Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

القرار رقم 3 ضرب به عرض حائط مكتب الحرس البلدي في زوارة

ازول فلاون

بعد ان تم تعديل القانون 24 عن طريق القرار رقم 3 الصادر عن اللجنة الشعبية العامة وتم بموجب هذا القرار السماح بتسمية الاسماء الغير عربية وكذلك الكتابة بغير العربية علي واجهات المحال وعناوين المناطق السياحية والفنادق ......
فقد طفح من جديد علي السطح هذا المشكل بعد ان حصلت العديد من العراقيل في بعض المناطق , فكانت البداية في شعبية نالوت حين منعت الجهات المختصة تسمية المواليد باسماء امازيغية في كل من ( كاباو , نالوت ...) . تم انتقل هدا المشكل الي زوارة فمنع رجال الحرس البلدي حمل اللافتات المحال التي تحمل اسماء امازيغية وقام بتغطية واجهات العديد من المحال والمقاهي بالشريط اللاصق .
والمشكل هو ان رجال الحرس البلدي لم يمنعوا اصحاب المحال التي تحمل اسماء اجنبية مثل (بلوتوت(7), ديسك توب(6)) وتوجهوا في هجمه مسعورة علي واجهات المحال التي تحمل اسماء امازيغية .
والجدير بالذكر هنا ان بعض اصحاب المحال رفض انزال لافتة محلة التجارية وفي تلك الاثناء قام هؤلاء باغلاق بعض المحال كمثل محل ( اوال للهاتف النقال(5) ) والصور ادناه تبين ذلك .
اما بعض المحال التي لم تكن تحمل الا اسماء امازيغية دون تعليق باللغة العربية فقد فرض عليهم رجال الحرس البلدي انزالها كما هو حال كل من محل ( اراض , اسيرم (1)) وكذلك الصور ادناه تبين ان هذة المحال دون لافتات .
اما ( تسوسلت (3), تاوسنت(4), نوميديا , ازار , ايدير , تالا (2) , اسيف , تاويزا ....) فقد حجبت بالشرائط لحجب الاسماء الامازيغية من عليها .
والجميع في زوارة يتسائل لماذا منع رجال الحرس البلدي حمل الاسماء الامازيغية علي واجهات المحال التجارية ؟
من اين جائت الاوامر ؟ وعلي ماذا تستند هذة الاوامر ؟
وهنا سؤال اخر اين جمعية القدافي واين سيف الاسلام واين ماقالة لنا في اجتماعة بنا في فندق كورنتيا ؟
ام ان كلام الليل مدهون بالزبدة .

هدة الصور ادناة تبين ما يحصل من اعتدات صارخة يومية علي الشعب الامازيغي من قبل ازلام الحرس القديم .


هدة واجهة محل(( اسيرم)) و قد تم ازالة اللافتة باكملها من علي المحل وهي الان توجد في المكان الذي يشير الية السهم في الاعلى (1)

محل (( تالا)) امر رجال الحرس البلدي بازالة الاسم بحجة انة اسم امازيغي (2)

محل (( تسوسلت )) في زوارة واترك للقارئ التعليق !!!!!!!!!! (3)

مقهى (( تاوسنت )) هنا ايضا الصورة تحدثكم عن حالة القهر والظلم والاضطهاد الذي يعيشة اهل هذة المدينة بسبب ثقافتهم الامازيغية (4)

(( اوال للهاتف النقال )) تم اغلاقة بالكامل والصورة هي خير دليل (5)

(( ديسك توب )) لانة ليس اسم امازيغي فلم يتعرض للمضايقة من قبل رجال الحرس البلدي (6)

محل (( بلوتوث )) هو ايضا ليس اسم امازيغي فلم يتعرض للمضايقات الامنية والبوليسية من قبل ازلام العروبيين من رجال الحرس البلدي (7)

ولا اجد تعليق الا قولهم ( ان لم تستحي فافعل ما بذا لك )

مراسل من زوارة :- اسيف نـ تادرفت
وعاشت ليبيا امازيغية .


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home