإنكسار .. والخنوع .. والمذلة .. لقد كان عالماً متعلماً .. وعابداً ملتزماً .. وسراجاً لإخوانه ومن حوله .. لقد باع أبو الليث واشترى .. فربح البيع .. وربح الشرى .. اللهم لا تحرمنا أجره ، ولا تفتنا بعده ..

محمد عمر حسين


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home