Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

ردّ عـلى "فتحي العريبي" ثانية

موضوع فتحي العريبي الذي نشره في صفحة "كراسي" وأعاد نشره بتاريخ 1 أغسطس 2008 بصفحة ليبيا وطننا، تحت عنوان "حالات السطو التشكيلي" هو قديم جديد ، فهو لايحتاج إلى كل هذه البلبلة، لكنـّها عادة فتحي العريبي دائماً، (ايدير مالحبّة قبّة).
نشر العريبي نفس الإدعاء في صفحة الرسائل بليبيا وطننا لـ عام 2001 وردّ عليه الزميل عبدالعزيز السوّادي بتاريخ 4 مايو 2001 ردّاً كافيّاً ووافيّاً وهو موجود في الرسائل ويمكن الرجوع لقراءته كموضوع تحليلي يتضمّن هذه الواقعة، وقد نُشر تحت عنوان (ردّ على بيان).
من معرفتى الشخصيّة لفتحي العريبي أرى أنـّه نرجسيّ بدرجة متقدّمة، فنرجسيّـته تفوق الحد الذي يجعل منه فناناً يستطيع أن يخدم قضايا الناس! تكويناته الشخصيّة تعجز على أن تخدم الفن بصفة عامة. مثلما عجزت كاميرته التى حملها على ظهره طوال حياته من أن تنقل لنا صورة حيّة واحدة تلتصق بذاكرتنا أوتخدم شيئاً من قضايانا أو على الأقل تلتصق بهموم الناس بعد عجزت في أن تلتصق بالذاكرة.
العريبي لايزيد عن كونه مصوّراتي ولاأريد أن أغوص كثيراً في "فنـّه" وشخصيّته وبذلك أكون قد ابتعدت عن صلب الموضوع .
ما قام به الفنان عوض عبيدة اتجاه صور العريبي ينتمي إلى فن الفتو ريالزم الذي هو فن معترف به، وله مدرسته كما ذكرت، التى تحمل نفس الإسم. فهو يقوم على فن النقل الدقيق من الواقع أو من الصورة الفوتوغرافيه إلى لوحة الرسم عن طريق فرشاة الرسم، بتفاصيل تعجز الكاميرا عن نقلها. وقد قام الفنان عبيدة بمجهود رائع في هذه اللوحات، جدير بوضعه في مصاف الفنانين التشكيليين العالميين الذين خاضو هذا النوع من الفن والذي أصبحت له مدرسته القائمة بحدّ ذاتها والتى طورها الفنان الأميركي آندي وورهول في أواخر الستينات، قبل موته في أواخر القرن الماضي.
لقد نقل وور هول لقطات الممثلة الراحلة مارلين مونرو من واقع صورها الفتوغرافية ففاقت لوحاته مالتقطته كاميرات كبار الفنانين الفوتوغرافيين لها.
اعتقد أن صورالعريبي كان سيطويها النسيان لو لم يقم فنان مثل عوض عبيدة بإعادة خلقها بريشته. والعريبي في تقديري سيظل مديناً لهذا الفنان على جهده الرائع الذي لايتناسب وهذا النوع من التشهير الرخيص الذي ربّما افتعله العريبي للدعاية لنفسه.

بوزيد لهلالي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home