Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

طيب الشريف شبل من ذاك الأسد
والكابو والكابوة

حدثني الحاج حامد رحمه الله والذي كان من ضمن معتقلي معتقل العقيلة وممن حضروا يوم الحشر في عين الغزالة عندما جمعوا سكان منطقة طبرق بمنطقة عين الغزالة تمهيداً لنقلهم إلي معتقلات العقيلة والبريقة ، قال لي الحاج حامد فور وصولنا إلي منطقة عين الغزالة والتي قدمنا إليها مشياً علي الأقدام وجدنا في استقبالنا البريقادير الايطالي وبصحبته شيخ حسن المظهر قوي الشخصية. أزرق العينين . يدعي الشيخ شريف الشيخ شريف بو خير الله والذي كان يعاون الايطالي في ضبط جموع البدو وحفظ النظام حتى يتم نقلهم بهدوء الي المعتقلات بالمنطقة الوسط .
وبعد عام من وصولنا لمعتقل العقيلة نقلت أنا ومجموعة من أقاربي إلي معتقل البريقة وبعد وصولنا للمعتقل بأسابيع فوجئنا بذلك الشيخ الذي كان يعمل كابو بالمعتقل قد اختفي بعد شهور محدودة وأصبح شخصاً عادياً وحلت محلة أمرآه عرفت بالكابوه وهي من أقارب الشيخ شريف وهي جدة عائلة الكابوة المعروفة ألان بطبرق وبذلك رويت لنا قصة ظريفة عند تساؤلنا عن سبب إبعاد الشيخ شريف حيث ترجع القصة إلي أن خلال تلك الفترة كانت هناك عائلة من طبرق ممن لهم دراية بالصيد بالبحر وهم عائلة الهنيد حيث علمنا إن تلك العائلة حصلت علي تصريح من الايطالي بالمعتقل لصيد الأسماك ، وعند رجوعهم من الصيد يتم اقتسام كمية الصيد الي ثلاث أجزاء . جزء تستفيد به العائلة نفسها وجزء يستحوذ علية الايطالي والجزء الأخر يتم بيعه لمن يدفع الثمن ويكون بالطبع من نصيب من لدية نقود .
وقد كانت عائلة المبري بذلك المعتقل ميسورة الحال وتشتري دائماً جزء من حصة الصيد للاستهلاك من قبل أفراد العائلة والعائلات المجاورة حيث كان يتصف أفراد عائلة المبري بالكرم .
ولم يروق ذلك للشيخ شريف الذي حقد علي عائلة الهنيد إذ كان يهدف لحرمان عائلة المبري من الحصول علي الأسماك حتى ولو كان ذلك بمالهم الخاص . فأوشي بعائلة الهنيد لدي الحاكم الايطالي العام الذي حرمهم من الخروج للصيد ، فتضرر من ذلك الايطالي القائم علي المعتقل وعرف ان السبب هو الشيخ شريف فغضب وعزلة من وظيفة كابو وكلف مكانة امرأة من عائلة شــلغوم عرفت فيما بعد بالكابوة وهي والدة الحاج محمد الكابوة .
وبعد خروجه من المعتقل أستمر الشيخ شريف في البحث عن التميز ولو بالتعاون مع المستعمر ، فأتصل خلال حصار طبرق في بداية الحرب العالمية الثانية بالقائد الألماني رومل . واستضافة في بيته متبرعاً بالتعاون معه ، ولكنه قام بالخيانة بعد فترة وتم القبض علية ونقلة من طبرق إلي درنة واردع بالسجن وكان بإنتظار المحاكمة التي كان من المتوقع أن تحكم علية بالإعدام لكنة كان بحوزته مستند من الحكومة الايطالية يفيد بأن الشيخ شريف هو عميل لايطاليا من الدرجة الأولي ويجب حمايته في كل وقت ، فبعث هذا المستند إلي الحاكم الايطالي بدرنة عن طريق شخص من عائلة ألحصادي بدرنة وعند اطلاع الحاكم الايطالي علي المستند تحرك علي الفور واتصل بالألمان مطالباً بالإفراج الفوري عنه وأفرج عنه بالفعل بحكم أنه عميل من الطراز الأول .
هذا جانب من تاريخ الكابو والذي هو والد شيخنا الجليل ومنسق القيادة الشعبية الاجتماعية بطبرق. (الحاج) طيب الشريف خير لله . ( فهل يمكننا القول أن هذا الشبل من ذاك الأسد ) .

شاهد من أهلها
________________________________________________

ملحوظة :-
أنا اتحدي السيد طيب الشريف أن يكذب هذا الكلام او يثبت عدم صحته .


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home